A_CONF_206_6_EA
Correct misalignment Change languages order
A/CONF.206/6 A_CONF_206_6e.doc (English)A/CONF.206/6 A_CONF_206_6a.doc (Arabic)
United Nations A/CONF.206/6A/CONF.206/6 الأمم المتحدة
World Conference on Disaster ReductionDistr.: General 16 March 2005
Kobe, Hyogo, Japan 18-22 January 2005 Distr.: General 16 March 2005Arabic Original: English المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث
Original: Englishكوبي، هيوغو، اليابان 18-22 كانون الثاني/يناير 2005
Report of the World Conference on Disaster Reductionتقرير المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث
Kobe, Hyogo, Japan, 18-22 January 2005كوبي، هيوغو، اليابان، 18-22 كانون الثاني/يناير
Contentsالمحتويات
Pageالصفحة
I. Resolutions adopted by the Conferenceالأول - القرارات التي اعتمدها المؤتمر
33
Resolution 1. Hyogo Declaration ..................................................................... 3القرار 1- إعلان هيوغو 3 القرار 2- إطار عمل هيوغو 2005-2015: بناء قدرة الأمم والمجتمعات على
Resolution 2. Hyogo Framework for Action 2005-2015: Building the Resilience of Nationsمواجهة الكوارث
and Communities to Disasters ......................................................... 67
Resolution 3. Report of the Credentials Committee ... ........................................... 28القرار 3- تقرير لجنة وثائق التفويض
II. Attendance and organization of work .........................................34
28الثاني - الحضور وتنظيم العمل
A. Date and place of the Conference .............................................................. 2834
B. Attendance .......................................................................................ألف- تاريخ ومكان انعقاد المؤتمر
2834
C. Opening of the Conference ...................................................................باء - الحضور
2934
D. Election of the President and other officers ...............................................جيم- افتتاح المؤتمر
3036
E. Adoption of the rules of procedure .........................................................دال - انتخاب الرئيس وأعضاء المكتب الآخرين
3036
F. Adoption of the agenda ......................................................................هاء - اعتماد النظام الداخلي
3037
G. Accreditation of relevant non-governmental organizations and other major groupsواو - إقرار جدول الأعمال
3137
H. Accreditation of intergovernmental organizations .....................................زاي- اعتماد المنظمات غير الحكومية والمجموعات الرئيسية الأخرى ذات الصلة
3138
I. Organization of work of the Conference, including the establishment of aحاء- اعتماد المنظمات الحكومية الدولية
Main Committee ...........................................................................38
31طاء- تنظيم أعمال المؤتمر، بما في ذلك إنشاء لجنة رئيسية
J. Appointment of members of the Credentials Committee38
31ياء - تعيين أعضاء لجنة وثائق التفويض
K. Documents ..................................................................................38
31كاف- الوثائق
III. General debate ..........................................................................38
32الثالث - المناقشة العامة
IV. Indian Ocean disaster: risk reduction for a safer future..38
33الرابع - كارثة المحيط الهندي: الحد من المخاطر من أجل مستقبل أكثر أمناً
V. Review of the Yokohama Strategy and Plan of Action for a Safer World40
34الخامس- استعراض استراتيجية وخطة عمل يوكوهاما من أجل عالم أكثر أمناً
VI. Report on the thematic segment42 السادس- التقرير عن الجزء المواضيعي
3442
VII. Report on the public forumالسابع - تقرير المنتدى العام
3542
VIII. Adoption of the programme outcome document and of the Conference Declarationالثامن - اعتماد وثيقة نتائج البرنامج واعتماد إعلان المؤتمر
3543
IX. Conclusion of the Conference ..............................................التاسع- اختتام المؤتمر
3543
Annexesالمرفقات
I. List of documents for the Conference ................................................................. 37الأول - قائمة بوثائق المؤتمر
II. Common statement of the Special Session on the Indian Ocean disaster: risk reduction45 الثاني - بيان مشترك في الجلسة الخاصة بكارثة المحيط الهندي: الحد من المخاطر من أجل مستقبل
for a safer future ..................................أكثر أمناً
3947
Chapter Iالفصل الأول
The World Conference on Disaster Reduction was held at Kobe City of Japan’s Hyogo Prefecture from 18 to 22 January 2005, in conformity with General Assembly resolution 58/214 of 23 December 2003.عقد المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث في مدينة كوبي، مقاطعة هيوغو، اليابان في الفترة من 18 إلى 22 كانون الثاني/يناير 2005 عملاً بقرار الجمعية العامة 58/214 المؤرخ 23 كانون الأول/ديسمبر 2003.
During that period the Conference adopted three resolutions.واعتمد المؤتمر ثلاثة قرارات خلال هذه الفترة.
Resolutions Adopted by the Conferenceالقرارات التي اعتمدها المؤتمر
Resolution 1القرار 1
Hyogo Declarationإعلان هيوغو
At its 9th plenary meeting, on 22 January 2005, the World Conference on Disaster Reduction adopted the Hyogo Declaration, which reads as follows:اعتمد المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث، في جلسته العامة التاسعة، المعقودة في 22 كانون الثاني/يناير 2005، إعلان هيوغو الذي يرد نصه كالآتي:
Hyogo Declarationمشروع إعلان هيوغو
We, delegates to the World Conference on Disaster Reduction, have gathered from 18 to 22 January 2005 in Kobe City of Japan’s Hyogo Prefecture, which has demonstrated a remarkable recovery from the Great Hanshin-Awaji Earthquake of 17 January 1995.نحن المندوبين في المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث اجتمعنا في الفترة من 18 إلى 22 كانون الثاني/يناير 2005 في مدينة كوبي، بمنطقة هيوغو باليابان، التي أظهرت انتعاشاً ملحوظاً من زلزال هانشين - أواجي الكبير الذي وقع في 17 كانون الثاني/يناير 1995.
We express our sincere condolences and sympathy to, and solidarity with, the people and communities adversely affected by disasters, particularly those devastated by the unprecedented earthquake and tsunami disaster in the Indian Ocean on 26 December 2004.وإننا نعرب عن صادق مواساتنا وتعاطفنا وتضامننا مع الشعوب والمجتمعات التي لحقت بها أضرار الكوارث، لا سيما أولئك الذين لحق بهم الدمار الذي أحدثته كارثة الزلزال وتسونامي غير المسبوقة في المحيط الهندي التي وقعت في 26 كانون الأول/ديسمبر 2004.
We commend the efforts made by them, their Governments and the international community to respond to and overcome this tragedy.ونحن نثني على الجهود التي بذلوها هم وحكوماتهم والمجتمع الدولي لمواجهة هذه المأساة والتغلب عليها.
In response to the Special Leaders’ Meeting of the Association of South-East Asian Nations on the Aftermath of Earthquake and Tsunami, held in Jakarta on 6 January 2005, we commit ourselves to assisting them, including with respect to appropriate measures pertinent to disaster reduction.واستجابة للاجتماع الخاص لقادة دول رابطة أمم جنوب شرقي آسيا بشأن عواقب الزلزال والتسونامي الذي عُقد في جاكرتا في 6 كانون الثاني/يناير 2005، نلتزم بمساعدتهم مساعدة تشمل التدابير المناسبة المتصلة بالحد من الكوارث.
We also believe that lessons learned from this disaster are relevant to other regions.ونعتقد أيضاً أن الدروس المستخلصة من هذه الكارثة هي دروس تهم مناطق أخرى.
In this connection, a special session on the recent earthquake and tsunami disaster, convened at the World Conference to review that disaster from a risk reduction perspective, delivered the Common Statement of the Special Session on Indian Ocean Disaster: Risk Reduction for a Safer Future as its outcome.وفي هذا الصدد، عُقدت جلسة خاصة بشأن كارثة الزلزال والتسونامي الأخيرة في أثناء المؤتمر العالمي لاستعراض تلك الكارثة من منظور الحد من المخاطر، كانت حصيلتها إصدار "البيان المشترك للجلسة الخاصة بكارثة المحيط الهندي: الحد من الكوارث من أجل عالم أكثر أمناً".
We recognize that the international community has accumulated much experience with disaster risk reduction through the International Decade for Natural Disaster Reduction and the succeeding International Strategy for Disaster Reduction.وإننا نسلِّم بأن المجتمع الدولي قد تجمّعت لديه تجربة كبيرة في الحد من مخاطر الكوارث من خلال العقد الدولي للحد من الكوارث الطبيعية وبعده من خلال الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث.
In particular, by taking concrete measures in line with the Yokohama Strategy and Plan of Action for a Safer World, we have learned much, including about gaps and challenges since the 1994 Yokohama Conference.وعلى سبيل التحديد، لقد تعلمنا الكثير باتخاذنا خطوات عملية تتفق واستراتيجية وخطة عمل يوكوهاما من أجل عالم أكثر أمناً، بما في ذلك ما تعلمناه عن الفجوات والتحديات التي نشأت منذ مؤتمر يوكوهاما لعام 1994.
Nevertheless, we are deeply concerned that communities continue to experience excessive losses of precious human lives and valuable property as well as serious injuries and major displacements due to various disasters worldwide.ومع ذلك، نشعر ببالغ القلق لاستمرار ما يلحق بالمجتمعات من خسائر مفرطة في الأرواح البشرية الغالية والممتلكات القيّمة وما يلحق بها من إصابات خطيرة ونزوح كبير جراء كوارث متنوعة في جميع أنحاء العالم.
We are convinced that disasters seriously undermine the results of development investments in a very short time, and therefore, remain a major impediment to sustainable development and poverty eradication.وإننا مقتنعون بأن الكوارث تقوض في وقت قصير جداً، نتائج الاستثمارات الإنمائية تقويضاً خطيراً، ولذلك تظل الكوارث تشكل عائقاً رئيسياً في سبيل التنمية المستدامة والقضاء على الفقر.
We are also cognizant that development investments that fail to appropriately consider disaster risks could increase vulnerability.وندرك أيضاً أن الاستثمارات الإنمائية التي لا تضع في اعتبارها على النحو المناسب مخاطر الكوارث يمكن أن تفاقم قلة المناعة إزاءها.
Coping with and reducing disasters so as to enable and strengthen nations' sustainable development is, therefore, one of the most critical challenges facing the international community.فمواجهة الكوارث والحد منها بهدف جعل التنمية المستدامة للأمم ممكنة ومن أجل تعزيزها يعتبران إذن واحداً من أشد التحديات حسماً في وجه المجتمع الدولي.
We are determined to reduce disaster losses of lives and other social, economic and environmental assets worldwide, mindful of the importance of international cooperation, solidarity and partnership, as well as good governance at all levels.وإننا عازمون على تخفيف ما تلحقه الكوارث من خسائر في الأرواح وفي الموجودات الاجتماعية والاقتصادية والبيئية الأخرى في جميع أنحاء العالم، وندرك في الوقت ذاته أهمية التعاون والتضامن والشراكة على الصعيد الدولي، فضلاً عن حسن التدبير على جميع المستويات.
We reaffirm the vital role of the United Nations system in disaster risk reduction.وإننا نؤكد من جديد الدور الحيوي لمنظومة الأمم المتحدة في الحد من مخاطر الكوارث.
Thus, we declare the following:ولذلك نعلن ما يلي:
1. We will build upon relevant international commitments and frameworks, as well as internationally agreed development goals, including those contained in the Millennium Declaration, to strengthen global disaster reduction activities for the twenty-first century. Disasters have a tremendous detrimental impact on efforts at all levels to eradicate global poverty; the impact of disasters remains a significant challenge to sustainable development.1- إننا سنبني على أساس الالتزامات والأطر الدولية ذات الصلة، والأهداف الإنمائية المتفق عليها دولياً بما فيها الأهداف الواردة في الإعلان بشأن الألفية وذلك تعزيزاً للأنشطة العالمية للحد من الكوارث في القرن الحادي والعشرين. فالكوارث تحدث آثاراً هائلة تضر بما يُبذل من جهود على جميع المستويات لاقتلاع الفقر من العالم؛ ولا يزال أثر الكوارث يشكل تحدياً بارزاً في سبيل التنمية المستدامة.
2. We recognize the intrinsic relationship between disaster reduction, sustainable development and poverty eradication, among others, and the importance of involving all stakeholders, including governments, regional and international organizations and financial institutions, civil society, including non-governmental organizations and volunteers, the private sector and the scientific community.2- ونحن ندرك العلاقة الجوهرية القائمة بين الحد من الكوارث، والتنمية المستدامة، واقتلاع الفقر، وغير ذلك من العوامل، كما نسلِّم بأهمية إشراك جميع الجهات صاحبة المصلحة، بما فيها الحكومات والمنظمات الإقليمية والدولية والمؤسسات المالية، والمجتمع المدني، بما فيه المنظمات غير الحكومية والمتطوعون، والقطاع الخاص والأوساط العلمية.
We therefore welcome all the relevant events that took place and contributions made in the course of the Conference and its preparatory process.ولذلك نرحب بجميع ما نُظِّم من مناسبات ذات صلة وما قدم من مساهمات في أثناء المؤتمر وعملية التحضير لـه.
3. We recognize as well that a culture of disaster prevention and resilience, and associated pre-disaster strategies, which are sound investments, must be fostered at all levels, ranging from the individual to the international levels.3- وإننا نسلِّم كذلك بأن ثقافة الوقاية من الكوارث والقدرة على مواجهتها، وما يرتبط بذلك من استراتيجيات لمرحلة ما قبل وقوع الكارثة، وهي استراتيجيات تعد بمثابة استثمارات سليمة، يجب أن تعزز على جميع المستويات من الفردي إلى الدولي.
Human societies have to live with the risk of hazards posed by nature.وعلى المجتمعات البشرية أن تتعايش مع أخطار الطبيعة.
However, we are far from powerless to prepare for and mitigate the impact of disasters.غير أننا لسنا عاجزين إطلاقاً عن الاستعداد لآثار الكوارث والتخفيف منها.
We can and must alleviate the suffering from hazards by reducing the vulnerability of societies.وفي استطاعتنا ومن واجبنا تخفيف المعاناة من هذه الأخطار بالحد من تدني مناعة المجتمعات إزاءها.
We can and must further build the resilience of nations and communities to disasters through people-centered early warning systems, risks assessments, education and other proactive, integrated, multi-hazard, and multi-sectoral approaches and activities in the context of the disaster reduction cycle, which consists of prevention, preparedness, and emergency response, as well as recovery and rehabilitation.وفي استطاعتنا ومن واجبنا كذلك أن نبني قدرة الأمم والمجتمعات على التعافي من الكوارث وذلك مـن خلال نظـم الإنذار المبكر التي تركّز على الناس، وتقييم المخاطر، والتثقيف وغير ذلك من النهج والأنشطة الاستباقية والمتكاملة المعدة لمواجهة أخطار عديدة والشاملة لقطاعات متعددة في سياق دورة الحد من الكوارث التي تتألف من الوقاية والاستعداد والاستجابة الطارئة، والانتعاش وإعادة التأهيل.
Disaster risks, hazards, and their impacts pose a threat, but appropriate response to these can and should lead to actions to reduce risks and vulnerabilities in the future.إن احتمالات وقوع الكوارث والأخطار وما يترتب عليها من آثار تشكل تهديداً، لكن الاستجابة المناسبة لها يمكنها بل ينبغي لها أن تؤدي إلى إجراءات ترمي إلى الحد من المخاطر ومواجهة قلة المناعة إزاءها في المستقبل.
4. We affirm that States have the primary responsibility to protect the people and property on their territory from hazards, and thus, it is vital to give high priority to disaster risk reduction in national policy, consistent with their capacities and the resources available to them.4- وإننا نؤكد أن الدول هي المسؤولة في المقام الأول عن حماية الناس والممتلكات مما يواجههم من أخطار في أراضيها، ولذلك فإن من المهم أن تولي تلك الدول أولوية عالية للحد من مخاطر الكوارث في السياسة الوطنية على نحو يتفق وقدراتها والموارد المتاحة لها.
We concur that strengthening community level capacities to reduce disaster risk at the local level is especially needed, considering that appropriate disaster reduction measures at that level enable the communities and individuals to reduce significantly their vulnerability to hazards.وإننا نقر بأن تعزيز قدرات المجتمع المحلي للحد من مخاطر الكوارث على المستوى المحلي أمر ضروري بوجه خاص، نظراً إلى أن التدابير المناسبة للحد من الكوارث على ذلك المستوى تمكِّن المجتمعات المحلية والأفراد من تقليل مدى تأثرهم بالأخطار إلى حد كبير.
Disasters remain a major threat to the survival, dignity, livelihood and security of peoples and communities, in particular the poor.ولا تزال الكوارث تشكل تهديداً رئيسياً لبقاء الشعوب والمجتمعات المحلية وكرامتها ومعيشتها وأمنها، لا سيما الفقراء منهم.
Therefore there is an urgent need to enhance the capacity of disaster- prone developing countries in particular, the least developed countries and small island developing States, to reduce the impact of disasters, through strengthened national efforts and enhanced bilateral, regional and international cooperation, including through technical and financial assistance.ولذلك توجد حاجة ماسة إلى تعزيز قدرة البلدان النامية المعرضة للكوارث وبخاصة أقل البلدان نمواً والدول الجزرية الصغيرة النامية بغية الحد من آثار الكوارث عن طريق تعزيز الجهود الوطنية وتعزيز التعاون الثنائي والإقليمي والدولي، بطرق منها تقديم المساعدة التقنية والمالية.
5. We, therefore, adopt, the Hyogo Framework for Action 2005-2015: Building the Resilience of Nations and Communities to Disasters with its expected outcome, strategic goals, and priorities for action, as well as implementation strategies and associated follow-up, as a guiding framework for the next decade on disaster reduction.5- ولذلك فإننا نعتمد إطار عمل هيوغو للفترة 2005-2015: بناء قدرة الأمم والمجتمعات على مواجهة الكوارث بما يتوقعُه من نتائج، وأهداف استراتيجية، وأولويات في العمل، واستراتيجيات للتنفيذ وما يتصل به من متابعة، باعتبار ذلك الإطار إطاراً إرشادياً للعمل في العقد القادم للحد من الكوارث.
6. We believe that it is critically important that the Hyogo Framework for Action 2005-2015: Building the Resilience of Nations and Communities to Disasters be translated into concrete actions at all levels and that achievements are followed up through the International Strategy for Disaster Reduction, in order to reduce disaster risks and vulnerabilities.6- وإننا نعتقد أنه من المهم أهمية حاسمة أن يترجَم إطار عمل هيوغو: بناء قدرة الأمم والمجتمعات على مواجهة الكوارث إلى إجراءات ملموسة على جميع المستويات، وأن تجري متابعة الإنجازات من خلال الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث، بغية الحد من مخاطر الكوارث وقلة المناعة إزاءها.
We also recognize the need to develop indicators to track progress on disaster risk reduction activities as appropriate to particular circumstances and capacities as part of the effort to realize the expected outcome and strategic goals set in the Hyogo Framework for Action 2005-2015: Building the Resilience of Nations and Communities to Disasters.ونسلِّم أيضاً بضرورة وضع مؤشرات لمتابعة التقدم المحرز في أنشطة الحد من مخاطر الكوارث على نحو يناسب الظروف والقدرات المحددة وذلك كجزء من محاولة بلوغ النتائج المتوقعة وتحقيق الأهداف الاستراتيجية المبينة في إطار عمل هيوغو 2005-2015: بناء قدرة الأمم والمجتمعات على مواجهة الكوارث.
We underscore the importance of strengthening cooperative and synergistic interactions among various stakeholders and promoting voluntary partnerships for disaster reduction.وإننا نؤكد أهمية تعزيز التفاعل التعاوني والتآزري بين مختلف الجهات صاحبة المصلحة، وأهمية تعزيز الشراكات الطوعية من أجل الحد من الكوارث.
We also resolve to further develop information sharing mechanisms on programmes, initiatives, best practices, lessons learnt and technologies in support of disaster risk reduction so that the international community can share the results of and benefits from these efforts.ونعتزم أيضاً مواصلة تطوير آلياتٍ لتبادل المعلومات بشأن البرامج والمبادرات والممارسات الفضلى والدروس المستقاة والتكنولوجيات، دعماً للحد من مخاطر الكوارث كي يستطيع المجتمع الدولي أن يتبادل نتائج هذه الجهود ومنافعها.
7. We now call for action from all stakeholders, seeking the contributions of those with relevant specific competences and experiences, aware that the realization of the outcomes of the World Conference depends on our unceasing and tireless collective efforts, and a strong political will, as well as a shared responsibility and investment, to make the world safer from the risk of disasters within the next decade for the benefit of the present and future generations.7- وإننا ندعو الآن جميع الجهات صاحبة المصلحة إلى العمل، سعياً إلى الحصول على مساهمات أولئك الذين لديهم الاختصاصات والتجارب المحددة ذات الصلة، مدركين أن بلوغ نتائج المؤتمر العالمي يعتمد على ما نبذله من جهود جماعية لا تتوقف ولا تعرف الكلل وعلى إرادة سياسية قوية فضلاً عن تقاسم المسؤولية والاستثمارات لجعل العالم أكثر أمناً من مخاطر الكوارث في العقد القادم لمنفعة الأجيال الحالية والقادمة.
8. We express our most profound appreciation to the Government and people of Japan for hosting the World Conference on Disaster Reduction, and thank particularly the people of Hyogo Prefecture for their hospitality. Resolution 2 Hyogo Framework for Action 2005-2015: Building the Resilience of Nations and Communities to Disasters At its 9th plenary meeting, on 22 January 2005, the World Conference on Disaster Reduction adopted the Hyogo Framework for Action 2005-2015: Building the Resilience of Nations and Communities to Disasters, which reads as follows: Hyogo Framework for Action 2005-2015: Building the Resilience of Nations and Communities to Disasters I. Preamble 1. The World Conference on Disaster Reduction was held from 18 to 22 January 2005 in Kobe, Hyogo, Japan, and adopted the present Framework for Action 2005-2015: Building the Resilience of Nations and Communities to Disasters (here after referred to as the “Framework for Action”). The Conference provided a unique opportunity to promote a strategic and systematic approach to reducing vulnerabilities and risks to hazards. It underscored the need for and identified ways of building the resilience of nations and communities to disasters A. Challenges posed by disasters 2. Disaster loss is on the rise with grave consequences for the survival, dignity and livelihood of individuals, particularly the poor, and hard-won development gains. Disaster risk is increasingly of global concern and its impact and actions in one region can have an impact on risks in another, and vice versa. This, compounded by increasing vulnerabilities related to changing demographic, technological and socio-economic conditions, unplanned urbanization, development within high-risk zones, under-development, environmental degradation, climate variability, climate change, geological hazards, competition for scarce resources, and the impact of epidemics such as HIV/AIDS, points to a future where disasters could increasingly threaten the world’s economy, and its population and the sustainable development of developing countries. In the past two decades, on average more than 200 million people have been affected every year by disasters. 3. Disaster risk arises when hazards interact with physical, social, economic and environmental vulnerabilities. Events of hydrometeorological origin constitute the large majority of disasters. Despite the growing understanding and acceptance of the importance of disaster risk reduction and increased disaster response capacities, disasters and in particular the management and reduction of risk continue to pose a global challenge. 4. There is now international acknowledgement that efforts to reduce disaster risks must be systematically integrated into policies, plans and programmes for sustainable development and poverty reduction, and supported through bilateral, regional and international cooperation, including partnerships. Sustainable development, poverty reduction, good governance and disaster risk reduction are mutually supportive objectives, and in order to meet the challenges ahead, accelerated efforts must be made to build the necessary capacities at the community and national levels to manage and reduce risk. Such an approach is to be recognized as an important element for the achievement of internationally agreed development goals, including those contained in the Millennium Declaration. 5. The importance of promoting disaster risk reduction efforts on the international and regional levels as well as the national and local levels has been recognized in the past few years in a number of key multilateral frameworks and declarations. B. The Yokohama Strategy: lessons learned and gaps identified 6. The Yokohama Strategy for a Safer World: Guidelines for Natural Disaster Prevention, Preparedness and Mitigation and its Plan of Action (“Yokohama Strategy”), adopted in 1994, provides landmark guidance on reducing disaster risk and the impacts of disasters. 7. The review of progress made in implementing the Yokohama Strategy identifies major challenges for the coming years in ensuring more systematic action to address disaster risks in the context of sustainable development and in building resilience through enhanced national and local capabilities to manage and reduce risk. 8. The review stresses the importance of disaster risk reduction being underpinned by a more pro-active approach to informing, motivating and involving people in all aspects of disaster risk reduction in their own local communities. It also highlights the scarcity of resources allocated specifically from development budgets for the realization of risk reduction objectives, either at the national or the regional level or through international cooperation and financial mechanisms, while noting the significant potential to better exploit existing resources and established practices for more effective disaster risk reduction. 9. Specific gaps and challenges are identified in the following five main areas: (a) Governance: organizational, legal and policy frameworks; (b) Risk identification, assessment, monitoring and early warning; (c) Knowledge management and education; (d) Reducing underlying risk factors; (e) Preparedness for effective response and recovery. These are the key areas for developing a relevant framework for action for the decade 2005–2015. II. World Conference on Disaster Reduction: objectives, expected outcome and strategic goals A. Objectives 10. The World Conference on Disaster Reduction was convened by decision of the General Assembly, with five specific objectives: (a) To conclude and report on the review of the Yokohama Strategy and its Plan of Action, with a view to updating the guiding framework on disaster reduction for the twenty-first century; (b) To identify specific activities aimed at ensuring the implementation of relevant provisions of the Johannesburg Plan of Implementation of the World Summit on Sustainable Development on vulnerability, risk assessment and disaster management; (c) To share good practices and lessons learned to further disaster reduction within the context of attaining sustainable development, and to identify gaps and challenges; (d) To increase awareness of the importance of disaster reduction policies, thereby facilitating and promoting the implementation of those policies; (e) To increase the reliability and availability of appropriate disaster-related information to the public and disaster management agencies in all regions, as set out in relevant provisions of the Johannesburg Plan of Implementation of the World Summit on Sustainable Development. B. Expected outcome 11. Taking these objectives into account, and drawing on the conclusions of the review of the Yokohama Strategy, States and other actors participating at the World Conference on Disaster Reduction (hereinafter referred to as “the Conference”) resolve to pursue the following expected outcome for the next 10 years: The substantial reduction of disaster losses, in lives and in the social, economic and environmental assets of communities and countries. The realization of this outcome will require the full commitment and involvement of all actors concerned, including governments, regional and international organizations, civil society including volunteers, the private sector and the scientific community. C. Strategic goals 12. To attain this expected outcome, the Conference resolves to adopt the following strategic goals: (a) The more effective integration of disaster risk considerations into sustainable development policies, planning and programming at all levels, with a special emphasis on disaster prevention, mitigation, preparedness and vulnerability reduction; (b) The development and strengthening of institutions, mechanisms and capacities at all levels, in particular at the community level, that can systematically contribute to building resilience to hazards; (c) The systematic incorporation of risk reduction approaches into the design and implementation of emergency preparedness, response and recovery programmes in the reconstruction of affected communities. III. Priorities for action 2005–2015 A. General considerations 13. In determining appropriate action to achieve the expected outcome and strategic goals, the Conference reaffirms that the following general considerations will be taken into account: (a) The Principles contained in the Yokohama Strategy retain their full relevance in the current context, which is characterized by increasing commitment to disaster reduction; (b) Taking into account the importance of international cooperation and partnerships, each State has the primary responsibility for its own sustainable development and for taking effective measures to reduce disaster risk, including for the protection of people on its territory, infrastructure and other national assets from the impact of disasters. At the same time, in the context of increasing global interdependence, concerted international cooperation and an enabling international environment are required to stimulate and contribute to developing the knowledge, capacities and motivation needed for disaster risk reduction at all levels; (c) An integrated, multi-hazard approach to disaster risk reduction should be factored into policies, planning and programming related to sustainable development, relief, rehabilitation, and recovery activities in post-disaster and post-conflict situations in disaster-prone countries; (d) A gender perspective should be integrated into all disaster risk management policies, plans and decision-making processes, including those related to risk assessment, early warning, information management, and education and training; (e) Cultural diversity, age, and vulnerable groups should be taken into account when planning for disaster risk reduction, as appropriate; (f) Both communities and local authorities should be empowered to manage and reduce disaster risk by having access to the necessary information, resources and authority to implement actions for disaster risk reduction; (g) Disaster-prone developing countries, especially least developed countries and small island developing States, warrant particular attention in view of their higher vulnerability and risk levels, which often greatly exceed their capacity to respond to and recover from disasters; (h) There is a need to enhance international and regional cooperation and assistance in the field of disaster risk reduction through, inter alia: The transfer of knowledge, technology and expertise to enhance capacity building for disaster risk reduction The sharing of research findings, lessons learned and best practices The compilation of information on disaster risk and impact for all scales of disasters in a way that can inform sustainable development and disaster risk reduction Appropriate support in order to enhance governance for disaster risk reduction, for awareness-raising initiatives and for capacity-development measures at all levels, in order to improve the disaster resilience of developing countries The full, speedy and effective implementation of the enhanced Heavily Indebted Poor Countries Initiative, taking into account the impact of disasters on the debt sustainability of countries eligible for this programme Financial assistance to reduce existing risks and to avoid the generation of new risks (i) The promotion of a culture of prevention, including through the mobilization of adequate resources for disaster risk reduction, is an investment for the future with substantial returns. Risk assessment and early warning systems are essential investments that protect and save lives, property and livelihoods, contribute to the sustainability of development, and are far more cost-effective in strengthening coping mechanisms than is primary reliance on post-disaster response and recovery; (j) There is also a need for proactive measures, bearing in mind that the phases of relief, rehabilitation and reconstruction following a disaster are windows of opportunity for the rebuilding of livelihoods and for the planning and reconstruction of physical and socio-economic structures, in a way that will build community resilience and reduce vulnerability to future disaster risks; (k) Disaster risk reduction is a cross-cutting issue in the context of sustainable development and therefore an important element for the achievement of internationally agreed development goals, including those contained in the Millennium Declaration. In addition, every effort should be made to use humanitarian assistance in such a way that risks and future vulnerabilities will be lessened as much as possible. B. Priorities for action 14. Drawing on the conclusions of the review of the Yokohama Strategy, and on the basis of deliberations at the World Conference on Disaster Reduction and especially the agreed expected outcome and strategic goals, the Conference has adopted the following five priorities for action: 1. Ensure that disaster risk reduction is a national and a local priority with a strong institutional basis for implementation. 2. Identify, assess and monitor disaster risks and enhance early warning. 3. Use knowledge, innovation and education to build a culture of safety and resilience at all levels. 4. Reduce the underlying risk factors. 5. Strengthen disaster preparedness for effective response at all levels. 15. In their approach to disaster risk reduction, States, regional and international organizations and other actors concerned should take into consideration the key activities listed under each of these five priorities and should implement them, as appropriate, to their own circumstances and capacities. 1. Ensure that disaster risk reduction is a national and a local priority with a strong institutional basis for implementation 16. Countries that develop policy, legislative and institutional frameworks for disaster risk reduction and that are able to develop and track progress through specific and measurable indicators have greater capacity to manage risks and to achieve widespread consensus for, engagement in and compliance with disaster risk reduction measures across all sectors of society. Key activities: (i) National institutional and legislative frameworks (a) Support the creation and strengthening of national integrated disaster risk reduction mechanisms, such as multi sectoral national platforms, with designated responsibilities at the national through to the local levels to facilitate coordination across sectors. National platforms should also facilitate coordination across sectors, including by maintaining a broad based dialogue at national and regional levels for promoting awareness among the relevant sectors. (b) Integrate risk reduction, as appropriate, into development policies and planning at all levels of government, including in poverty reduction strategies and sectors and multi sector policies and plans. (c) Adopt, or modify where necessary, legislation to support disaster risk reduction, including regulations and mechanisms that encourage compliance and that promote incentives for undertaking risk reduction and mitigation activities. (d) Recognize the importance and specificity of local risk patterns and trends, decentralize responsibilities and resources for disaster risk reduction to relevant sub-national or local authorities, as appropriate.8- وإننا نعرب عن عميق تقديرنا لحكومة اليابان وشعبها لاستضافة المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث، ونشكر بخاصة سكان منطقة هيوغو لحُسن ضيافتهم.
(ii) Resourcesالقرار 2
(e) Assess existing human resource capacities for disaster risk reduction at all levels and develop capacity-building plans and programmes for meeting ongoing and future requirements.إطار عمل هيوغو 2005-2015: بناء قدرة الأمم والمجتمعات على مواجهة الكوارث
(f) Allocate resources for the development and the implementation of disaster risk management policies, programmes, laws and regulations on disaster risk reduction in all relevant sectors and authorities at all levels of administrative and budgets on the basis of clearly prioritized actions.اعتمد المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث، في جلسته العامة التاسعة، المعقودة في 22 كانون الثاني/يناير 2005، إطار عمل هيوغو 2005-2015: بناء قدرة الأمم والمجتمعات على مواجهة الكوارث، الذي يرد نصه كالآتي: إطار عمل هيوغو 2005-2015: بناء قدرة الأمم والمجتمعات على مواجهة الكوارث
(g) Governments should demonstrate the strong political determination required to promote and integrate disaster risk reduction into development programming.أولاً - الديباجة
(iii) Community participation1- عُقد المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث من 18 إلى 22 كانون الثاني/يناير 2005 في كوبي، هيوغو، اليابان، واعتمد إطار العمل هذا للفترة 2005-2015: بناء قدرة الأمم والمجتمعات على مواجهة الكوارث (المشار إليه فيما بعد ب‍ "إطار العمل"). وأتـاح المؤتمر فرصة فريدة للنهوض بنهج استراتيجي منتظم للحد من بؤر الضعف() والتعرض للأخطار(). وركَّز المؤتمر على الحاجة إلى بناء قدرة الأمم والمجتمعات على مواجهة الكوارث وحدد طرائق الوصول إلى ذلك().
(h) Promote community participation in disaster risk reduction through the adoption of specific policies, the promotion of networking, the strategic management of volunteer resources, the attribution of roles and responsibilities, and the delegation and provision of the necessary authority and resources.ألف - التحديات التي تطرحها الكوارث
2. Identify, assess and monitor disaster risks and enhance early warning2- تتزايد الخسائر الناتجة عن الكوارث وما يترتب عليها من عواقب وخيمة على بقاء البشر، وبخاصة الفقراء، وكرامتهم وأسباب عيشهم ومكاسب التنمية العسيرة المنال. ويتعاظم الاهتمام العالمي بخطر الكوارث، ويمكن أن يكون لمخاطر الكوارث وللتدابير التي تتخذ في منطقة ما تأثير في المخاطر التي تواجهها منطقة أخرى، والعكس بالعكس. ويشير ذلك، مقترنا بزيادة بؤر الضعف المتصلة بتغير الظروف الديمغرافية والتكنولوجية والاجتماعية - الاقتصادية، والتحضر غير المخطط، وتنمية المناطق التي تواجه درجة عالية من المخاطر، والتخلف، والتدهور البيئي، وتقلب المناخ وتغيره، والأخطار الجيولوجية، والتنافس على الموارد الشحيحة، وأثر الأوبئة مثل فيروس نقص المناعة البشري/متلازمة نقص المناعة المكتسب (الإيدز)، إلى مستقبل يمكن أن تزيد فيه الكوارث من تهديد الاقتصاد العالمي وسكان العالم والتنمية المستدامة في البلدان النامية. وخلال العقدين الماضيين، تضرَّر كل سنة في المتوسط ما يربو على 200 مليون نسمة بسبب الكوارث.
17. The starting point for reducing disaster risk and for promoting a culture of disaster resilience lies in the knowledge of the hazards and the physical, social, economic and environmental vulnerabilities to disasters that most societies face, and of the ways in which hazards and vulnerabilities are changing in the short and long term, followed by action taken on the basis of that knowledge.3- ويظهر خطر الكوارث عندما تتفاعل الأخطار مع بؤر الضعف المادية والاجتماعية والاقتصادية والبيئية. وتمثل الأحداث النابعة من الرطوبة الجوية الأغلبية الساحقة للكوارث. ورغم تزايد فهم وقبول أهمية الحد من مخاطر الكوارث وزيادة قدرات التأهب لها، فإن تلك الكوارث وبالخصوص إدارتها والحد منها لا تزال تشكل تحدياً عالمياً.
Key activities:4- وثمة اعتراف دولي الآن بوجوب إدماج الجهود الرامية إلى الحد من خطر الكوارث إدماجاً منهجياً في السياسات والخطط والبرامج الخاصة بالتنمية المستدامة والحد من الفقر، ودعم تلك الجهود عن طريق التعاون الثنائي والإقليمي والدولي، بما في ذلك الشراكات. وتشكل التنمية المستدامة والحد من الفقر والحكم الرشيد والحد من خطر الكوارث أهدافاً يدعم بعضها بعضاً، ومن أجل مواجهة التحديات مستقبلاً، يجب بذل جهود معجلة لبناء القدرات اللازمة على الصعيدين المجتمعي والوطني بغية إدارة المخاطر والحد منها. وينبغي الاعتراف بهذا النهج بصفته عنصراً هاماً لتحقيق الأهداف الإنمائية المتفق عليها دولياً، بما في ذلك الأهداف الواردة في إعلان الألفية.
(i) National and local risk assessments5- واعتُرف خلال السنوات الأخيرة في عدد من الأُطر والإعلانات المتعددة الأطراف الأساسية() بأهمية النهوض بالجهود الرامية إلى الحد من خطر الكوارث على الصعيدين الدولي والإقليمي فضلاً عن الصعيدين الوطني والمحلي.
(a) Develop, update periodically and widely disseminate risk maps and related information to decision-makers, the general public and communities at risk in an appropriate formatباء - استراتيجية يوكوهاما: الدروس المستفادة والفجوات المحددة
(b) Develop systems of indicators of disaster risk and vulnerability at national and sub-national scales that will enable decision-makers to assess the impact of disasters on social, economic and environmental conditions and disseminate the results to decision-makers, the public and populations at risk.6- تقدم استراتيجية يوكوهاما من أجل عالم أكثر أماناً: مبادئ توجيهية لاتقاء الكوارث الطبيعية والتأهب لها وتخفيف حدتها وخطة عملها ("استراتيجية يوكوهاما")، المعتمدة في عام 1994، إرشادات أساسية للحد من خطر الكوارث وآثارها.
(c) Record, analyse, summarize and disseminate statistical information on disaster occurrence, impacts and losses, on a regular bases through international, regional, national and local mechanisms.7- ويعين استعراض التقدم المحرز في تنفيذ استراتيجية يوكوهاما() التحديات الكبرى خلال السنوات القادمة في ضمان اتخاذ إجراءات أكثر انتظاماً لمواجهة خطر الكوارث في إطار التنمية المستدامة وفي بناء القدرة على مواجهة الكوارث من خلال تعزيز القدرات الوطنية والمحلية على إدارة المخاطر وتخفيف حدتها. 8- ويشدد الاستعراض على أهمية دعم الحد من خطر الكوارث بنهج أكثر نشاطاً من أجل إنارة سبيل الناس وشحذ هممهم وإشراكهم في جميع جوانب الحد من خطر الكوارث في مجتمعاتهم المحلية. كما يسلِّط الاستعراض الضوء على ندرة الموارد المخصصة من ميزانيات التنمية لبلوغ أهداف الحد من خطر الكوارث، سواء كان ذلك على الصعيد الوطني أو الإقليمي أو من خلال التعاون الدولي والآليات المالية، مشيرا في الوقت ذاته إلى الإمكانية الهائلة لاستغلال الموارد الموجودة والممارسات القائمة على نحو أفضل من أجل الحد من خطر الكوارث بمزيد من الفعالية. 9- وحُدِّدت فجوات وتحديات بعينها في المجالات الخمسة الرئيسية التالية: (أ) الحكم: الأطر التنظيمية والقانونية والسياسية؛ (ب) تحديد المخاطر وتقييمها ورصدها والإنذار المبكر بها؛ (ج) إدارة المعارف والتثقيف؛ (د) الحد من عوامل الخطر الدفينة؛ (ه‍) التأهب للاستجابة والانتعاش الفعالين. تلك هي المجالات الرئيسية لوضع إطار عمل مناسب للعقد 2005-2015. ثانياً - المؤتمر العالمي المعني بالحـد مـن الكوارث: المقاصد والنتائج المنشودة والأهداف الاستراتيجية ألف - المقاصد 10- عُقد المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث بقرار من الجمعية العامة، سعياً لتحقيق المقاصد الخمسة المحددة التالية(): (أ) اختتام استعراض استراتيجية يوكوهاما وخطة عملها والإبلاغ عنهما، بهدف استكمال الإطار التوجيهي بشأن الحد من الكوارث في القرن الحادي والعشرين؛ (ب) تحديد أنشطة معينة لكفالة تنفيذ الأحكام ذات الصلة الواردة في خطة جوهانسبرغ للتنفيذ الصادرة عن مؤتمر القمة العالمي للتنمية المستدامة بشأن التعرض للمخاطر وتقييمها وإدارة الكوارث؛ (ج) مشاطرة الممارسات الجيدة والدروس المستفادة لتعزيز الحد من الكوارث في سياق بلوغ التنمية المستدامة، وتحديد الثغرات والتحديات؛ (د) زيادة الوعي بأهمية سياسات الحد من الكوارث، مما ييسر ويعزز تنفيذ تلك السياسات؛ (ه‍) زيادة موثوقية المعلومات الملائمة المتصلة بالكوارث وتوافرها للجمهور ووكالات إدارة الكوارث في جميع المناطق، على النحو الوارد في الأحكام ذات الصلة من خطة جوهانسبرغ للتنفيذ ومؤتمر القمة العالمي للتنمية المستدامة. باء - النتائج المنشودة 11- إن الدول وغيرها من العناصر الفاعلة المشاركة في المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث ("يشار إليه فيما يلي ب‍ "المؤتمر")، إذ تأخذ هذه المقاصد في الاعتبار، وتستند إلى نتائج استعراض استراتيجية يوكوهاما، تعقد العزم على السعي لبلوغ النتيجة المنشودة التالية خلال السنوات العشر القادمة: الحد بشكل كبير من الخسائر الناجمة عن الكوارث، في الأرواح والممتلكات الاجتماعية والاقتصادية والبيئية للمجتمعات المحلية والبلدان. وسيتطلب بلوغ هذه النتيجة الالتزام والمشاركة الكاملين لجميع العناصر الفاعلة المعنية، بما فيها الحكومات، والمنظمات الإقليمية والدولية، والمجتمع المدني شاملاً المتطوعين، والقطاع الخاص، والأوساط العلمية. جيم - الأهداف الاستراتيجية 12- لبلوغ هذه النتيجة المنشودة، يقرر المؤتمر اعتماد الأهداف الاستراتيجية التالية: )أ) تعزيز الإدماج الفعال لاعتبارات مخاطر الكوارث في سياسات التنمية المستدامة، وتخطيطها وبرمجتها على جميع المستويات، مع التشديد بوجه خاص على اتقاء الكوارث، وتخفيف حدتها، والتأهب لها، والحد من أوجه الضعف؛ (ب) القيام على جميع المستويات، وبخاصة على مستوى المجتمع المحلي، باستحداث وتعزيز المؤسسات والآليات والقدرات، التي يمكنها أن تسهم على نحو منتظم في بناء القدرة على مواجهة() الأخطار؛ (ج) الإدراج المنتظم لنُهج الحد من المخاطر في تصميم وتنفيذ برامج التأهب للطوارئ والتصدي لـها والتعافي منها في إعمار المجتمعات المحلية المتضررة. ثالثاً - أولويات العمل للفترة 2005-2015 ألف - اعتبارات عامة 13- يؤكد المؤتمر مجدداً أنه سيراعي الاعتبارات العامة التالية، عند تحديد الإجراء الملائم لبلوغ النتائج المنشودة والأهداف الاستراتيجية: (أ) تحتفظ المبادئ الواردة في استراتيجية يوكوهاما بوجاهتها الكاملة في السياق الراهن، الذي يتسم بزيادة الالتزام بالحد من الكوارث؛ (ب) مع مراعاة أهمية التعاون وإقامة الشراكات على الصعيد الدولي، فإن لكل دولة مسؤولية أساسية عن تنميتها المستدامة وعن اتخاذ تدابير فعالة للحد من خطر الكوارث، بما في ذلك حماية السكان في أراضيها وهياكلها الأساسية وغيرها من الممتلكات الوطنية من أثر الكوارث. وفي الوقت ذاته، وفي سياق زيادة الترابط العالمي، فإن المطلوب هو تعاون دولي متسق وبيئة دولية ممكِّنة لحفز تنمية المعارف والقدرات والإرادة اللازمة والإسهام فيها سعيا للحد من خطر الكوارث على جميع المستويات؛ (ج) ينبغي اعتماد نهج متكامل يراعي المخاطر المتعددة من أجل الحد من خطر الكوارث وإدراجه في إطار السياسات وعمليات التخطيط والبرمجة المتعلقة بالتنمية المستدامة وأنشطة الإغاثة وإعادة التأهيل والانتعاش التي تنظم في أعقاب الكوارث والصراعات في البلدان المعرضة للكوارث()؛ (د) ينبغي إدماج المنظور الجنساني في جميع سياسات وخطط وعمليات اتخاذ القرار في إدارة مخاطر الكوارث، بما في ذلك ما يتصل منها بتقييم المخاطر، والإنذار المبكر، وإدارة المعلومات، والتثقيف والتدريب()؛ (ه‍) ينبغي، عند الاقتضاء، مراعاة التنوع الثقافي والسن والفئات الضعيفة عند التخطيط للحد من خطر الكوارث؛ (و) ينبغي تمكين المجتمعات المحلية والسلطات المحلية على السواء من إدارة خطر الكوارث والحد منه بتيسير وصولها إلى المعلومات والموارد والصلاحيات التي تمكِّنها من تنفيذ إجراءات الحد من خطر الكوارث؛ (ز) تحتاج البلدان النامية المعرضة للكوارث، وبخاصة أقل البلدان نمواً والدول الجزرية الصغيرة النامية، إلى عناية خاصة بسبب ارتفاع مستويات الضعف والخطر لديها، والتي كثيراً ما تتجاوز قدرتها على التصدي لتلك الكوارث والتعافي منها؛ (ح) ثمة حاجة إلى تعزيز التعاون الدولي والإقليمي وتقديم المساعدة في مجال الحد من خطر الكوارث وذلك بإجراءات منها ما يلي: نقل المعارف والتكنولوجيا والخبرات لتعزيز بناء القدرات في مجال الحد من خطر الكوارث تبادل نتائج البحوث والدروس المستفادة وأفضل الممارسات جمع المعلومات عن خطر الكوارث وآثارها لكافة مستويات الكوارث على نحو يمكّن من تدعيم التنمية المستدامة والحد من خطر الكوارث تقديم الدعم الملائم من أجل تعزيز دوائر الحكم المسؤولة عن الحد من خطر الكوارث واتخاذ مبادرات إذكاء الوعي وتدابير تعزيز القدرات على جميع المستويات، بهدف تحسين قدرة البلدان النامية على مواجهة الكوارث التنفيذ الكامل والعاجل والفعال للصيغة المحسنة من مبادرة البلدان الفقيرة المثقلة بالديون، على أن يراعى أثر الكوارث في قدرة البلدان النامية المؤهلة لهذه المبادرة على تحمل الديون تقديم المساعدة المالية بهدف الحد من المخاطر القائمة وتفادي توليد مخاطر جديدة (ط) إن النهوض بثقافة اتقاء الكوارث، بما في ذلك عن طريق تعبئة الموارد الكافية للحد من خطر الكوارث، استثمار للمستقبل ينطوي على عائدات هامة. ويشكل نظاما تقييم المخاطر والإنذار المبكر استثمارين أساسيين لحماية وإنقاذ الأرواح والممتلكات وأسباب الرزق، وللإسهام في استدامة التنمية، وهما أشد فعالية من حيث التكلفة في تعزيز آليات التصدي للكوارث من الاعتماد أساساً على الاستجابة والانتعاش في أعقاب الكوارث؛ (ي) ثمة حاجة أيضاً إلى تدابير استباقية، مع مراعاة أن مراحل الإغاثة والتأهيل والإعمار في أعقاب كارثة ما تمثل فرصاً لإعادة تهيئة أسباب الرزق ولتخطيط وإعمار الهياكل المادية والاقتصادية والاجتماعية، على نحو يُعزز قدرة المجتمعات المحلية على مواجهة الكوارث ويخفف من ضعفها أمام مخاطر هذه الكوارث مستقبلاً؛ (ك) يشكل الحد من خطر الكوارث مسألة شاملة لعدة جوانب في سياق التنمية المستدامة وبالتالي عنصراً هاماً لتحقيق الأهداف الإنمائية المتفق عليها دولياً، بما فيها الأهداف الواردة في إعلان الألفية. وإضافة إلى ذلك، ينبغي بذل كافة الجهود لاستغلال المساعدة الإنسانية على نحو يقلل إلى أبعد الحدود من المخاطر وبؤر الضعف مستقبلاً. باء - أولويات العمل 14- استناداً إلى نتائج استعراض استراتيجية يوكوهاما، وإلى مداولات المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث وبخاصة النتائج المنشودة والأهداف الاستراتيجية المتفق عليها، اعتمد المؤتمر أولويات العمل الخمس التالية: 1- ضمان اعتبار الحد من خطر الكوارث أولوية وطنية ومحلية قائمة على قاعدة مؤسسية صلبة للتنفيذ. 2- تحديد مخاطر الكوارث وتقييمها ورصدها وتعزيز الإنذار المبكر. 3- الاستفادة من المعارف والابتكارات والتعليم لبناء ثقافة للسلامة والقدرة على مواجهة الكوارث على جميع المستويات. 4- الحد من عوامل الخطر الأساسية. 5- تعزيز التأهب للكوارث بغية التصدي لها بفعالية على جميع المستويات. 15- وينبغي للدول والمنظمات الإقليمية والدولية وغيرها من الأطراف المعنية أن تراعي، في النهج الذي تتبعه للحد من خطر الكوارث، الأنشطة الرئيسية الواردة ضمن كل أولوية من الأولويات الخمس وأن تنفذها بما يتناسب مع ظروفها وقدراتها. 1- ضمان اعتبار الحد من خطر الكوارث أولوية وطنية ومحلية قائمة على قاعدة مؤسسية صلبة للتنفيذ 16- إن البلدان التي تضع أُطراً سياسية وتشريعية ومؤسسية للحد من خطر الكوارث وتستطيع إحداث التقدم وتتبعه من خلال مؤشرات معينة قابلة للقياس هي أقدر كثيراً من غيرها على إدارة المخاطر التي تواجهها وعلى تحقيق توافق واسع في الآراء حول تدابير الحد من خطر الكوارث والمشاركة فيها والامتثال لها في جميع قطاعات المجتمع. الأنشطة الرئيسية: `1` الأطر المؤسسية والتشريعية الوطنية (أ) دعم إنشاء وتعزيز آليات وطنية متكاملة للحد من خطر الكوارث، مثل مناهج عمل وطنية متعددة القطاعات()، تُسند إليها مسؤوليات على كافة المستويات الوطنية والمحلية لتيسير التنسيق عبر جميع القطاعات. كما ينبغي لمناهج العمل الوطنية أن تيسر التنسيق عبر القطاعات، وذلك إقامة حوار واسع النطاق على الصعيدين الوطني والإقليمي لإذكاء الوعي لدى القطاعات المعنية. (ب) إدماج إدارة المخاطر والحد منها في سياسات التنمية والتخطيط على جميع مستويات الحكم، بما في ذلك في استراتيجيات وقطاعات الحد من الفقر وفي السياسات والخطط المتعددة القطاعات. (ج) القيام، عند الاقتضاء، باعتماد أو تعديل التشريعات لدعم الحد من خطر الكوارث، بما في ذلك الأنظمة والآليات التي تشجع على الامتثال وتعزز حوافز الاضطلاع بأنشطة الحد من خطر الكوارث وتخفيف آثارها. (د) الاعتراف بأهمية وخصوصية أنماط واتجاهات الخطر على المستوى المحلي، وإضفاء اللامركزية على مسؤوليات وموارد الحد من خطر الكوارث وإناطتها بالسلطات دون الوطنية والمجتمعات المحلية المعنية، حسب الاقتضاء. `2` الموارد (ه‍) تقييم قدرات الموارد البشرية الموجودة للحد من خطر الكوارث على جميع المستويات ووضع خطط وبرامج لبناء القدرات استجابة للمتطلبات الحالية والمستقبلية. (و) تحديد أولويات واضحة لتخصيص الموارد لوضع وتنفيذ السياسات والبرامج والقوانين واللوائح المتعلقة بالحد من خطر الكوارث في جميع القطاعات والسلطات ذات الصلة على جميع مستويات الإدارة والميزانية. (ز) ينبغي أن تظهر الحكومات الإرادة السياسية القوية اللازمة لتعزيز مبدأ الحد من الكوارث وإدماجه في برامجها الإنمائية. `3` مشاركة المجتمعات المحلية (ح) تعزيز مشاركة المجتمعات المحلية في الحد من خطر الكوارث من خلال اعتماد سياسات محددة، والنهوض بإقامة الشبكات، والإدارة الاستراتيجية لموارد المتطوعين، وإسناد الأدوار والمسؤوليات، وتفويض وتوفير السلطة والموارد اللازمة.
(ii) Early warning2- تحديد مخاطر الكوارث وتقييمها ورصدها وتعزيز الإنذار المبكر
(d) Develop early warning systems that are people centered, in particular systems whose warnings are timely and understandable to those at risk, which take into account the demographic, gender, cultural and livelihood characteristics of the target audiences, including guidance on how to act upon warnings, and that support effective operations by disaster managers and other decision makers.17- إن الإلمام بالمخاطر وبأوجه الضعف المادية والاجتماعية والاقتصادية والبيئية التي تواجهها أكثرية المجتمعات وبكيفية تغيرها على المديين القصير والطويل، هو نقطة الانطلاق نحو الحد من خطر الكوارث وتعزيز ثقافة القدرة على مواجهة الكوارث، وما يعقبها من إجراءات تتخذ على أساس ذلك الإلمام.
(e) Establish, periodically review, and maintain information systems as part of early warning systems with a view to ensuring that rapid and coordinated action is taken in cases of alert/emergency.الأنشطة الرئيسية:
(f) Establish institutional capacities to ensure that early warning systems are well integrated into governmental policy and decision-making processes and emergency management systems at both the national and the local levels, and are subject to regular system testing and performance assessments.`1` تقييم المخاطر على الصعيدين الوطني والمحلي (أ) وضع خرائط المخاطر وتحديثها بصفة دورية وتعميمها على نطاق واسع، هي والمعلومات ذات الصلة، على صانعي القرار وعموم الجمهور والمجتمعات المعرضة للخطر() بالشكل المناسب. (ب) استحداث نظم مؤشرات عن خطر الكوارث وبؤر الضعف على الصعيدين الوطني ودون الوطني تمكن صانعي القرار من تقييم أثر الكوارث() في الظروف الاقتصادية والاجتماعية والبيئية وتعميم النتائج على صانعي القرار والجمهور والسكان المعرضين للمخاطر. (ج) تسجيل وتحليل وتلخيص وتعميم المعلومات الإحصائية عن تواتر المخاطر وآثارها وخسائرها، بصفة منتظمة من خلال آليات دولية وإقليمية ووطنية ومحلية. `2` الإنذار المبكر (د) وضع نظم للإنذار المبكر تتمحور حول الناس، بحيث تكون إنذاراتها محددة التوقيت يستوعبها الأشخاص المعرضون للخطر، وتراعي الخصائص الديمغرافية والجنسانية والثقافية والمعيشية للجمهور المستهدف، وتضم إرشادات بشأن كيفية التصرف لدى سماع الإنذارات، وتدعم العمليات الفعلية التي يتولى القيام بها المسؤولون عن إدارة الكوارث وغيرهم من صانعي القرار. (ه‍) إقامة نظم معلومات واستعراضها بصفة دورية وصيانتها كجزء من نظم الإنذار المبكر بهدف ضمان اتخاذ إجراءات سريعة ومنسقة في حالات الإنذار/الطوارئ. (و) بناء قدرات مؤسسية تكفل حُسن إدماج نظم الإنذار المبكر في السياسة الحكومية وفي عمليات صنع القرار ونظم إدارة الطوارئ على كل من الصعيدين الوطني والمحلي، وخضوع هذه النظم للاختبار وتقييم الأداء بانتظام.
(g) Implement the outcome of the Second International Conference on Early Warning held in Bonn, Germany, in 2003, including through the strengthening of coordination and cooperation among all relevant sectors and actors in the early warning chain in order to achieve fully effective early warning systems.(ز) تنفيذ نتائج المؤتمر الدولي الثاني المعني بالإنذار المبكر المعقود في بون، ألمانيا، في عام 2003() بما في ذلك من خلال تعزيز التنسيق والتعاون بين جميع القطاعات والعناصر الفاعلة المعنية في سلسلة الإنذار المبكر بغية إنشاء نظم للإنذار المبكر فعالة تماما.
(h) Implement the outcome of the Mauritius Strategy for the further implementation of the Barbados Programme of Action for the sustainable development of small island developing States, including by establishing and strengthening effective early warning systems as well as other mitigation and response measures.(ح) تنفيذ نتائج استراتيجية موريشيوس لمواصلة تنفيذ برنامج عمل بربادوس من أجل التنمية المستدامة للبلدان الجزرية الصغيرة النامية بطرق منها إقامة وتعزيز نظم فعالة للإنذار المبكر وغيرها من تدابير التخفيف من الآثار والتصدي لها.
(iii) Capacity`3` القدرة
(i) Support the development and sustainability of the infrastructure and scientific, technological, technical and institutional capacities needed to research, observe, analyse, map and where possible forecast natural and related hazards, vulnerabilities and disaster impacts.(ط) دعم استحداث واستدامة الهياكل الأساسية والقدرات العلمية والتكنولوجية والفنية والمؤسسية اللازمة للبحث والمراقبة والتحليل ورسم الخرائط، وعند الإمكان، التنبؤ بالأخطار الطبيعية والأخطار ذات الصلة، وبؤر الضعف وآثار الكوارث.
(j) Support the development and improvement of relevant databases and the promotion of full and open exchange and dissemination of data for assessment, monitoring and early warning purposes, as appropriate, at international, regional, national and local levels.(ي) دعم وضع وتحسين قواعد البيانات ذات الصلة والنهوض بتبادل البيانات وتعميمها بصورة كاملة ومفتوحة لأغراض التقييم والرصد والإنذار المبكر، حسب الاقتضاء، على الصعد الدولية والإقليمية والوطنية والمحلية.
(k) Support the improvement of scientific and technical methods and capacities for risk assessment, monitoring and early warning, through research, partnerships, training and technical capacity- building.(ك) دعم تحسين الأساليب والقدرات العلمية والتقنية على تقييم المخاطر ورصدها والإنذار المبكر بها، عن طريق البحث وعقد الشراكات والتدريب وبناء القدرات التقنية.
Promote the application of in situ and space-based earth observations, space technologies, remote sensing, geographic information systems, hazard modelling and prediction, weather and climate modelling and forecasting, communication tools and studies of the costs and benefits of risk assessment and early warning.والنهوض بعمليات مراقبة الأرض موقعياً وفضائياً، وتكنولوجيات الفضاء، والاستشعار من بعد، ونظم المعلومات الجغرافية، ووضع النماذج المتعلقة بالأخطار والتنبؤ بها، ووضع النماذج المتعلقة بالأحوال الجوية والمناخية والتنبؤ بها، ووسائل الاتصال، ودراسات تكاليف ومنافع تقييم المخاطر والإنذار المبكر.
(l) Establish and strengthen the capacity to record, analyze, summarize, disseminate, and exchange statistical information and data on hazards mapping, disaster risks, impacts, and losses; support the development of common methodologies for risk assessment and monitoring.(ل) إنشاء وتعزيز القدرة على تسجيل وتحليل وتلخيص وتعميم وتبادل المعلومات والبيانات الإحصائية عن خرائط الأخطار، ومخاطر الكوارث وآثارها والخسائر المترتبة عليها؛ ودعم إعداد منهجيات مشتركة لتقييم المخاطر ورصدها.
(iv) Regional and emerging risks`4` المخاطر الإقليمية والناشئة
(m) Compile and standardize, as appropriate, statistical information and data on regional disaster risks, impacts and losses.(م) القيــام، حسـب الاقتضـاء، بتجميع وتوحيد المعلومات والبيانات الإحصائية المتعلقة بمخاطر الكوارث وآثارها والخسائر الناجمة عنها على الصعيد الإقليمي.
(n) Cooperate regionally and internationally, as appropriate, to assess and monitor regional and trans-boundary hazards, and exchange information and provide early warnings through appropriate arrangements, such as, inter alia, those relating to the management of river basins.(ن) التعاون إقليمياً ودولياً، حسب الاقتضاء، بهدف تقييم ورصد المخاطر الإقليمية أو العابرة للحدود وتبادل المعلومات وإتاحة الإنذار المبكر، من خلال الترتيبات الملائمة، ومنها مثلاً الترتيبات المتعلقة بإدارة أحواض الأنهار.
(o) Research, analyse and report on long-term changes and emerging issues that might increase vulnerabilities and risks or the capacity of authorities and communities to respond to disasters.(س) إجراء بحوث وتحليلات والإبلاغ عن التغيرات الطويلة المدى والقضايا الناشئة التي يمكن أن تزيد من بؤر الضعف والمخاطر أو قدرة السلطات والمجتمعات المحلية على التصدي للكوارث.
3. Use knowledge, innovation and education to build a culture of safety and resilience at all levels3- الاستفادة من المعارف والابتكارات والتعليم لبناء ثقافة للسلامة والقدرة على مواجهة الكوارث على جميع المستويات
18. Disasters can be substantially reduced if people are well informed and motivated towards a culture of disaster prevention and resilience, which in turn requires the collection, compilation and dissemination of relevant knowledge and information on hazards, vulnerabilities and capacities.18- يمكن الحد من الكوارث بشكل كبير إذا أُحسن إعلام الناس وحُفزوا على الأخذ بثقافة اتقاء الكوارث ومواجهتها، وهو ما يتطلب بدوره تجميع وتصنيف وتعميم المعارف والمعلومات المناسبة عن الأخطار وبؤر الضعف والقدرات.
Key activities:الأنشطة الرئيسية:
(i) Information management and exchange`1` إدارة المعلومات وتبادلها
(a) Provide easily understandable information on disaster risks and protection options, especially to citizens in high-risk areas, to encourage and enable people to take action to reduce risks and build resilience.(أ) توفير معلومات سهلة الفهم عن أخطار الكوارث وخيارات الوقاية، وإتاحتها بوجه خاص للمواطنين في المناطق الشديدة الخطورة، بغية تشجيع الناس وتمكينهم من العمل على الحد من المخاطر وبناء القدرة على مواجهتها.
The information should incorporate relevant traditional and indigenous knowledge and culture heritage and be tailored to different target audiences, taking into account cultural and social factors.وينبغي أن تشمل المعلومات ما هو مناسب من المعارف التقليدية ومعارف السكان الأصليين والتراث الثقافي وتكييفها لتلائم احتياجات مختلف المجموعات المستهدفة، على أن تراعي العوامل الثقافية والاجتماعية.
(b) Strengthen networks among disaster experts, managers and planners across sectors and between regions, and create or strengthen procedures for using available expertise when agencies and other important actors develop local risk reduction plans.(ب) دعم الشبكات القائمة بين خبراء الكوارث والمسؤولين عن إدارتها والتخطيط لها في مختلف القطاعات والمناطق، ووضع أو تعزيز إجراءات لاستغلال الخبرات المتاحة عند قيام الوكالات وغيرها من العناصر الفاعلة الهامة بوضع خطط محلية للحد من المخاطر.
(c) Promote and improve dialogue and cooperation among scientific communities and practitioners working on disaster risk reduction, and encourage partnerships among stakeholders, including those working on the socioeconomic dimensions of disaster risk reduction.(ج) تعزيز وتحسين الحوار والتعاون بين الأوساط العلمية والعاملين في مجال الحد من خطر الكوارث، وتشجيع الشراكات بين الأطراف المعنية، بما يشمل الأطراف التي تتناول في عملها الأبعاد الاقتصادية والاجتماعية للحد من خطر الكوارث.
(d) Promote the use, application and affordability of recent information, communication and space-based technologies and related services, as well as earth observations, to support disaster risk reduction, particularly for training and for the sharing and dissemination of information among different categories of users.(د) تعزيز استخدام وتطبيق وتوفير تكنولوجيات المعلومات والاتصالات والتكنولوجيات الفضائية الحديثة وما يتصل بها من خدمات، فضلاً عن عمليات مراقبة الأرض، بهدف دعم الحد من خطر الكوارث، وبخاصة لأغراض التدريب وتقاسم المعلومات وتعميمها على مختلف فئات المستفيدين.
(e) In the medium term, develop local, national, regional and international user-friendly directories, inventories and national information-sharing systems and services for the exchange of information on good practices, cost-effective and easy-to-use disaster risk reduction technologies, and lessons learned on policies, plans and measures for disaster risk reduction.(ه‍) القيام، على المدى المتوسط، بوضع أدلة وقوائم جرد سهلة الاستعمال على الصُعد المحلية والوطنية والإقليمية والدولية، ونظم وطنية لتقاسم المعلومات، وخدمات لتبادل المعلومات بشأن الممارسات الجيدة وتكنولوجيات الحد من خطر الكوارث الفعالة من حيث التكلفة والسهلة الاستعمال والدروس المستفادة من السياسات والخطط والتدابير المتصلة بالحد من خطر الكوارث.
(f) Institutions dealing with urban development should provide information to the public on disaster reduction options prior to constructions, land purchase or land sale.(و) ينبغي للمؤسسات المعنية بالتنمية الحضرية أن توفر للجمهور معلومات عن خيارات الحد من خطر الكوارث قبل إقامة أي مشروع بناء أو شراء أرض أو بيعها.
(g) Update and widely disseminate international standard terminology related to disaster risk reduction, at least in all official United Nations languages, for use in programme and institutional development, operations, research, training curricula and public information programmes.(ز) استيفاء مصطلحات دولية موحدة وتعميمها على نطاق واسع بشأن الحد من خطر الكوارث، بجميع لغات الأمم المتحدة الرسمية على الأقل، لاستعمالها في التطوير البرنامجي والمؤسسي والعمليات والبحوث ومناهج التدريب وبرامج الإعلام العام.
(ii) Education and training`2` التعليم والتدريب
(h) Promote the inclusion of disaster risk reduction knowledge in relevant sections of school curricula at all levels and the use of other formal and informal channels to reach youth and children with information; promote the integration of disaster risk reduction as an intrinsic element of the United Nations Decade of Education for Sustainable Development (2005–2015).(ح) التشجيع على إدراج المعارف المتصلة بالحد من خطر الكوارث في الفروع المناسبة من المناهج الدراسية على جميع المستويات، واستعمال القنوات الرسمية وغير الرسمية الأخرى لإيصال المعلومات للشباب والأطفال؛ والتشجيع على إدماج الحد من خطر الكوارث بصفته عنصراً أصيلاً من عناصر عقد الأمم المتحدة للتعليم من أجل التنمية المستدامة (2005-2015).
(i) Promote the implementation of local risk assessment and disaster preparedness programmes in schools and institutions of higher education.(ط) التشجيع على تنفيذ برامج محلية لتقييم المخاطر والتأهب للكوارث في المدارس وفي مؤسسات التعليم العالي.
(j) Promote the implementation of programmes and activities in schools for learning how to minimize the effects of hazards.(ي) التشجيع على تنفيذ برامج وأنشطة في المدارس لتعلم كيفية الإقلال إلى أدنى حد من آثار المخاطر.
(k) Develop training and learning programmes in disaster risk reduction targeted at specific sectors (development planners, emergency managers, local government officials, etc.).(ك) وضع برامج تدريبية وتعليمية تتناول الحد من خطر الكوارث وتستهدف قطاعات معينة (المخططين في مجال التنمية، والقائمين على إدارة حالات الطوارئ، ومسؤولي الحكم المحلي، ومن سواهم).
(l) Promote community-based training initiatives, considering the role of volunteers, as appropriate, to enhance local capacities to mitigate and cope with disasters.(ل) النهوض بمبادرات للتدريب على مستوى المجتمع المحلي، تراعي دور المتطوعين عند الاقتضاء، بغية تعزيز القدرات المحلية على التخفيف من حدة الكوارث والتصدي لها.
(m) Ensure equal access to appropriate training and educational opportunities for women and vulnerable constituencies; promote gender and cultural sensitivity training as integral components of education and training for disaster risk reduction.(م) ضمان مساواة الحصول على فرص التدريب والتعليم الملائمة لفائدة النساء والفئات الضعيفة؛ والنهوض ببرامج تدريبية للتوعية بالفوارق الجنسانية والثقافية بوصفها عناصر أصيلة من التعليم والتدريب على الحد من خطر الكوارث.
(iii) Research`3` البحث
(n) Develop improved methods for predictive multi-risk assessments and socioeconomic cost–benefit analysis of risk reduction actions at all levels; incorporate these methods into decision-making processes at regional, national and local levels.(ن) استحداث أساليب محسنة للتقييمات التنبؤية للمخاطر المتعددة وتحليل المنافع والتكاليف الاقتصادية والاجتماعية لمبادرات الحد من المخاطر على جميع المستويات؛ وإدماج تلك الأساليب في عمليات اتخاذ القرار على الصُعد الإقليمية والوطنية والمحلية.
(o) Strengthen the technical and scientific capacity to develop and apply methodologies, studies and models to assess vulnerabilities to and the impact of geological, weather, water and climate-related hazards, including the improvement of regional monitoring capacities and assessments.(س) تعزيز القدرة التقنية والعلمية على استحداث وتطبيق أساليب ودراسات ونماذج تكفل تقييم بؤر الضعف وأثر المخاطر الجيولوجية والمتعلقة بالأحوال الجوية والمياه والمناخ، بما في ذلك تحسين قدرات الرصد والتقييم الإقليمية.
(iv) Public awareness`4` إذكاء الوعي العام
(p) Promote the engagement of the media in order to stimulate a culture of disaster resilience and strong community involvement in sustained public education campaigns and public consultations at all levels of society.(ع) تعزيز إسهام وسائط الإعلام في حفز المجتمع على الأخذ بثقافة مواجهة الكوارث والمشاركة القوية في حملات التعليم العام المستدامة والمشاورات العامة على جميع مستويات المجتمع.
4. Reduce the underlying risk factors4- الحد من عوامل الخطر الأساسية
19. Disaster risks related to changing social, economic, environmental conditions and land use, and the impact of hazards associated with geological events, weather, water, climate variability and climate change, are addressed in sector development planning and programmes as well as in post-disaster situations.19- يتم تناول مخاطر الكوارث المتعلقة بتغير الظروف الاجتماعية والاقتصادية والبيئية واستخدام الأراضي، وأثر المخاطر المرتبطة بالأحداث الجيولوجية والأحوال الجوية والمياه وتقلب المناخ وتغيره، في خطط وبرامج التنمية القطاعية وفي حالات ما بعد الكوارث.
Key activities:الأنشطة الرئيسية:
(i) Environmental and natural resource management`1` إدارة البيئة والموارد الطبيعية
(a) Encourage the sustainable use and management of ecosystems, including through better land-use planning and development activities to reduce risk and vulnerabilities.(أ) التشجيع على استغلال الموارد الطبيعية وإدارتها بطريقة مستدامة، بما في ذلك من خلال تحسين أنشطة تخطيط وتطوير استخدام الأراضي بغية الحد من أوجه الخطر والضعف.
(b) Implement integrated environmental and natural resource management approaches that incorporate disaster risk reduction, including structural and non-structural measures, such as integrated flood management and appropriate management of fragile ecosystems.(ب) تنفيذ نُهج متكاملة لإدارة البيئة والموارد الطبيعية تشمل الحد من خطر الكوارث، بما فيها التدابير الهيكلية وغير الهيكلية() مثل الإدارة المتكاملة للفيضانات والإدارة الملائمة للنُظم البيئية الهشّة.
(c) Promote the integration of risk reduction associated with existing climate variability and future climate change into strategies for the reduction of disaster risk and adaptation to climate change, which would include the clear identification of climate-related disaster risks, the design of specific risk reduction measures and an improved and routine use of climate risk information by planners, engineers and other decision-makers.(ج) تعزيز إدماج الحد من المخاطر المرتبطة بتقلب المناخ حالياً وتغيُّره مستقبلاً في استراتيجيات الحد من خطر الكوارث والتكيف مع تغير المناخ. ويشمل ذلك تحديداً واضحاً لمخاطر الكوارث المرتبطة بالمناخ، ووضع تدابير معيّنة للحد من المخاطر، واستخداماً محسّناً واعتيادياً لمعلومات المخاطر المناخية من جانب المخطِّطين والمهندسين وغيرهم من صانعي القرار.
(ii) Social and economic development practices`2` ممارسات التنمية الاجتماعية والاقتصادية
(d) Promote food security as an important factor in ensuring the resilience of communities to hazards, particularly in areas prone to drought, flood, cyclones and other hazards that can weaken agriculture-based livelihoods.(د) النهوض بالأمن الغذائي كعنصر هام من عناصر ضمان قدرة المجتمعات المحلية على مواجهة الأخطار، وبخاصة في بعض المناطق المعرّضة للجفاف والفيضانات والأعاصير وغيرها من الأخطار التي يمكن أن تضعف أساليب المعيشة الزراعية.
(e) Integrate disaster risk reduction planning into the health sector;(ه‍) إدماج تخطيط الحد من خطر الكوارث في القطاع الصحي.
promote the goal of “hospitals safe from disaster” by ensuring that all new hospitals are built with a level of resilience that strengthens their capacity to remain functional in disaster situations and implement mitigation measures to reinforce existing health facilities, particularly those providing primary health care.والنهوض بهدف "المستشفيات الآمنة من الكوارث" بالتأكد من أن جميع المستشفيات الجديدة مشيدة بمستوى من الوقاية يعزِّز قدرتها على مواصلة أداء عملها في حالات الكوارث وتنفيذ تدابير التخفيف من حدة الكوارث لتعزيز المرافق الصحية القائمة، وبخاصة المرافق التي تقدِّم الرعاية الصحية الأولية.
(f) Protect and strengthen critical public facilities and physical infrastructure, particularly schools, clinics, hospitals, water and power plants, communications and transport lifelines, disaster warning and management centres, and culturally important lands and structures through proper design, retrofitting and re-building, in order to render them adequately resilient to hazards.(و) حماية وتعزيز المرافق العامة والهياكل الأساسية المادية، وبخاصة المدارس والمصحات والمستشفيات ومحطات معالجة المياه ومحطات الطاقة، والاتصالات وخطوط النقل الحيوية، ومراكز الإنذار بالكوارث وإدارتها، والأراضي والبُنى الهامة ثقافياً، من خلال إحكام التصميم والتعديل التحديثي والإعمار بغية جعلها قادرة قدرة كافية على مواجهة الأخطار.
(g) Strengthen the implementation of social safety-net mechanisms to assist the poor, the elderly and the disabled, and other populations affected by disasters.(ز) تعزيز تنفيذ آليات شبكات الأمان الاجتماعية بغية مساعدة الفقراء والمسنين والمعوقين وغيرهم من الشرائح السكانية المتضرِّرة بالكوارث.
Enhance recovery schemes including psycho-social training programmes in order to mitigate the psychological damage of vulnerable populations, particularly children, in the aftermath of disasters.وتعزيز خطط الانتعاش، بما في ذلك برامج التدريب النفسي-الاجتماعي لتخفيف الأضرار النفسية التي تصيب الفئات الضعيفة، ولا سيما الأطفال، في أعقاب الكوارث.
(h) Incorporate disaster risk reduction measures into post-disaster recovery and rehabilitation processes and use opportunities during the recovery phase to develop capacities that reduce disaster risk in the long term, including through the sharing of expertise, knowledge and lessons learned.(ح) إدماج تدابير الحد من خطر الكوارث في عمليات الإنعاش والتأهيل في أعقاب الكوارث() واستغلال الفرص خلال مرحلة الانتعاش لاستحداث قدرات تحد من خطر الكوارث على المدى الطويل، بما في ذلك من خلال تقاسم الخبرات والمعارف والدروس المستفادة.
(i) Endeavour to ensure, as appropriate, that programmes for displaced persons do not increase risk and vulnerability to hazards.(ط) السعي للتأكد، عند الاقتضاء، من أن البرامج الخاصة بالمشردين لن تزيد من المخاطر ومن التأثر بها.
(j) Promote diversified income options for populations in high-risk areas to reduce their vulnerability to hazards, and ensure that their income and assets are not undermined by development policy and processes that increase their vulnerability to disasters.(ي) النهوض بتنويع خيارات الدخل للسكان المقيمين في المناطق الشديدة التعرض للمخاطر بغية الحد من تأثرها بها، وضمان عدم تقويض دخلها وممتلكاتها بسبب السياسات والعمليات الإنمائية التي تزيد من ضعفها أمام الكوارث.
(k) Promote the development of financial risk-sharing mechanisms, particularly insurance and reinsurance against disasters.(ك) النهوض باستحداث آليات تقاسم المخاطر المالية، وبخاصة التأمين وإعادة التأمين ضد المخاطر.
(l) Promote the establishment of public–private partnerships to better engage the private sector in disaster risk reduction activities; encourage the private sector to foster a culture of disaster prevention, putting greater emphasis on, and allocating resources to, pre-disaster activities such as risk assessments and early warning systems.(ل) تعزيز إقامة شراكات بين القطاعين العام والخاص بغية تحسين إسهام القطاع الخاص في أنشطة الحد من خطر الكوارث؛ وتشجيع القطاع الخاص على الترويج لثقافة اتِّقاء الكوارث، بزيادة التشديد على الأنشطة السابقة للكوارث وتخصيص الموارد لها مثل عمليات تقييم المخاطر ونُظم الإنذار المبكِّر.
(m) Develop and promote alternative and innovative financial instruments for addressing disaster risk.(م) وضع وتعزيز أدوات مالية بديلة وابتكارية للتصدي لخطر الكوارث.
(iii) Land-use planning and other technical measures`3` تخطيط استخدام الأراضي وغيرها من التدابير التقنية
(n) Incorporate disaster risk assessments into the urban planning and management of disaster-prone human settlements, in particular highly populated areas and quickly urbanizing settlements.(ن) إدمـاج تقييمـات خطـر الكوارث في التخطيط والإدارة الحضريين للمستوطنات البشرية المعرّضة للكوارث، وبخاصة للمناطق الكثيفة السكان وللمستوطنات السريعة التحضُّر.
The issues of informal or non-permanent housing and the location of housing in high-risk areas should be addressed as priorities, including in the framework of urban poverty reduction and slum-upgrading programmes.وينبغي، على سبيل الأولوية، تناول قضايا المساكن غير النظامية أو غير الدائمة وموقع المساكن في المناطق الشديدة الخطر، بما في ذلك في إطار برامج الحد من وطأة الفقر الحضري وتحسين حالة الأحياء الفقيرة.
(o) Mainstream disaster risk considerations into planning procedures for major infrastructure projects, including the criteria for design, approval and implementation of such projects and considerations based on social, economic and environmental impact assessments.(س) مراعاة اعتبارات خطر الكوارث في إجراءات التخطيط لمشاريع البنى التحتية الرئيسية، بما في ذلك معايير تصميم تلك المشاريع والموافقة عليها وتنفيذها والاعتبارات القائمة على تقييم الآثار الاجتماعية والاقتصادية والبيئية.
(p) Develop, upgrade and encourage the use of guidelines and monitoring tools for the reduction of disaster risk in the context of land-use policy and planning.(ع) وضع واستيفاء وتشجيع استخدام المبادئ التوجيهية العامة وأدوات الرصد للحد من خطر الكوارث في سياق سياسات استخدام الأراضي وتخطيطها.
(q) Incorporate disaster risk assessment into rural development planning and management, in particular with regard to mountain and coastal flood plain areas, including through the identification of land zones that are available and safe for human settlement.(ف) إدماج تقييم خطر الكوارث في تخطيط وإدارة التنمية الريفية، وبخاصة في المناطق الجبلية والسهول الساحلية المعرضة للفيضانات، بما في ذلك من خلال تحديد مناطق الأراضي المتاحة والآمنة لإقامة المستوطنات البشرية.
(r) Encourage the revision of existing or the development of new building codes, standards, rehabilitation and reconstruction practices at the national or local levels, as appropriate, with the aim of making them more applicable in the local context, particularly in informal and marginal human settlements, and reinforce the capacity to implement, monitor and enforce such codes, through a consensus-based approach, with a view to fostering disaster-resistant structures.(ص) تشجيع تنقيح قواعد ومعايير البناء وممارسات الإصلاح والإعمار الحالية أو استحداث الجديد منها على الصعيدين الوطني أو المحلي، حسب الاقتضاء، بهدف جعلها أنسب تطبيقاً في السياق المحلي، وبخاصة في المستوطنات البشرية غير النظامية والمهمّشة، وتعزيز القدرة على تطبيق تلك القواعد ورصدها وإنفاذها، من خلال نهج قوامه التوافق في الآراء، بغية تعزيز البنى المقاوِمة للكوارث.
5. Strengthen disaster preparedness for effective response at all levels5- تعزيز التأهب للكوارث بغية التصدي لها على نحو فعال
20. At times of disaster, impacts and losses can be substantially reduced if authorities, individuals and communities in hazard-prone areas are well prepared and ready to act and are equipped with the knowledge and capacities for effective disaster management.20- من الممكن عند وقوع الكوارث التخفيف من حدة عواقبها وخسائرها بشكل كبير إذا ما كانت السلطات والأفراد والجماعات في المناطق المعرّضة للخطر حسنة التأهب ومستعدة للعمل وإذا ما تسلحت بالمعرفة والقدرة على إدارة الكوارث بفعالية.
Key activities:الأنشطة الرئيسية:
(a) Strengthen policy, technical and institutional capacities in regional, national and local disaster management, including those related to technology, training, and human and material resources.(أ) تعزيز القدرات السياسية والتقنية والمؤسسية على إدارة الكوارث إقليمياً ووطنياً ومحلياًَ، بما فيها القدرات ذات الصلة بالتكنولوجيا والتدريب والموارد البشرية والمادية.
(b) Promote and support dialogue, exchange of information and coordination among early warning, disaster risk reduction, disaster response, development and other relevant agencies and institutions at all levels, with the aim of fostering a holistic approach towards disaster risk reduction.(ب) تعزيـز ودعـم الـحوار وتبـادل المعلومات والتنسيق بين الوكالات والمؤسسات العاملة على جميع المستويات في قطاعات الإنذار المبكر والحد من خطر الكوارث والتصدي لها والتنمية، من أجل التشجيع على الأخذ بنهج شامل إزاء الحد من خطر الكوارث.
(c) Strengthen and when necessary develop coordinated regional approaches, and create or upgrade regional policies, operational mechanisms, plans and communication systems to prepare for and ensure rapid and effective disaster response in situations that exceed national coping capacities.(ج) تعزيز نُهج إقليمية منسقة ووضعها عند اللزوم، واستحداث أو استيفاء سياسات وآليات تنفيذية وخطط ونُظُم اتصالات على الصعيد الإقليمي بهدف التأهب للكوارث وضمان التصدي لها بسرعة وفعالية في الحالات التي تفوق قدرات التصدي الوطنية.
(d) Prepare or review and periodically update disaster preparedness and contingency plans and policies at all levels, with a particular focus on the most vulnerable areas and groups.(د) إعداد أو استعراض خطط وسياسات التأهب للكوارث والطوارئ على جميع المستويات واستيفاؤها دورياً، مع التركيز بوجه خاص على أكثر المناطق والجماعات ضعفاً.
Promote regular disaster preparedness exercises, including evacuation drills, with a view to ensuring rapid and effective disaster response and access to essential food and non-food relief supplies, as appropriate, to local needs.والنهوض بتمارين دورية للتأهب للكوارث، بما في ذلك تمارين الإجلاء، بهدف ضمان التصدي للكوارث بسرعة وفعالية ووصول إمدادات الغوث الأساسية الغذائية وغير الغذائية، حسبما تقتضيه الاحتياجات المحلية.
(e) Promote the establishment of emergency funds, where and as appropriate, to support response, recovery and preparedness measures.(ه‍) تعزيز إقامة صناديق للطوارئ، حيثما وعندما يقتضي الأمر، لدعم تدابير التصدي والانتعاش والتأهب.
(f) Develop specific mechanisms to engage the active participation and ownership of relevant stakeholders, including communities, in disaster risk reduction, in particular building on the spirit of volunteerism.)و) استحداث آليات محددة لحث الأطراف المعنية، بما في ذلك المجتمعات المحلية، على المشاركة الفعالة في أنشطة الحد من خطر الكوارث والتحكم بهذه الأنشطة، وبخاصة الاعتماد على روح التطوُّع.
IV. Implementation and follow-upرابعاً - التنفيذ والمتابعة
A. General considerationsألف - اعتبارات عامة
21. The implementation of and follow-up to the strategic goals and priorities for action set out in this Framework for Action should be addressed by different stakeholders in a multi-sectoral approach, including the development sector.21- ينبغي لمختلف الأطراف المعنية أن تضطلع بتنفيذ أهداف وأولويات العمل الاستراتيجية المحددة في إطار العمل هذا ومتابعتها ضمن نهج جامع لعدة قطاعات، بما في ذلك القطاع الإنمائي.
States and regional and international organizations, including the United Nations and international financial institutions, are called upon to integrate disaster risk reduction considerations into their sustainable development policy, planning and programming at all levels.والدول والمنظمات الإقليمية والدولية، بما في ذلك الأمم المتحدة والمؤسسات المالية الدولية، مدعوَّة إلى إدماج اعتبارات الحد من خطر الكوارث في سياساتها الإنمائية المستدامة وتخطيطها وبرمجتها على جميع المستويات.
Civil society, including volunteers and community-based organizations, the scientific community and the private sector are vital stakeholders in supporting the implementation of disaster risk reduction at all levels.ويمثل المجتمع المدني، شاملاً المتطوعين والمنظمات الأهلية والدوائر العلمية والقطاع الخاص أطرافاً معنية حيوية في دعم تنفيذ الحد من خطر الكوارث على جميع المستويات.
22. While each State has primary responsibility for its own economic and social development, an enabling international environment is vital to stimulate and contribute to developing the knowledge, capacities and motivation needed to build disaster resilient nations and communities.22- وفيما تتحمل كل دولة مسؤولية أساسية عن تنميتها الاقتصادية والاجتماعية، فإن من الضروري تهيئة بيئة دولية تتيح الإمكانيات لحفز تطوير المعارف والقدرات والحوافز اللازمة والإسهام فيها بغية إقامة أمم ومجتمعات محلية قادرة على مواجهة الكوارث.
States and regional and international organizations should foster greater strategic coordination among the United Nations, other international organizations, including international financial institutions, regional bodies, donor agencies and non-governmental organizations engaged in disaster risk reduction, based on a strengthened International Strategy for Disaster Reduction.وينبغي للدول والمنظمات الإقليمية والدولية تعزيز التنسيق الاستراتيجي بين الأمم المتحدة، وغيرها من المنظمات الدولية بما في ذلك المؤسسات المالية الدولية، والهيئات الإقليمية، والوكالات المانحة، والمنظمات غير الحكومية العاملة في مجال الحد من خطر الكوارث، استناداً إلى استراتيجية دولية معزَّزة للحد من الكوارث.
In the coming years, consideration should be given to ensuring the implementation and strengthening of relevant international legal instruments related to disaster risk reduction.وينبغي إيلاء الاعتبار خلال السنوات القادمة لضمان تنفيذ وتعزيز الصكوك القانونية الدولية ذات الصلة بالحد من خطر الكوارث.
23. States and regional and international organizations should also support the capacities of regional mechanisms and organizations to develop regional plans, policies and common practices, as appropriate, in support of networking advocacy, coordination, exchange of information and experience, scientific monitoring of hazards and vulnerability, and institutional capacity development and to deal with disaster risks.23- كما ينبغي للدول والمنظمات الإقليمية والدولية دعم قدرات الآليات والمنظمات الإقليمية على وضع خطط وسياسات وممارسات مشتركة إقليمية، حسب الاقتضاء، دعماً لإقامة الشبكات، وأنشطة الدعوة والتنسيق وتبادل المعلومات والخبرات، والرصد العلمي للأخطار وبُؤر الضعف، وتطوير القدرة المؤسسية والقدرة على التصدي لمخاطر الكوارث.
24. All actors are encouraged to build multi-stakeholder partnerships, at all levels, as appropriate, and on a voluntary basis, to contribute to the implementation of this Framework for Action.24- وتشجَّع جميع العناصر الفاعلة على بناء شراكات تجمع بين مختلف الأطراف المعنية، على كافة المستويات، حسب الاقتضاء، وعلى أساس طوعي، بغية الإسهام في تنفيذ إطار العمل هذا.
States and other actors are also encouraged to promote the strengthening or establishment of national, regional and international volunteer corps, which can be made available to countries and to the international community to contribute to addressing vulnerability and reducing disaster risk.كما تشجَّع الدول وغيرها من العناصر الفاعلة على النهوض بتعزيز أو إنشاء فرق المتطوعين على الصعد الوطنية والإقليمية والدولية، والتي يمكن أن تتاح للبلدان وللمجتمع الدولي للإسهام في التصدي لبؤر الضعف والحد من خطر الكوارث().
25. The Mauritius Strategy for the further implementation of the Barbados Programme of Action for Small Island Developing States underscores that small island developing States are located among the most vulnerable regions in the world in relation to the intensity and frequency of natural and environmental disasters and their increasing impact, and face disproportionately high economic, social and environmental consequences.25- وتؤكد استراتيجية موريشيوس لمواصلة تنفيذ برنامج عمل بربادوس لصالح الدول الجزرية الصغيرة النامية أن هذه الدول تقع في أكثر مناطق العالم تأثراً من حيث شدة الكوارث الطبيعية والبيئية وتواترها وآثارها المتزايدة، وتواجه عواقب اقتصادية واجتماعية وبيئية شديدة للغاية.
Small island developing States have undertaken to strengthen their respective national frameworks for more effective disaster management and are committed, with the necessary support of the international community, to improve national disaster mitigation, preparedness and early- warning capacity, increase public awareness about disaster reduction, stimulate interdisciplinary and inter-sectoral partnerships, mainstream risk management into their national planning process, address issues relating to insurance and reinsurance arrangements, and augment their capacity to predict and respond to emergency situations, including those affecting human settlements stemming from natural and environmental disasters.وقد تعهدت الدول الجزرية الصغيرة النامية بتعزيز أطرها الوطنية لزيادة فعالية إدارة الكوارث، وهي ملتزمة إذا ما نالت الدعم اللازم من المجتمع الدولي بتحسين قدرتها الوطنية على التخفيف من حدة الكوارث والتأهب لها والإنذار المبكر بها، وزيادة وعي الجمهور بالحد من الكوارث، وحفز الشراكات المتعددة الاختصاصات والقطاعات، وإدماج إدارة المخاطر في عمليات التخطيط الوطني، والتصدي للقضايا المتصلة بترتيبات التأمين وإعادة التأمين، وتحسين قدرتها على التنبؤ بحالات الطوارئ والتصدي لها، بما في ذلك حالات الطوارئ التي تلم بالمستوطنات البشرية بسبب الكوارث الطبيعية والبيئية.
26. In view of the particular vulnerabilities and insufficient capacities of least developed countries to respond to and recover from disasters, support is needed by the least developed countries as a matter of priority, in executing substantive programmes and relevant institutional mechanisms for the implementation of the Framework for Action, including through financial and technical assistance for and capacity building in disaster risk reduction as an effective and sustainable means to prevent and respond to disasters.26- ونظراً إلى أوجه الضعف الخاصة بأقل البلدان نمواً وعدم كفاية قدراتها للتصدي للكوارث والتعافي منها، ينبغي توفير الدعم لهذه البلدان على سبيل الأولوية في إعمال البرامج الأساسية والآليات المؤسسية المناسبة من أجل تنفيذ إطار العمل، بما في ذلك من خلال تقديم المساعدة المالية والتقنية لبناء القدرة في مجال الحد من خطر الكوارث باعتبار ذلك وسيلة فعالة ومستدامة لاتقاء الكوارث والتصدي لها.
27. Disasters in Africa pose a major obstacle to the African continent’s efforts to achieve sustainable development, especially in view of the region’s insufficient capacities to predict, monitor, deal with and mitigate disasters.27- وتطرح الكوارث في أفريقيا عقبة رئيسية أمام الجهود التي تبذلها القارة من أجل تحقيق التنمية المستدامة، وخاصة بالنظر إلى عدم كفاية قدرات المنطقة على التنبؤ بالكوارث ورصدها والتصدي لها والتخفيف من آثارها.
Reducing the vulnerability of the African people to hazards is a necessary element of poverty reduction strategies, including efforts to protect past development gains.والحد من ضعف سكان أفريقيا أمام الأخطار عنصر ضروري في استراتيجيات الحد من الفقر، بما في ذلك بذل الجهود لحماية مكاسب التنمية السابقة.
Financial and technical assistance is needed to strengthen the capacities of African countries, including observation and early warning systems, assessments, prevention, preparedness, response and recovery.ولا بد من توفير المساعدة المالية والتقنية من أجل تعزيز قدرات البلدان الأفريقية، بما في ذلك نظم المراقبة والإنذار المبكر، والتقييم والوقاية والتأهب والتصدي والانتعاش.
28. The follow-up on the World Conference on Disaster Reduction will, as appropriate, be an integrated and coordinated part of the follow-up to other major conference in fields relevant to disaster risk reduction.28- وستكون متابعة قرارات المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث، حسب الاقتضاء، جزءاً مدمجاً ومنسقاً من متابعة المؤتمرات الرئيسية الأخرى في الميادين المتصلة بالحد من خطر الكوارث().
This should include specific reference to progress on disaster risk reduction taking, into account agreed development goals, including those found in the Millennium Declaration.وينبغي أن يتضمن ذلك إشارة محددة إلى التقدم المحرز في مجال الحد من خطر الكوارث مع مراعاة الأهداف الإنمائية المتفق عليها، ومنها الأهداف الواردة في إعلان الألفية.
29. The implementation of this Framework for Action for the period 2005-2015 will be appropriately reviewed.29- وسيخضع تنفيذ إطار العمل هذا للفترة 2005-2015 للاستعراض على النحو المناسب.
B. Statesباء - الدول
30. All States should endeavour to undertake the following tasks at the national and local levels, with a strong sense of ownership and in collaboration with civil society and other stakeholders, within the bounds of their financial, human and material capacities, and taking into account their domestic legal requirements and existing international instruments related to disaster risk reduction.30- ينبغي لجميع الدول أن تسعى للاضطلاع بالمهام التالية على الصعيدين الوطني والمحلي، بالاستناد إلى إحساس قوي بالملكية وبالتعاون مع المجتمع المدني وغيره من الأطراف المعنية، في حدود قدراتها المالية والبشرية والمادية، ومع مراعاة متطلباتها القانونية المحلية والصكوك الدولية القائمة المعنية بالحد من خطر الكوارث.
States should also contribute actively in the context of regional and international cooperation, in line with paragraphs 33 and 34.وينبغي للدول أيضاً أن تسهم بنشاط في التعاون الإقليمي والدولي، بما يتفق مع الفقرتين 33 و34.
(a) Prepare and publish national baseline assessments of the status of disaster risk reduction, according to the capabilities, needs and policies of each State, and, as appropriate, share this information with concerned regional and international bodies;(أ) إجراء تقييمات مرجعية وطنية لحالة الحد من خطر الكوارث ونشر نتائجها، وفقاً لقدرات كل دولة واحتياجاتها وسياساتها، ومشاطرة هذه المعلومات، عند الاقتضاء، مع الهيئات الإقليمية والدولية المعنية؛
(b) Designate an appropriate national coordination mechanism for the implementation and follow up of this Framework for Action, and communicate the information to the secretariat of the International Strategy for Disaster Reduction;(ب) تعيين آلية تنسيق وطنية ملائمة لتنفيذ إطار العمل هذا ومتابعته، وإبلاغ أمانة الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث بذلك؛
(c) Publish and periodically update a summary of national programmes for disaster risk reduction related to this Framework for Action, including on international cooperation;(ج) القيام بنشر موجز للبرامج الوطنية للحد من خطر الكوارث ذات الصلة بإطار العمل هذا، بما يشمل التعاون الدولي، واستيفاء هذا الموجز بصفة دورية؛
(d) Develop procedures for reviewing national progress against this Framework for Action, which should include systems for cost benefit analysis and ongoing monitoring and assessment of vulnerability and risk, in particular with regards to regions exposed to hydrometeorological and seismic hazards, as appropriate;(د) إعداد إجراءات لاستعراض التقدم المحرز على الصعيد الوطني في تنفيذ إطار العمل هذا، على أن تشمل نظم تحليل التكاليف والفوائد، والرصد والتقييم المتواصلين لبؤر الضعف والمخاطر، وبخاصة فيما يتعلق بالمناطق المعرَّضة لأخطار الرطوبة الجوية والزلازل، حسب الاقتضاء؛
(e) Include information on progress of disaster risk reduction in the reporting mechanisms of existing international and other frameworks concerning sustainable development, as appropriate;(ه‍) إدراج معلومات عن التقدم المحرز في الحد من خطر الكوارث في آليات الإبلاغ للأطر الدولية القائمة وغيرها من الأطر المعنية بالتنمية المستدامة، حسب الاقتضاء؛
(f) Consider, as appropriate, acceding to, approving or ratifying relevant international legal instruments relating to disaster reduction, and, for State parties to those instruments, take measures for their effective implementation;(و) النظر، حسب الاقتضاء، في الانضمام إلى الصكوك القانونية الدولية المتصلة بالحد من الكوارث أو الموافقة أو التصديق عليها، واتخاذ الدول الأطراف في تلك الصكوك تدابير لتنفيذها الفعلي()؛
(g) Promote the integration of risk reduction associated with existing climate variability and future climate change into strategies for the reduction of disaster risk and adaptation to climate change; ensure that the management of risks associated with geological hazards, such as earthquakes and landslides, are fully taken into account in disaster risk reduction programmes.(ز) التشجيع على إدماج الحد من المخاطر المرتبطة بتقلب المناخ حالياً وتغيره مستقبلاً في استراتيجيات الحد من خطر الكوارث والتكيف مع تغير المناخ، وضمان مراعاة إدارة المخاطر المرتبطة بالأحداث الجيولوجية، مثل الزلازل والانزلاقات الأرضية، مراعاة كاملة في برامج الحد من خطر الكوارث.
C. Regional organizations and institutionsجيم - المنظمات والمؤسسات الإقليمية
31. Regional organizations with a role related to disaster risk reduction are called upon to undertake the following tasks within their mandates, priorities and resources:31- المنظمات الإقليمية التي تؤدي دوراً يتعلق بالحد من خطر الكوارث مدعوة إلى الاضطلاع بالمهام التالية في حدود ولاياتها وأولوياتها ومواردها:
(a) Promote regional programmes, including programmes for technical cooperation, capacity development, the development of methodologies and standards for hazard and vulnerability monitoring and assessment, the sharing of information and effective mobilization of resources, in view of supporting national and regional efforts to achieve the objectives of this Framework for Action;(أ) النهوض بالبرامج الإقليمية، بما يشمل برامج التعاون التقني وتطوير القدرات، واستحداث منهجيات ومعايير لرصد وتقييم المخاطر وبؤر الضعف، وتقاسم المعلومات، والتعبئة الفعالة للموارد، بغية دعم الجهود الوطنية والإقليمية لتحقيق أهداف إطار العمل هذا؛
(b) Undertake and publish regional and sub-regional baseline assessments of the disaster risk reduction status, according to the needs identified and in line with their mandates;(ب) إجراء تقييمات مرجعية إقليمية ودون إقليمية لحالة الحد من خطر الكوارث ونشر نتائجها، وفقاً للاحتياجات المحددة وبما يتناسب مع ولاياتها؛
(c) Coordinate and publish periodic reviews on progress in the region and on impediments and support needs, and assist countries, as requested, in the preparation of periodic national summaries of their programmes and progress;(ج) تنسيق الاستعراضات الدورية بشأن التقدم المحرز في المنطقة وبشأن المعوقات واحتياجات الدعم ونشر نتائجها، وتقديم المساعدة التي تطلبها البلدان في إعداد الملخصات الوطنية الدورية لبرامجها ولما أحرزته من تقدم؛
(d) Establish or strengthen existing specialized regional collaborative centers, as appropriate, to undertake research, training, education and capacity building in the field of disaster risk reduction;(د) إنشاء أو تعزيز المراكز التعاونية الإقليمية المتخصصة، حسب الاقتضاء، في البحث والتدريب والتعليم وبناء القدرات في مجال الحد من خطر الكوارث؛
(e) Support the development of regional mechanisms and capacities for early warning to disasters, including for tsunami.(ه‍) دعم استحداث آليات وقدرات إقليمية للإنذار المبكر بالكوارث، بما فيها أمواج التسونامي().
D. International organizationsدال - المنظمات الدولية
32. International organizations, including organizations of the United Nations system and international financial institutions, are called upon to undertake the following tasks within their mandates, priorities and resources:32- إن المنظمات الدولية، بما فيها مؤسسات منظومة الأمم المتحدة والمؤسسات المالية الدولية، مدعوة إلى الاضطلاع بالمهام التالية في حدود ولاياتها وأولوياتها ومواردها:
(a) Engage fully in supporting and implementing the International Strategy for Disaster Reduction, and cooperate to advance integrated approaches to building disaster-resilient nations and communities, by encouraging stronger linkages, coherence and integration of disaster risk reduction elements into the humanitarian and sustainable development fields as set out in this Framework for Action;(أ) المشاركة الكاملة في دعم وتنفيذ الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث، والتعاون من أجل وضع نُهج متكاملة لبناء أمم ومجتمعات قادرة على مواجهة الكوارث، وذلك بالتشجيع على تعزيز الروابط والاتساق وإدراج عناصر الحد من خطر الكوارث في المجال الإنساني ومجال التنمية المستدامة على النحو الذي وردت به في إطار العمل هذا؛
(b) Strengthen the overall capacity of the United Nations system to assist disaster-prone developing countries in disaster risk reduction through appropriate means and coordination and define and implement appropriate measures for regular assessment of their progress towards the achievement of the goals and priorities set out in this Framework for Action, building on the International Strategy for Disaster Reduction;(ب) تعزيز قدرة منظومة الأمم المتحدة الشاملة على مساعدة البلدان النامية المعرضة للكوارث في الحد من خطر الكوارث من خلال الوسائل وأنشطة التنسيق المناسبة، ووضع وتنفيذ التدابير الملائمة للتقييم المنتظم للتقدم المحرز في تحقيق الأهداف والأولويات الواردة في إطار العمل هذا، استناداً إلى الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث؛
(c) Identify relevant actions to assist disaster-prone developing countries in the implementation of this Framework for Action; ensure that relevant actions are integrated, as appropriate, into each organization’s own scientific, humanitarian and development sectors, policies, programmes and practices and that adequate funding is allocated for their implementation;(ج) تحديد الإجراءات المناسبة لمساعدة البلدان النامية المعرضة للكوارث على تنفيذ إطار العمل هذا؛ وضمان إدراج الإجراءات المناسبة، عند الاقتضاء، في القطاعات والسياسات والبرامج والممارسات العلمية والإنسانية والإنمائية لكل منظمة، وضمان تخصيص التمويل الكافي لتنفيذ تلك الإجراءات؛
(d) Assist disaster-prone developing countries to set up national strategies and plans of action and programmes for disaster risk reduction and to develop their institutional and technical capacities in the field of disaster risk reduction, as identified through the priorities in this Framework for Action;(د) مساعـدة البلدان النامية المعرضة للكوارث على وضع استراتيجيات وخطط عمل وبرامج وطنية للحد من خطر الكوارث وعلى تطوير قدراتها المؤسسية والتقنية في ميدان الحد من خطر الكوارث، على النحو المحدد في الأولويات الواردة في إطار العمل هذا؛
(e) Integrate actions in support of the implementation of this Framework into relevant coordination mechanisms such as the United Nations Development Group and the Inter-Agency Standing Committee (on humanitarian action), including at the national level and through the Resident Coordinator system and the United Nations Country teams.(ه‍) إدراج أنشطة دعم تنفيذ هذا الإطار في آليات التنسيق ذات الصلة مثل مجموعة الأمم المتحدة الإنمائية وأمانة اللجنة الدائمة المشتركة بين الوكالات (المعنية بالشؤون الإنسانية)، بما في ذلك على الصعيد الوطني ومن خلال نظام المنسقين المقيمين وأفرقة الأمم المتحدة القطرية.
In addition, integrate disaster risk reduction considerations into development assistance frameworks, such as the Common Country Assessments, the United Nations Development Assistance Framework and poverty reduction strategies;وإضافة إلى ذلك، إدراج اعتبارات الحد من خطر الكوارث في أُطر المساعدة الإنمائية، مثل التقييم القطري المشترك، وإطار عمل الأمم المتحدة للمساعدة الإنمائية واستراتيجيات الحد من الفقر؛
(f) In close collaboration with existing networks and platforms, cooperate to support globally consistent data collection and forecasting on natural hazards, vulnerabilities and risks and disaster impacts at all scales.(و‍) العمل، بالتعاون الوثيق مع الشبكات ومناهج العمل القائمة، على دعم الأنشطة المتسقة عالمياً لجمع البيانات والتنبؤ فيما يتعلق بالأخطار الطبيعية وبؤر الضعف وآثار الكوارث على جميع المستويات.
These initiatives should include the development of standards, the maintenance of databases, the development of indicators and indices, support to early warning systems, the full and open exchange of data and the use of in situ and remotely sensed observations;وينبغي أن تشمل هذه المبادرات وضع المعايير، وتعهّد قواعد البيانات، ووضع المؤشرات والأرقام القياسية، ودعم نُظم الإنذار المبكر، والتبادل الكامل والمفتوح للبيانات واللجوء إلى عمليات المراقبة الموقعية والمراقبة بالاستشعار من بُعد؛
(g) Support States with the provision of appropriate, timely and well coordinated international relief assistance, upon request of affected countries, and in accordance with agreed guiding principles for emergency relief assistance and coordination arrangements.(ز) دعم الدول بمدها في الوقت المناسب بالمساعدة الغوثية الدولية الملائمة والمنسقة تنسيقاً محكماً، بناءً على طلب البلدان المتضررة، ووفقاً للمبادئ التوجيهية المتفق عليها للمساعدة الغوثية في حالات الطوارئ وترتيبات التنسيق().
Provide this assistance with a view to reducing risk and vulnerability, improving capacities and ensuring effective arrangements for international cooperation for urban search and rescue assistance.وتقديم هذه المساعدة بغية الحد من المخاطر وبؤر الضعف، وتحسين القدرات وضمان الترتيبات الفعّالة للتعاون الدولي على البحث والإنقاذ في المناطق الحضرية().
Ensure that arrangements for prompt international response to reach affected areas are being developed at national and local levels and that appropriate linkages to recovery efforts and risk reduction are strengthened;وضمان وضع ترتيبات على الصعيدين الوطني والمحلي للاستجابة الدولية العاجلة لبلوغ المناطق المتضررة وتعزيز الروابط الملائمة مع جهود الإنتعاش والحد من الخطر؛
(h) Strengthen the international mechanisms with a view to supporting disaster stricken States in the transition phase towards sustainable physical, social and economic recovery and to reducing future risks.(ح) تعزيز الآليات الدولية بهدف دعم الدول المنكوبة بالكوارث خلال المرحلة الانتقالية نحو الانتعاش العمراني والاجتماعي والاقتصادي المستدام والحد من المخاطر مستقبلاً.
This should include support for risk reduction activities in post-disaster recovery and rehabilitation processes and sharing of good practices, knowledge and technical support with relevant countries, experts and United Nations organizations;وينبغي أن يشمل ذلك تقديم الدعم لأنشطة الحد من خطر الكوارث في أعقاب عمليتي الإنعاش والتأهيل وتبادل الممارسات الجيدة والمعارف والدعم التقني مع البلدان والخبراء ومؤسسات الأمم المتحدة المعنية؛
(i) Strengthen and adapt the existing inter-agency disaster management training programme based on a shared, inter-agency strategic vision and framework for disaster risk management that encompasses risk reduction, preparedness, response and recovery.(ط) تعزيز وتكييف برنامج التدريب المشترك بين الوكالات المعني بإدارة الكوارث استناداً إلى رؤية وإطار استراتيجيين مشتركين بين الوكالات لإدارة خطر الكوارث، على نحو يشمل الحد من خطر الكوارث والتأهب لها والتصدي لها والتعافي منها.
E. The International Strategy for Disaster Reductionهاء - الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث
33. The partners in the International Strategy for Disaster Reduction, in particular, the Inter-Agency Task Force on Disaster Reduction and its members, in collaboration with relevant national, regional, international and United Nations bodies and supported by the inter-agency secretariat for the International Strategy for Disaster Reduction, are requested to assist in implementing this Framework for Action as follows, subject to the decisions taken upon completion of the review process of the current mechanism and institutional arrangements:33- إن الشركاء في الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث، وبخاصة فرقة العمل المشتركة بين الوكالات المعنية بالحد من الكوارث وأعضاؤها، بالتعاون مع الهيئات الوطنية والإقليمية والدولية ومؤسسات الأمم المتحدة المعنية وبدعم من الأمانة المشتركة بين الوكالات للاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث، مطالبون بالمساعدة على تنفيذ إطار العمل هذا كما يلي، رهناً بالقرارات المتخذة بعد إتمام عملية استعراض() الآلية والترتيبات المؤسسية الراهنة:
(a) Develop a matrix of roles and initiatives in support of follow-up to this Framework for Action, involving individual members of the Task Force and other international partners;(أ) استحداث مصفوفة أدوار ومبادرات لدعم متابعة إطار العمل هذا، تضم فرادى أعضاء فرقة العمل وغيرهم من الشركاء الدوليين؛
(b) Facilitate the coordination of effective and integrated action within the organizations of the United Nations system and among other relevant international and regional entities, in accordance with their respective mandates, to support the implementation of this Framework for Action, identify gaps in implementation and facilitate consultative processes to develop guidelines and policy tools for each priority area, with relevant national, regional and international expertise;(ب) تيسير تنسيق العمل الفعال والمتكامل داخل مؤسسات منظومة الأمم المتحدة وفيما بين الكيانات الدولية والإقليمية الأخرى ذات الصلة وفقاً لولاياتها، بهدف دعم تنفيذ إطار العمل هذا، وتحديد الثغرات في التنفيذ وتيسير عمليات التشاور بغية وضع مبادئ توجيهية وأدوات سياسية لكل مجال يحظى بالأولوية، إلى جانب الخبرات الوطنية والإقليمية والدولية ذات الصلة؛
(c) Consult with relevant United Nations agencies and organizations, regional and multilateral organizations and technical and scientific institutions, as well as interested States and civil society, with the view to developing generic, realistic and measurable indicators, keeping in mind available resources of individual States.(ج) التشاور مع وكالات الأمم المتحدة ومؤسساتها ذات الصلة، والمنظمات الإقليمية والمتعددة الأطراف، والمؤسسات التقنية والعلمية ومع الدول المهتمة والمجتمع المدني، بهدف وضع مؤشرات عامة وواقعية وقابلة للقياس، مع مراعاة الموارد المتاحة في فرادى الدول.
These indicators could assist States to assess their progress in the implementation of the Framework of Action.ويمكن أن تساعد هذه المؤشرات الدول في تقييم ما تحرزه من تقدم في تنفيذ إطار العمل هذا.
The indicators should be in conformity with the internationally agreed development goals, including those contained in the Millennium Declaration;وينبغي أن تكون المؤشرات متوافقة مع الأهداف الإنمائية المتفق عليها دولياً، بما في ذلك الأهداف الواردة في إعلان الألفية؛
Once that first stage has been completed, States are encouraged to develop or refine indicators at the national level reflecting their individual disaster risk reduction priorities, drawing upon the generic indicators.وحال استكمال المرحلة الأولى تشجَّع الدول على وضع أو صقل مؤشرات على الصعيد الوطني تعكس أولويات كل منها في مجال الحد من خطر الكوارث، استناداً إلى المؤشرات العامة.
(d) Ensure support to national platforms for disaster reduction, including through the clear articulation of their role and value added, as well as regional coordination, to support the different advocacy and policy needs and priorities set out in this Framework for Action, through coordinated regional facilities for disaster reduction, building on regional programmes and outreach advisors from relevant partners;(د) ضمان الدعم لمناهج العمل الوطنية المعنية بالحد من الكوارث، بما في ذلك من خلال توضيح دورها وقيمتها المضافة، وكذلك التنسيق الإقليمي لدعم مختلف احتياجات وأولويات أنشطة الدعوة والسياسات الواردة في إطار العمل هذا، من خلال تنسيق عمل المرافق الإقليمية للحد من الكوارث، استناداً إلى البرامج الإقليمية ومستشاري تقديم المساعدة من الشركاء المعنيين؛
(e) Coordinate with the secretariat of the Commission on Sustainable Development to ensure that relevant partnerships contributing to implementation of the Framework for Action are registered in its sustainable development partnership database;(ه‍) التنسيق مع أمانة لجنة التنمية المستدامة لضمان تسجيل الشراكات المعنية المساهمة في تنفيذ إطار العمل في قاعدة بيانات الأمانة للشراكات في مجال التنمية المستدامة؛
(f) Stimulate the exchange, compilation, analysis, summary and dissemination of best practices, lessons learned, available technologies and programmes, to support disaster risk reduction in its capacity as an international information clearinghouse; maintain a global information platform on disaster risk reduction and a web-based register “portfolio” of disaster risk reduction programmes and initiatives implemented by States and through regional and international partnerships;(و) حفز تبادل وتجميع وتحليل وتلخيص ونشر أفضل الممارسات والدروس المستفادة والتكنولوجيات والبرامج المتاحة، بغية دعم الحد من خطر الكوارث، بصفتها مركزاً دولياً لتبادل المعلومات، وإدارة منهاج عالمي لتبادل المعلومات بشأن الحد من خطر الكوارث و"حافظة" سجلات في شبكة "الويب" لبرامج ومبادرات الحد من خطر الكوارث التي تنفَّذ على مستوى كل من الدول والشراكات الإقليمية والدولية()؛
(g) Prepare periodic reviews on progress towards achieving the objectives and priorities of this Framework for Action, within the context of the process of integrated and coordinated follow-up and implementation of United Nations conferences and summits as mandated by the General Assembly, and provide reports and summaries to the Assembly and other United Nations bodies, as requested or as appropriate, based on information from national platforms, regional and international organizations and other stakeholders, including on the follow-up to the implementation of the recommendations from the Second International Conference on Early Warning (2003).(ز) إعداد استعراضات دورية عن التقدم المحرز في سبيل تحقيق أهداف إطار العمل هذا وأولوياته، في إطار عملية المتابعة والتنفيذ المتكاملة والمنسقة للاجتماعات ومؤتمرات القمة التي تعقدها الأمم المتحدة بتكليف من الجمعية العامة()، وتقديم تقارير وملخصات إلى الجمعية العامة وغيرها من الهيئات التابعة للأمم المتحدة حسب الطلب أو عند الاقتضاء، استناداً إلى المعلومات الواردة من برامج العمل الوطنية والمنظمات الإقليمية والدولية وغيرها من الأطراف المعنية، على أن يشمل ذلك متابعة تنفيذ التوصيات الصادرة عن المؤتمر الدولي الثاني المعني بالإنذار المبكر (2003)().
F. Resource mobilizationواو - تعبئة الموارد
34. States, within the bounds of their financial capabilities, regional and international organizations, through appropriate multilateral, regional and bilateral coordination mechanisms, should undertake the following tasks to mobilize the necessary resources to support implementation of this Framework for Action:34- ينبغي للدول، في حدود إمكاناتها المالية، وكذلك المنظمات الإقليمية والدولية، أن تضطلع من خلال آليات التنسيق المتعددة الأطراف والإقليمية والثنائية المناسبة بالمهام التالية لتعبئة الموارد اللازمة لدعم تنفيذ إطار العمل هذا:
(a) Mobilize the appropriate resources and capabilities of relevant national, regional and international bodies, including the United Nations system;(أ) تعبئة الموارد والقدرات المناسبة لدى الهيئات الوطنية والإقليمية والدولية المعنية، بما في ذلك منظومة الأمم المتحدة؛
(b) Provide for and support, through bilateral and multilateral channels, the implementation of this Framework for Action in disaster-prone developing countries, including through financial and technical assistance, addressing debt sustainability, technology transfer on mutually agreed terms, and public–private partnerships, and encourage North–South and South–South cooperation;(ب) اتخاذ الترتيبات اللازمة وتقديم الدعم من خلال القنوات الثنائية والمتعددة الأطرف لتنفيذ إطار العمل هذا في البلدان النامية المعرَّضة للكوارث، بما في ذلك من خلال المساعدة المالية والتقنية، والتصدي لمسألة القدرة على تحمل الديون، ونقل التكنولوجيا بشروط متفق عليها اتفاقاً متبادلاً، وإقامة الشراكات بين القطاعين العام والخاص، وتشجيع التعاون بين بلدان الشمال والجنوب وفيما بين بلدان الجنوب؛
(c) Mainstream disaster risk reduction measures appropriately into multilateral and bilateral development assistance programmes including those related to poverty reduction, natural resource management, urban development and adaptation to climate change;(ج) إدماج تدابير الحد من خطر الكوارث على النحو المناسب في برامج المساعدة الإنمائية المتعددة الأطراف والثنائية، ومنها البرامج المتصلة بتخفيف حدة الفقر، وإدارة الموارد الطبيعية، والتنمية الحضرية، والتكيف مع تغير المناخ؛
(d) Provide adequate voluntary financial contributions to the United Nations Trust Fund for Disaster Reduction, in the effort to ensure the adequate support for the follow-up activities to this Framework for Action.(د) تقديم تبرعات مالية كافية لصندوق الأمم المتحدة الاستئماني للحدّ من الكوارث، سعياً لتوفير الدعم الكافي لأنشطة متابعة إطار العمل هذا.
Review the current usage and feasibility for the expansion of this fund, inter alia, to assist disaster-prone developing countries to set up national strategies for disaster risk reduction.واستعراض الاستعمال الحالي لهذا الصندوق وجدوى توسيعه لتحقيق أمور منها مساعدة البلدان النامية المعرضة للكوارث على وضع استراتيجيات وطنية للحد من خطر الكوارث؛
(e) Develop partnerships to implement schemes that spread out risks, reduce insurance premiums, expand insurance coverage and thereby increase financing for post-disaster reconstruction and rehabilitation, including through public and private partnerships, as appropriate.(ه‍) إقامة شراكات لتنفيذ خطط تأمين تتيح توزيع المخاطر وتخفيض الأقساط وتوسيع نطاق التغطية، وتزيد بالتالي تمويل الإعمار والتأهيل في مرحلة ما بعد الكوارث، بما في ذلك من خلال إقامة شراكات بين القطاعين العام والخاص، حسب الاقتضاء.
Promote an environment that encourages a culture of insurance in developing countries, as appropriate.وتهيئة بيئة تشجع ثقافة التأمين في البلدان النامية، حسب الاقتضاء.
Annexالمرفق
Some multilateral developments related to disaster risk reductionبعض التطورات المتعددة الأطراف فيما يتصل بالحد من خطر الكوارث
Among the multi-lateral frameworks and declarations that are of relevance to this document there are the following:فيما يلي بعض الأطر والإعلانات المتعددة الأطراف ذات الصلة بهذه الوثيقة():
The International Meeting to Review the Implementation of the Programme of Action for the Sustainable Development of Small Island Developing States, held in Mauritius in January 2005, calls for increased commitments to reducing the vulnerability of small island developing States, due to their limited capacity to respond to and recover from disasters.- يدعو الاجتماع الدولي المعني باستعراض تنفيذ برنامج العمل الخاص بالتنمية المستدامة للدول الجزرية الصغيرة النامية()، الذي عُقد في موريشيوس في كانون الثاني/يناير 2005، إلى زيادة الالتزامات للحد من ضعف الدول الجزرية الصغيرة النامية الناجم عن قدرتها المحدودة على التصدي للكوارث والتعافي منها.
The Agenda for Humanitarian Action adopted by the International Conference of the Red Cross and Red Crescent in December 2003 includes a goal and actions to “reduce the risk and impact of disasters and improve preparedness and response mechanisms”.- يتضمن برنامج العمل الإنساني الذي اعتمده المؤتمر الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر في كانون الأول/ديسمبر 2003 هدفاً وإجراءات ل‍"الحد من خطر الكوارث وتأثيرها وتحسين آليات التأهب والتصدي".
The Johannesburg Plan of Implementation of the World Summit on Sustainable Development, held in 2002, paragraph 37 requests actions under the chapeau: “An integrated, multi-hazard, inclusive approach to address vulnerability, risk, assessment and disaster management, including prevention, mitigation, preparedness, response and recovery, is an essential element of a safer world in the 21st century”, supporting the International Strategy for Disaster Reduction as the first action.- تطلب خطة جوهانسبرغ للتنفيذ التي وضعها مؤتمر القمة العالمي للتنمية المستدامة() المعقود في عام 2002، في الفقرة 37 منها، اتخاذ إجراءات تحت عنوان: "النهجٍ الشامل والمتكامل للتصدي لمخاطر متعددة لمعالجة أوجه الضعف وتقييم المخاطر وإدارة الكوارث، بما في ذلك الاتقاء منها والتخفيف من حدتها والتأهب لها والتصدي لها والتعافي منها أمرٌ أساسيٌ لجعل العالم أكثر أماناً في القرن الحادي والعشرين"، وذلك لدعم الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث باعتبارها الإجراء الأول.
The theme of “vulnerability, risk reduction and disaster management” is included in the multi-year programme of work of the Commission on Sustainable Development in 2014-2015, and as a cross-cutting theme throughout the programme.أما موضوع "قابلية التأثر والحد من المخاطر وإدارة الكوارث" فهو موضوع مدرجٌ في برنامج عمل لجنة التنمية المستدامة المتعدد السنوات للفترة 2014-2015 باعتباره موضوعاً مشتركاً بين عناصر البرنامج كلها.
The third Action Programme for Least Developed Countries, adopted in 2001, requests action by development partners in view of giving priority attention to these countries in the substantive programme and institutional arrangements for the implementation of the International Strategy for Disaster Reduction.- يطلب برنامج العمل الثالث لأقل البلدان نمواً() الذي اعتُمد في عام 2001 إلى الشركاء في التنمية اتخاذ إجراءات من أجل إيلاء تلك البلدان أولويةً عند وضع الترتيبات البرنامجية والمؤسسية الموضوعية لتنفيذ الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث.
The Millennium Declaration of September 2000, identified key objectives of “Protecting the vulnerable” and “Protecting our common environment”, which resolve to “intensify cooperation to reduce the number and effects of natural and man-made disasters”.- حدد إعلان الألفية() الصادر في أيلول/سبتمبر 2000 هدفين رئيسيين هما "حماية المستضعفين" و"حماية بيئتنا المشتركة"، يعبّران عن العزم على "تكثيف التعاون من أجل خفض عدد وآثار الكوارث الطبيعية والكوارث التي يتسبب فيها الإنسان".
A comprehensive review of the progress made in the fulfillment of all the commitments contained in the United Nations Millennium Declaration will be held in July 2005.وسوف يُجرى في تموز/يوليه 2005 استعراض شامل للتقدم المحرز في تنفيذ جميع الالتزامات الواردة في إعلان الأمم المتحدة بشأن الألفية().
The International Strategy for Disaster Reduction was launched in 2000 by the Economic and Social Council and the General Assembly as an inter-agency framework and mechanism (inter-agency task force on disaster reduction and an inter-agency secretariat) to serve as a focal point within the United Nations system with the mandate to promote public awareness and commitment, expand networks and partnerships, and improve knowledge about disaster causes and options for risk reduction, building on the Yokohama Strategy and Plan of Action and as follow-up to the International Decade for Natural Disaster Reduction.- أطلق المجلس الاقتصادي والاجتماعي والجمعية العامة في عام 2000 الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث() باعتبارها إطاراً وآلية مشتركين بين الوكالات (فرقة عمل مشتركة بين الوكالات معنية بالحد من الكوارث وأمانة مشتركة بين الوكالات) لتكون بمثابة جهةٍ للتنسيق داخل منظومة الأمم المتحدة ولايتُها التوعية العامة وتعزيز الالتزام، وتوسيع نطاق الشبكات والشراكات، وتحسين المعرفة بأسباب الكوارث وبالخيارات المتاحة للحد من مخاطرها، وذلك بالاستناد إلى استراتيجية وخطة عمل يوكوهاما، وكمتابعة للعقد الدولي للحد من الكوارث الطبيعية.
The Johannesburg Plan of Implementation of the World Summit on Sustainable Development, held in 2002, requested the Intergovernmental Panel on Climate Change to “improve techniques and methodologies for assessing the effects of climate change, and encourage the continuing assessment of those adverse effects.- طُلب في خطة التنفيذ() إلى الفريق الحكومي الدولي المعني بتغير المناخ "تحسين تقنيات ومنهجيات تقييم آثار تغير المناخ، والتشجيع على مواصلة تقييم الآثار الضارة الآنفة الذكر .
....
”.".
In addition, the General Assembly has encouraged the Conference of the Parties to the United Nations Framework Convention on Climate Change, and the parties to its Kyoto Protocol (entering into force in February 2005) to continue to address the adverse effects of climate change, especially in those developing countries that are particularly vulnerable.وإضافة إلى ذلك، شجعت الجمعية العامة() مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ()، والأطراف في بروتوكول كيوتو() (الذي يبدأ نفاذه في شباط/فبراير 2005) على مواصلة التصدي للآثار الضارة لتغير المناخ، لا سيما في البلدان النامية الشديدة الضعف.
The United Nations General Assembly also encouraged the Intergovernmental Panel on Climate Change to continue to assess the adverse effects of climate change on the socio-economic and natural disaster reduction systems of developing countries.كما شجعت الجمعية العامة للأمم المتحدة() الفريق الحكومي الدولي المعني بتغير المناخ على مواصلة تقييم ما لتغير المناخ من آثار ضارة في نظم البلدان النامية الاقتصادية والاجتماعية ونظمها الخاصة بالحد من الكوارث الطبيعية.
The Tampere Convention on the Provision of Telecommunication Resources for Disaster Mitigation and Relief Operations of 1998 entered into force on 8 January 2005.- اتفاقية تامبيري لعام 1998 المتعلقة بتوفير موارد الاتصالات للتخفيف من آثار الكوارث ولعمليات الإغاثة، التي بدأ نفاذها في 8 كانون الثاني/يناير 2005.
The Yokohama Strategy for a Safer World: Guidelines for Natural Disaster Prevention, Preparedness and Mitigation and its Plan of Action (1994), was adopted at the World Conference on Natural Disaster Reduction, building on the mid-term review of the International Decade for Natural Disaster Reduction.- اعتمد المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث الطبيعية "استراتيجية يوكوهاما من أجل عالم أكثر أمناً: مبادئ توجيهية لاتقاء الكوارث الطبيعية والتأهب لها وتخفيف حدتها، وخطة عملها() (1994)، وذلك بناءً على استعراض منتصف المدة للعقد الدولي للحد من الكوارث الطبيعية.
The United Nations Convention to Combat Desertification in Those Countries Experiencing Serious Drought and/or Desertification, Particularly in Africa, was adopted in 1994 and entered into force in 1996.- اعتُمدت في عام 1994 اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التصحر في البلدان التي تتعرض لجفاف أو لتصحر أو لكليهما بصورة خطيرة، لا سيما في أفريقيا() وبدأ نفاذها في عام 1996.
The United Nations Convention on Biological Diversity was adopted in 1992 and entered into force in 1993.واعتُمدت اتفاقية الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي() في عام 1992 وبدأ نفاذها في عام 1993.
The General Assembly (1991) requested strengthening of the coordination of emergency and humanitarian assistance of the United Nations, in both complex emergencies natural disasters.- طلبت الجمعية العامة() (1991) تعزيز تنسيق المساعدات التي تقدمها الأمم المتحدة في حالات الطوارئ والمساعدات الإنسانية لمواجهة حالات الكوارث الطبيعية المعقدة والطارئة.
It recalled the International Framework of Action for the International Decade for Natural Disaster Reduction (resolution 44/236, 1989), and set out guiding principles for humanitarian relief, preparedness, prevention and on the continuum from relief to rehabilitation and development.وأشارت إلى إطار العمل الدولي للعقد الدولي للحدّ من الكوارث الطبيعية (القرار 44/236، 1989)، وحددت المبادئ التوجيهية للإغاثة الإنسانية والتأهب والاستعداد والوقاية بشأن استمرارية العمل بين عملية الإغاثة وعملية التأهيل والتنمية.
Resolution 3القرار 3
Report of the Credentials Committeeتقرير لجنة وثائق التفويض
At its 9th plenary meeting, on 22 January 2005, the World Conference on Disaster Reduction, on the recommendation of the Credentials Committee, adopted the following resolution:اعتمد المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث، في جلسته العامة التاسعة المعقودة في 22 كانون الثاني/يناير 2005، بناء على توصية لجنة وثائق التفويض، القرار التالي:
“The World Conference on Disaster Reduction,"إن المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث،
“Having considered the report of the Credentials Committee and the recommendation contained therein,"وقد أخذ في اعتباره تقرير لجنة وثائق التفويض() والتوصية الواردة فيه،
“Approves the report of the Credentials Committee.”يوافق على تقرير لجنة وثائق التفويض".
Chapter IIالفصل الثاني
Attendance and organization of workالحضور وتنظيم العمل
A. Date and place of the Conferenceألف- تاريخ ومكان انعقاد المؤتمر
1. The World Conference on Disaster Reduction was held at Kobe, Hyogo, Japan, from 18 to 22 January 2005.1- عُقد المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث في كوبي، هيوغو، اليابان، من 18 إلى 22 كانون الثاني/يناير 2005.
During that period, the Conference held nine plenary meetings.وعقد المؤتمر خلال هذه الفترة تسع جلسات عامة.
B. Attendanceباء- الحضور
2. The following States were represented at the Conference:2- كانت الدول التالية ممثلة في المؤتمر:
Afghanistan, Albania, Algeria, Angola, Antigua and Barbuda, Argentina, Armenia, Australia, Austria, Bangladesh, Barbados, Belarus, Belgium, Belize, Benin, Bhutan, Bolivia, Bosnia and Herzegovina, Botswana, Brazil, Brunei Darussalam, Bulgaria, Burkina Faso, Burundi, Cambodia, Cameroon, Canada, Cape Verde, Chile, China, Colombia, Comoros, Congo, Cook Islands, Costa Rica, Croatia, Cuba, Czech Republic, Cyprus, Democratic Republic of Congo, Denmark, Djibouti, Dominican Republic, Ecuador, Egypt, El Salvador, Eritrea, Estonia, Ethiopia, Fiji, Finland, France, Gabon, Germany, Ghana, Greece, Grenada, Guatemala, Holy See, Honduras, Hungary, Iceland, India, Indonesia, Iran (Islamic Republic of), Iraq, Ireland, Israel, Italy, Jamaica, Japan, Jordan, Kazakhstan, Kenya, Kiribati, Kyrgyzstan, Lao People’s Democratic Republic, Lebanon, Lesotho, Libyan Arab Republic, Lithuania, Luxembourg, Madagascar, Malawi, Malaysia, Maldives, Mali, Marshall Islands, Mauritania, Mexico, Micronesia (Federated States of), Monaco, Mongolia, Morocco, Mozambique, Namibia, Nepal, Netherlands, New Zealand, Nicaragua, Nigeria, Niue, Norway, Oman, Pakistan, Palau, Panama, Papua New Guinea, Peru, Philippines, Poland, Portugal, Republic of Korea, Romania, Russian Federation, Saint Lucia, Saint Vincent and the Grenadines, Samoa, Senegal, Serbia and Montenegro, Seychelles, Singapore, Slovenia, Solomon Islands, Somalia, South Africa, Spain, Sri Lanka, Sudan, Swaziland, Sweden, Switzerland, Syrian Arab Republic, Tajikistan, Thailand, The Former Yugoslav Republic of Macedonia, Timor-Leste, Tonga, Trinidad and Tobago, Tunisia, Turkey, Tuvalu, Uganda, Ukraine, United Arab Emirates, United Kingdom of Great Britain and Northern Ireland, United Republic of Tanzania and United States of America, Uzbekistan, Venezuela, Viet Nam, Yemen, Zambia and Zimbabwe.الاتحاد الروسي، إثيوبيا، الأرجنتين، الأردن، أرمينيا، إريتريا، إسبانيا، أستراليا، إستونيا، إسرائيل، أفغانستان، إكوادور، ألبانيا، ألمانيا، الإمارات العربية المتحدة، أنتيغوا وبربودا، إندونيسيا، أنغولا، أوزبكستان، أوغندا، أوكرانيا، إيران (جمهورية - الإسلامية)، آيسلندا، إيطاليا، بابوا غينيا الجديدة، باكستان، بالاو، البرازيل، بربادوس، البرتغال، بروني دار السلام، بلجيكا، بلغاريا، بليز، بنغلاديش، بنما، بنن، بوتان، بوتسوانا، بوركينا فاسو، بوروندي، البوسنة والهرسك، بولندا، بوليفيا، بيرو، بيلاروس، تايلند، تركيا، ترينيداد وتوباغو، توفالو، تونس، تونغا، جامايكا، الجزائر، جزر سليمان، جزر القمر، جزر كوك، جزر مارشال، الجماهيرية العربية الليبية، الجمهورية التشيكية، جمهورية تنزانيا المتحدة، جمهورية تيمور - ليشتي الديمقراطية، الجمهورية الدومينيكية، الجمهورية العربية السورية، جمهورية كوريا، جمهورية الكونغو الديمقراطية، جمهورية لاو الديمقراطية الشعبية، جمهورية مقدونيـا اليوغوسلافية السابقة، جنوب أفريقيا، جيبوتي، الدانمرك، الرأس الأخضر، رومانيا، زامبيا، زمبابوي، ساموا، سانت فنسنت وجزر غرينادين، سانت لوسيا، سري لانكا، السلفادور، سلوفينيا، سنغافورة، السنغال، سوازيلند، السودان، السويد، سويسرا، سيشيل، شيلي، صربيا والجبل الأسود، الصومال، الصين، طاجيكستان، العراق، عمان، غابون، غانا، غرينادا، غواتيمالا، فرنســا، الفلبين، فنـزويلا، فنلنــدا، فيجـي، فييت نام، قبرص، قيرغيزستان، كازاخستان، الكاميرون، الكرسي الرسولي، كرواتيا، كمبوديا، كندا، كوبا، كوستاريكا، كولومبيا، الكونغو، كيريباتي، كينيا، لبنان، لكسمبرغ، ليتوانيا، ليسوتو، مالي، ماليزيا، مدغشقر، مصر، المغرب، المكسيك، ملاوي، ملديف، المملكة المتحدة لبريطانيــا العظمى وآيرلندا الشمالية، منغوليا، موريتانيا، موزامبيق، موناكو، ميكرونيزيا (ولايات - الموحدة)، ناميبيا، النرويج، النمسا، نيبال، نيجيريا، نيكاراغوا، نيوزيلندا، نيوي، الهند، هندوراس، هنغاريا، هولندا، الولايات المتحدة الأمريكية، اليابان، اليمن، اليونان.
3. The secretariats of the following regional commissions were represented: Economic and Social Commission for Asia and the Pacific, Economic Commission for Latin America and the Caribbean.3- وكانت أمانتا اللجنتين الإقليميتين التاليتين ممثلتين في المؤتمر: اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لأسيا والمحيط الهادئ واللجنة الاقتصادية لأمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي.
4. The following United Nations bodies and programmes were represented:4- وكانت هيئات الأمم المتحدة وبرامجها التالية ممثلة في المؤتمر: مكتب الممثل السامي لأقل البلدان نمواً والبلدان النامية غير الساحلية والدول الجزرية الصغيرة النامية، ومكتب تنسيق الشؤون الإنسانية، ومركز الأمم المتحدة للتنمية الإقليمية، وإدارة الأمم المتحدة للشؤون الاقتصادية والاجتماعية، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، ومفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، وبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، وصندوق الأمم المتحدة للطفولة، وبرنامج الأغذية العالمي، ومعهد الأمم المتحدة للتدريب والبحوث، ومكتب الأمم المتحدة لشؤون الفضاء الخارجي، وجامعة الأمم المتحدة ومتطوعو الأمم المتحدة.
Office of the High Representative for the Least Developed Countries, landlocked Developing Countries and Small Island Developing States, Office for the Coordination of Humanitarian Affairs, United Nations Centre for Regional Development, United Nations Department of Economic and Social Affairs, United Nations Development Programme, United Nations Environment Programme, Office of the United Nations High Commissioner for Refugees, United Nations Human Settlements Programme, United Nations Children’s Fund, World Food Programme, United Nations Institute for Training and Research, United Nations Office for Outer Space Affairs, United Nations University, United Nations Volunteers. 5. The secretariats of the following Conventions were represented: United Nations Framework Convention on Climate Change, and Basel Convention on the Control of Transboundary Movements of Hazardous Wastes and Their Disposal.5- وكانت أمانتا الاتفاقيتين التاليتين ممثلتين في المؤتمر: اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ، واتفاقية بازل المتعلقة بمراقبة حركة النفايات الخطرة عبر الحدود وبالتخلص منها.
6. The following specialized agencies and related organizations were represented: Food and Agriculture Organization of the United Nations, International Labour Organization, International Maritime Organization, International Organization for Migration, International Telecommunication Union, United Nations Educational, Scientific and Cultural Organization, World Health Organization, World Meteorological Organization.6- وكانت الوكالات المتخصصة والمنظمات المختصة التالية ممثلة في المؤتمر: منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة، ومنظمة العمل الدولية، والمنظمة البحرية الدولية، والمنظمة الدولية للهجرة، والاتحاد الدولي للاتصالات، ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة، ومنظمة الصحة العالمية والمنظمة العالمية للأرصاد الجوية.
7. The following intergovernmental organizations were represented: African, Caribbean and Pacific Group of States, Asian Committee on Disaster Management, Asian Development Bank, Asia-Pacific Network for Global Change Research, Association of Caribbean States, Caribbean Community Secretariat, Caribbean Development Bank, Caribbean Disaster Emergency Response Agency , Council of Europe, Council of Europe Development Bank, European Commission, European Community, European Space Agency, Inter American Development Bank, Ibero-American Association for Civil Protection, Inter-American Committee on Natural Disaster Reduction/Organization of American States, Inter-American Bank, International Centre for the Study of the Preservation and Restoration of Cultural Property, Organization for Economic Cooperation and Development, Secrétariat Intérimaire du Volet Environnement, South Pacific Applied Geoscience Commission.7- وكانت المنظمات الحكومية الدولية التالية ممثلة في المؤتمر: مجموعة دول أفريقيا والبحر الكاريبي والمحيط الهادئ، واللجنة الآسيوية المعنية بإدارة الكوارث، ومصرف التنمية الآسيوي، وشبكة آسيا والمحيط الهادئ لبحوث التغير العالمي، ورابطة الدول الكاريبية، وأمانة المجموعة الكاريبية، ومصرف التنمية الكاريبي، والوكالة الكاريبية للاستجابة الطارئة في حالات الكوارث، ومجلس أوروبا، ومجلس مصرف التنمية الأوروبي، واللجنة الأوروبية، والجماعة الأوروبية، والوكالة الفضائية الأوروبية، ومصرف التنمية للبلدان الأمريكية، والرابطة الإسبانية - الأمريكية للحماية المدنية، ولجنة البلدان الأمريكية للحد من الكوارث الطبيعية/منظمة الدول الأمريكية، ومصرف البلدان الأمريكية، والمركز الدولي لدراسات المحافظة على الممتلكات الثقافية وترميمها، ومنظمة التعاون والتنمية في الميدان الاقتصادي، والأمانة المؤقتة المعنية بالبيئة والتابعة للشراكة الجديدة من أجل تنمية أفريقيا، ولجنة العلوم الأرضية التطبيقية لجنوب المحيط الهادئ.
8. A large number of non-governmental organizations attended the Conference.8- وحضر المؤتمر عدد كبير من المنظمات غير الحكومية.
9. The International Federation of Red Cross and Red Crescent Societies, having received a standing invitation, participated as an observer.9- واشترك الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر بصفة مراقب لكونه قد تلقى دعوة دائمة.
C. Opening of the Conferenceجيم – افتتاح المؤتمر
10. The World Conference on Disaster Reduction was opened on 18 January 2005 by the representative of the Secretary-General, the Under-Secretary-General for Humanitarian Affairs.10- افتتح المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث في 18 كانون الثاني/يناير 2005 وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية بصفته ممثلاً للأمين العام.
11. The Conference observed a minute of silence in the memory of the tens of thousands of people who lost their lives during the recent tragic Indian Ocean tsunami disaster.11- ووقف المؤتمر دقيقة صمت إحياءً لذكرى عشرات الآلاف من الأفراد الذين فقدوا أرواحهم في كارثة التسونامي المأساوية التي ألمت مؤخراً بمنطقة المحيط الهندي.
12. The Conference heard a video presentation by the Secretary-General of the United Nations.12- واستمع المؤتمر إلى عرض بالفيديو ألقاه الأمين العام للأمم المتحدة.
13. The Conference heard an address by His Imperial Majesty the Emperor of Japan.13- واستمع المؤتمر إلى كلمة ألقاها صاحب الجلالة إمبراطور اليابان.
14. The Conference also heard addresses by Mr. Yoshitaka Murata, Minister of State for Disaster Management, Government of Japan, and Mr. Toshizo Ido, Governor of the Prefecture of Hyogo, Japan.14- واستمع المؤتمر أيضاً إلى كلمة كل من السيد يوشيتاكا موراتا، وزير الدولة لإدارة الكوارث بحكومة اليابان، والسيد توشيزو إيتو، حاكم مقاطعة هيوغو، اليابان.
15. At its 2nd plenary meeting, on 18 January 2005, the Conference heard an address by His Excellency Mr. Junichiro Koizumi, Prime Minister of Japan.15- وفي الجلسة العامة الثانية المعقودة في 18 كانون الثاني/يناير 2005، استمع المؤتمر إلى كلمة ألقاها صاحب السعادة السيد جونيشيرو كويزومي، رئيس وزراء اليابان.
D. Election of the President and other officersدال – انتخاب الرئيس وأعضاء المكتب الآخرين
16. At its 1st plenary meeting, on 18 January 2005, the Conference elected, by acclamation, as President of the Conference, Mr. Yoshitaka Murata, Minister of State for Disaster Management, Cabinet Office, Government of Japan.16- في الجلسة العامة الأولى المعقودة في 18 كانون الثاني/يناير 2005، انتخب المؤتمر بالتزكية السيد يوشيتاكا موراتا، وزير الدولة لإدارة الكوارث، ديوان الوزارة بحكومة اليابان، رئيساً للمؤتمر.
17. At the same meeting, as decided by the Preparatory Committee at its first session, the Conference elected as Vice-Presidents those countries which served as officers of the Preparatory Committee.17- وفي الجلسة نفسها، وعلى نحو ما قررت اللجنة التحضيرية في دورتها الأولى، انتخب المؤتمر ممثلي البلدان الذين كانوا أعضاء مكتب اللجنة التحضيرية نواباً للرئيس.
They were: Ecuador, Federal Republic of Germany, Iran (Islamic Republic of), Morocco, and Russian Federation.وهذه البلدان هي: الاتحاد الروسي وإكوادور وإيران (جمهورية – الإسلامية) وجمهورية ألمانيا الاتحادية والمغرب.
As at the Preparatory Committee, the representative of the Islamic Republic of Iran would serve as Vice-Chairman-cum-Rapporteur.وكما كان الأمر في اللجنة التحضيرية، سيشغل ممثل جمهورية إيران الإسلامية منصب نائب الرئيس - المقرر.
E. Adoption of the rules of procedureهاء – اعتماد النظام الداخلي
18. At its 1st plenary meeting, on 18 January 2005, the Conference considered the provisional rules of procedure (A/CONF.206/2).18- في الجلسة الأولى المعقودة في 18 كانون الثاني/يناير 2005، نظر المؤتمر في النظام الداخلي المؤقت (A/CONF.206/2).
As there was not yet an agreement on the adoption of the text, the Conference agreed to function on the basis of the provisional rules.ونظراً لعدم وجود اتفاق بعد على اعتماد النص، اتفق المؤتمر على أن يعمل على أساس النظام المؤقت.
F. Adoption of the agendaواو – إقرار جدول الأعمال
19. At its 1st plenary meeting, on 18 January 2005, the Conference considered the provisional agenda as recommended by the Preparatory Committee (A/CONF.206/1).19- في الجلسة العامة الأولى المعقودة في 18 كانون الثاني/يناير 2005، نظر المؤتمر في جدول الأعمال المؤقت كما أوصت به اللجنة التحضيرية (A/CONF.206/1).
The Conference decided to inscribe on its agenda an additional item entitled “Indian Ocean disaster: risk reduction for a safer future”.وقرر المؤتمر أن يُدرج في جدول أعماله بنداً إضافياً عنوانه "كارثة المحيط الهندي: الحد من المخاطر من أجل مستقبل أكثر أماناً".
The agenda as adopted was as follows:واعتُمد جدول الأعمال بالصيغة التالية:
1. Opening of the Conference1- افتتاح المؤتمر
2. Election of the President and other officers2- انتخاب الرئيس وأعضاء المكتب الآخرين
3. Adoption of the rules of procedure3- اعتماد النظام الداخلي
4. Adoption of the agenda4- إقرار جدول الأعمال
5. Accreditation of relevant non-governmental organizations and other major groups5- اعتماد المنظمات غير الحكومية ذات الصلة والمجموعات الرئيسية الأخرى
6. Organization of work of the Conference, including the establishment of a Main Committee6- تنظيم أعمال المؤتمر، بما في ذلك إنشاء لجنة رئيسية
7. General statements7- البيانات العامة
8. Indian Ocean disaster: risk reduction for a safer future8- كارثة المحيط الهندي: الحد من المخاطر من أجل مستقبل أكثر أماناً
9. Report on the discussion of the thematic segment9- تقرير عن مناقشة الجزء المواضيعي
10. Report on the public forum10- تقرير عن المنتدى العام
11. Review of the Yokohama Strategy and Plan of Action for a Safer World11- استعراض استراتيجية يوكوهاما وخطة عملها من أجل عالم أكثر أماناً
12. Adoption of the programme outcome document12- اعتماد وثيقة نتائج البرنامج
13. Adoption of the Conference Declaration13- اعتماد إعلان المؤتمر
14. Conclusion of the Conference14- اختتام المؤتمر
The agenda as adopted was issued as document A/CONF.206/4.وصدر جدول الأعمال بصيغته المعتمدة في الوثيقة A/CONF.206/4.
G. Accreditation of relevant non-governmental organizations and other major groupsزاي – اعتماد المنظمات غير الحكومية والمجموعات الرئيسية الأخرى ذات الصلة
20. At its 1st plenary meeting, on 18 January 2005, the Conference approved the accreditation of the non-governmental organizations listed in document A/CONF.206/3.20- في الجلسة العامة الأولى المعقودة في 18 كانون الثاني/يناير 2005، وافق المؤتمر على اعتماد المنظمات غير الحكومية المدرجة في الوثيقة A/CONF.206/3.
H. Accreditation of intergovernmental organizationsحاء – اعتماد المنظمات الحكومية الدولية
21. At its 1st plenary meeting, on 18 January 2005, the Conference approved the accreditation of the intergovernmental organizations listed in document A/CONF.206/INF.4.21- في الجلسة العامة الأولى المعقودة في 18 كانون الثاني/يناير 2005، وافق المؤتمر على اعتماد المنظمات الحكومية الدولية المدرجة في الوثيقة A/CONF.206/INF.4.
I. Organization of work of the Conference, including the establishment of a Main Committeeطاء – تنظيم أعمال المؤتمر، بما في ذلك إنشاء لجنة رئيسية
22. At its 1st plenary meeting, on 18 January 2005, the Conference approved its organization of work as outlined by the President.22- في الجلسة العامة الأولى المعقودة في 18 كانون الثاني/يناير 2005، وافق المؤتمر على تنظيم أعماله بالشكل الذي حدده الرئيس.
It decided, in accordance with rule 46 of the provisional rules of procedure, to establish a Main Committee, whose main responsibility would be to carry out the drafting of the programme outcome document and a declaration.وقرر، وفقاً للمادة 46 من النظام الداخلي المؤقت، إنشاء لجنة رئيسية تتمثل مسؤوليتها الرئيسية في صياغة وثيقة نتائج البرنامج وإعلان.
The Conference agreed that the Main Committee could create subcommittees or working groups, as required, and elected Mr. Marco Ferrari (Switzerland) as Chairman of the Main Committee.ووافق المؤتمر على إمكانية أن تنشئ اللجنة الرئيسية لجاناً فرعية أو أفرقة عمل، حسب الاقتضاء، وانتخب السيد ماركو فراري (سويسرا) رئيساً للجنة الرئيسية.
J. Appointment of members of the Credentials Committeeياء – تعيين أعضاء لجنة وثائق التفويض
23. At its 1st plenary meeting, on 18 January 2005, in conformity with rule 4 of the provisional rules of procedure, the Conference decided to establish a Credentials Committee composed of Austria, Benin, Brazil, Bhutan, China, Ghana, the Russian Federation, Trinidad and Tobago and the United States of America.23- في الجلسة العامة الأولى المعقودة في 18 كانون الثاني/يناير 2005، قرر المؤتمر وفقاً للمادة 4 من النظام الداخلي المؤقت أن ينشئ لجنة لوثائق التفويض تتكون من الاتحاد الروسي والبرازيل وبنن وبوتان وترينيداد وتوباغو والصين وغانا والنمسا والولايات المتحدة الأمريكية.
K. Documentsكاف – الوثائق
24. The list of documents for the Conference is contained in annex I to the present report.24- ترد في المرفق الأول لهذا التقرير قائمة الوثائق المعروضة على المؤتمر.
Chapter IIIالفصل الثالث
General debateالمناقشة العامة
25. The general debate, which took place at the 1st to 7th plenary meetings, from 18 to 21 January 2005, covered the activities for disaster reduction (agenda item 7).25- تناولت المناقشة العامة التي جرت في الجلسات العامة الأولى إلى السابعة، المعقودة من 18 إلى 21 كانون الثاني/يناير 2005، الأنشطة المتعلقة بالحد من الكوارث (البند 7 من جدول الأعمال).
26. At its 1st plenary meeting, on 18 January, the Conference heard statements by the representatives of China, India, Luxembourg (on behalf of the European Union), Germany, Uganda and Kazakhstan.26- وفي الجلسة العامة الأولى المعقودة في 18 كانون الثاني/يناير، استمع المؤتمر إلى بيانات أدلى بها ممثلو الصين والهند ولكسمبرغ (باسم الاتحاد الأوروبي) وألمانيا وأوغندا وكازاخستان.
27. At the 2nd plenary meeting, on 18 January, a high-level round-table was held, on the topic “Disaster risk: The next development challenge”.27- وفي الجلسة العامة الثانية المعقودة في 18 كانون الثاني/يناير، عُقد اجتماع مائدة مستديرة رفيع المستوى حول موضوع "خطر الكوارث: التحدي الإنمائي المقبل".
The facilitator was Ms. Yvette Stevens, Assistant Emergency Relief Coordinator and Director of the United Nations Office for the Coordination of Humanitarian Affairs, United Nations Office at Geneva.وتولى تنسيق الاجتماع السيدة إيفيت ستيفينس، المنسقة المساعدة لعمليات الإغاثة في حالات الطوارئ ومديرة مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، بمكتب الأمم المتحدة في جنيف.
The panelists were Mrs. Sadako Ogata, President, Japan International Cooperation Agency, Mr. Gareth Thomas, International Cooperation Minister, Department for International Development, United Kingdom of Great Britain and Northern Ireland, Mr. Klaus Töpfer, Executive Director, United Nations Environment Programme, Mr. Zephirin Diabre, Associate Administrator, United Nations Development Programme, Mr. Geert van der Linden, Vice-President, Asian Development Bank, and Dr. Bernd Hoffman, Director, German Agency for Technical Cooperation.وشارك في الاجتماع السيدة ساداكو أوغاتا، رئيسة الوكالة اليابانية للتعاون الدولي، والسيد غاريث توماس، وزير التعاون الدولي بإدارة التنمية الدولية في المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وآيرلندا الشمالية، والسيد كلاوس توبفر، المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، والسيد زافيرين ديابري، المدير المعاون لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، والسيد غيرت فان دير ليندن، نائب رئيس مصرف التنمية الآسيوي، والسيد بيرند هوفمان، مدير الوكالة الألمانية للتعاون التقني.
28. Also at the 2nd plenary meeting, a second high-level round-table was held, on the topic “Learning to live with risk”.28- وفي الجلسة العامة الثانية أيضاً، عُقد اجتماع مائدة مستديرة رفيع المستوى ثانٍ حول موضوع "تعلم العيش مع الخطر".
The facilitator was Mr. Peter Walker, Tufts University, Boston, Massachusetts, United States of America.وتولى تنسيق الاجتماع السيد بيتر ووكر، جامعة تافتس، بوسطن، ولاية ماساشوسيتس، الولايات المتحدة الأمريكية.
The panelists were Mr. Koichiro Matsuura, Director-General, United Nations Educational, Scientific and Cultural Organization, Mr. Toshizo Ido, Governor of Hyogo Prefecture, Japan, Mr. Edgardo Calderon Paredes, President, Peruvian Red Cross, Professor Hans van Ginkel, Rector, United Nations University, and Ms. Corazon Alma G.وشارك في الاجتماع السيد كوئيشيرو ماتسوورا، المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة، والسيد توشيزو إيدو، حاكم مقاطعة هيوغو باليابان، والسيد إدغاردو كلديرون باريديس، رئيس الصليب الأحمر البيروفي، والبروفيسور هانس فان غينكل، رئيس جامعة الأمم المتحدة، والسيدة كورازون ألما ج.
de Leon, Former Chairperson, Civil Service Commission, the Philippines.دي ليون، الرئيسة السابقة للجنة الخدمة المدنية بالفلبين.
29 At the 3rd plenary meeting, on 19 January, a third high-level round-table was held, on the topic “Emerging risks: What will tomorrow hold?29- وفي الجلسة العامة الثالثة المعقودة في 19 كانون الثاني/يناير، عُقد اجتماع مائدة مستديرة رفيع المستوى ثالث حول موضوع "المخاطر الناشئة: ما الذي يخفيه الغد؟".
” The facilitator was Mr. Salvano Briceno, Director, Inter-agency secretariat of the International Strategy for Disaster Reduction.وتولى تنسيق الاجتماع السيد سلفانو برتشينو، مدير الأمانة المشتركة بين الوكالات للاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث.
The panelists were Dr. Keith Mitchell, Prime Minister of Grenada, Mr. Michel Jarraud, Secretary-General, World Meteorological Organization, Mr. Li Xueju, Minister of Civil Affairs of China, Mr. Ashok Kumar Rastogi, Secretary of the Government of India, Mr. Joseph Kwabena Odei, National Coordinator, National Disaster Management Organization of Ghana, and Mr. Daniel Biu, Deputy Director, United Nations Human Settlements Programme.وشارك في الاجتماع الدكتور كيث ميتشل، رئيس وزراء غرينادا، والسيد ميتشل جارو، الأمين العام للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية، والسيد لي شويجو، وزير الشؤون المدنية في الصين، والسيد عاشق كومار راستوغي، سكرتير حكومة الهند، والسيد دانييل بيو، نائب مدير برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية.
30. Also at its 3rd plenary meeting, in the context of the general debate, the Conference heard statements by the representatives of Poland, Thailand, Costa Rica, the Republic of Korea, the Russian Federation, Australia, Sudan (on behalf of the African Group of States), Ukraine, Madagascar, Japan and Romania. 31. At the 4th plenary meeting, on 19 January, a special forum was held, with the participation of Mr. Ryutaro Hashimoto, Chairman of the Advisory Committee on Water and Sanitation, Government of Japan, and Chairman of the Advisory Board of the Secretary-General on Water and Sanitation, His Excellency Mr. J. Koonjul, Permanent Representative of Mauritius and Chairman of the Alliance of Small Island Developing States, Mr. Anwarul K. Chowdhury, Under-Secretary-General and High Representative of the Secretary-General for the Least Developed Countries, Landlocked Developing Countries and Small Island Developing States, Ms. Joke Waller-Hunter, Executive Secretary, United Nations Framework Convention for Climate Change, Mr. James Morris, Executive Director, World Food Programme, and Mr. Ad de Raad, Executive Coordinator, United Nations Volunteers.30- وفي الجلسة العامة الثالثة أيضاً، وفي سياق المناقشة العامة، استمع المؤتمر إلى بيانات أدلى بها ممثلو بولندا وتايلند وكوستاريكا وجمهورية كوريا والاتحاد الروسي وأستراليا والسودان (باسم مجموعة الدول الأفريقية)، وأوكرانيا ومدغشقر واليابان ورومانيا. 31- وفي الجلسة العامة الرابعة المعقودة في 19 كانون الثاني/يناير، عُقد منتدى خاص بمشاركة السيد ريوتارو هاشيموتو، رئيس اللجنة الاستشارية لشؤون المياه والصرف الصحي بحكومة اليابان، ورئيس المجلس الاستشاري للأمين العام لشؤون المياه والصرف الصحي، وصاحب السعادة السيد ج. كونجول، الممثل الدائم لموريشيوس ورئيس تحالف الدول الجزرية الصغيرة النامية، والسيد أنوارول ك. شودوري، وكيل الأمين العام والممثل السامي للأمين العام لشؤون أقل البلدان نمواً والبلدان النامية غير الساحلية والدول الجزرية الصغيرة النامية، والسيدة جوك والر - هنتر، الأمينة التنفيذية لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ، والسيد جيمس موريس، المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي، والسيد آد دي راد، المنسق التنفيذي لبرنامج متطوعي الأمم المتحدة.
32. Also at its 4th plenary meeting, in the context of the general debate, the Conference heard statements by the representatives of Mexico, Sweden, Norway, the Philippines, Turkey, Indonesia, the Republic of the Marshall Islands, Bangladesh, France, Jamaica, Ecuador, Niue, Kiribati, Tuvalu, Benin, Denmark, the Maldives, Egypt, the Czech Republic, Mongolia, Finland, Austria, Malaysia, South Africa, Cameroon, the Syrian Arab Republic, Singapore, Samoa, Ghana, the Sudan, Morocco, Serbia and Montenegro, Guatemala, Cape Verde, Portugal, Botswana and Viet Nam.32- وفي الجلسة العامة الرابعة أيضاً، وفي سياق المناقشة العامة، استمع المؤتمر إلى بيانات أدلى بها ممثلو المكسيك والسويد والنرويج والفلبين وتركيا وإندونيسيا وجمهورية جزر مارشال وبنغلاديش وفرنسا وجامايكا وإكوادور ونيوي وكيريباتي وتوفالو وبنن والدانمرك وملديف ومصر والجمهورية التشيكية ومنغوليا وفنلندا والنمسا وماليزيا وجنوب أفريقيا والكاميرون والجمهورية العربية السورية وسنغافورة وساموا وغانا والسودان والمغرب وصربيا والجبل الأسود وغواتيمالا والرأس الأخضر والبرتغال وبوتسوانا وفييت نام.
33. At the 6th and 7th plenary meetings, on 20 and 21 January, the representatives of Switzerland, the United States of America, Nigeria, Tajikistan, Venezuela, Pakistan, Peru, Afghanistan, Zambia, Swaziland, Mozambique, Senegal, the Seychelles, New Zealand, Italy, Belgium, Canada, Yemen, Kenya, Kyrgyzstan, Algeria, Brazil, Spain, Nepal, Haiti, the Democratic Republic of the Congo, Fiji, the Solomon Islands, Barbados, Gabon, Cambodia, Trinidad and Tobago, Papua New Guinea, Tonga, Samoa, the Cook Islands, Greece, the Islamic Republic of Iran, Armenia and the Netherlands made statements.33- وفي الجلستين العامتين السادسة والسابعة المعقودتين في 20 و21 كانون الثاني/ يناير، أدلى ببيانات ممثلو سويسرا والولايات المتحدة الأمريكية ونيجيريا وطاجيكستان وفنزويلا وباكستان وبيرو وأفغانستان وزامبيا وسوازيلند وموزامبيق والسنغال وسيشيل ونيوزيلندا وإيطاليا وبلجيكا وكندا واليمن وكينيا وقيرغيزستان والجزائر والبرازيل وإسبانيا ونيبال وهايتي وجمهورية الكونغو الديمقراطية وفيجي وجزر سليمان وبربادوس وغابون وكمبوديا وترينيداد وتوباغو وبابوا غينيا الجديدة وتونغا وساموا وجزر كوك واليونان وجمهورية إيران الإسلامية وأرمينيا وهولندا.
Statements were also made by the European Community and by the observers for the African, Caribbean and Pacific Group and the Council of Europe.وأدلى ببيانات أيضاً الجماعة الأوروبية وكل من المراقب عن مجموعة دول أفريقيا والبحر الكاريبي والمحيط الهادئ والمراقب عن مجلس أوروبا.
The Conference also heard statements by representatives of the Office for the Coordination of Humanitarian Affairs, United Nations Office at Geneva, the International Maritime Organization, the United Nations Development Programme, the Vice-President of the Asociacion Iberoameriana de Organismos Gubernmentales de Defensa y Proteccion Civil, the Office of Outer Space Affairs, United Nations, the Council of Europe Development Bank, the World Meteorological Organization, the United Nations Institute for Training and Research, the United Nations Education, Scientific and Cultural Organization, the Disaster Recovery Institute International, and by the Rector of the United Nations University.واستمع المؤتمر أيضاً إلى بيانات أدلى بها ممثلو مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية بمكتب الأمم المتحدة في جنيف، والمنظمة البحرية الدولية، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، ونائب رئيس الرابطة الأيبرية الأمريكية للهيئات الحكومية للدفاع المدني والحماية المدنية، ومكتب شؤون الفضاء الخارجي بالأمم المتحدة، ومصرف التنمية لمجلس أوروبا، والمنظمة العالمية للأرصاد الجوية، ومعهد الأمم المتحدة للتدريب والبحث، ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة، والمعهد الدولي لإزالة أضرار الكوارث، ورئيس جامعة الأمم المتحدة.
Chapter IVالفصل الرابع
Indian Ocean disaster: risk reduction for a safer futureكارثة المحيط الهندي: الحد من المخاطر من أجل مستقبل أكثر أمناً
34. At its 5th plenary meeting, on 20 January, the Conference considered item 8 of its agenda, entitled “Indian Ocean disaster: risk reduction for a safer future” in a special session. After opening remarks by the President of the Conference, an introduction was given on early warning systems and preparedness by Mr Abdullahi Majeed, Deputy Minister of the Environment (Maldives), and Dr. K. Radhakrishnan, Director of the Indian National Centre for Ocean Information Services, Department of Ocean Development (India). The Under-Secretary General for Humanitarian Affairs talked of the international emergency response, of lessons learned and of the importance of transition within a risk reduction framework. This was followed by a short review of country experiences and perspectives, through short presentations on main challenges confronting Indian Ocean countries in their response to the disaster, with a focus on lessons learned and future preparedness, mitigation and recovery activities, by Mr.Kamal Ibne Yousuf Chowdhury, Minister of Food and Disaster Management (Bangladesh); Mr. Adik Bantarso, Head of the Bureau for Cooperation, National Coordinating Board for Disaster Management and Refugees (Indonesia); Professor Tissa Vitharana, Minister of Science and Technology (Sri Lanka); Mr. Ashoka Kumar Rastogi, Secretary of the Government (India); Mr. Dave Mwangi, Permanent Secretary, Office of the President (Kenya); Mr. Suporn Ratanakakin, Foreign Relations Officer, Department of Disaster Prevention and Mitigation, Ministry of Interior (Thailand); and Mr. Ian Wilderspin, Head of Disaster Risk Management, Southeast Asia delegation, representing the International Federation of Red Cross and Red Crescent Societies. A series of short presentations of initiatives towards a common outcome was made by Mr. Li Xieju, Minister of Civil Affairs (China), Mrs. Sadako Ogata, President of the Japan International Cooperation Agency (Japan), Mr. Hans-Joachim Daerr, Director-General in the Ministry of Foreign Affairs (Germany), Mr. Howard H. Baker, Jr., Ambassador of the United States of America in Japan, Mr. (Australia). Thereafter, the Conference heard statements by representatives of Australia, Luxembourg on behalf of the European Union, France, Denmark, Egypt, Sweden, Japan, the United Kingdom, Switzerland, South Africa, Morocco, Turkey, the Netherlands, Malaysia and the Republic of Korea. The Conference also heard statements by the observers for the European Commission, the World Meteorological Organization, the World Food Programme, the Comprehensive Nuclear Test Ban Treaty Organization, the International Maritime Organization, the United Nations Environment Programme, the Basel Convention, the United Nation’s Children’s Fund, the Food and Agriculture Organization of the United Nations, the International Union of Geodisy and Geophysics, the Abdus Salaam International Centre for Theoretical Physics, the ASEAN secretariat, the International Labour Office, the United Nations Educational, Scientific and Cultural Organization and the European Space Agency.34- نظر المؤتمر، في جلسته العامة الخامسة المعقودة في 20 كانون الثاني/يناير، في البند 8 من جدول أعماله المعنون "كارثة المحيط الهندي: الحد من المخاطر من أجل مستقبل أكثر أمناً"، في جلسة خاصة. وفي أعقاب الملاحظات الافتتاحية التي أبداها رئيس المؤتمر، قُدم بيان تمهيدي عن نظم الإنذار المبكر والتأهب من جانب السيد عبد الله مجيد، نائب وزير البيئة (ملديف)، والدكتور ك. راداكريشمان، مدير المركز الوطني الهندي لخدمات المعلومات الخاصة بالمحيطات، إدارة تنمية المحيطات (الهند). وتحدث وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية عن الاستجابة الدولية لحالات الطوارئ والدروس المستفادة وأهمية مرحلة الانتقال في إطار الحد من المخاطر. وأعقب ذلك استعراض بسيط للتجارب القطرية والآفاق المرتقبة بتقديم عروض قصيرة عن التحديات الرئيسية التي تواجهها بلدان المحيط لهندي عند التصدي للكوارث مع التركيز على الدروس المستفادة والتأهب للمستقبل وأنشطة التخفيف والتعافي، من جانب السيد كمال بن يوسف شودهوري، وزير الأغذية وإدارة الكوارث (بنغلادش)؛ السيد أديك بانتارسو، رئيس مكتب التعاون، مجلس التنسيق الوطني لإدارة الكوارث واللاجئين (إندونيسيا)؛ البروفسور تيسا فيثارانا، وزير العلم والتكنولوجيا (سري لانكا)؛ السيد عاشق كومار راستوغي، سكرتير حكومة (الهند)؛ السيد ديف موانغي، السكرتير الدائم، مكتب الرئيس (كينيا)؛ السيد سوبورن راتاناكاكين، موظف العلاقات الخارجية، إدارة الوقاية من الكوارث والتخفيف من حدتها، وزارة الداخلية (تايلند)؛ السيد يان وايلدرسبين، رئيس إدارة مخاطر الكوارث، وفد جنوب شرق آسيا، ممثلاً للاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر. وقدمت مجموعة من العروض القصيرة عن المبادرات المفضية إلى تحقيق نتائج مشتركة من جانب السيد لي كسييجو، وزير الشؤون المدنية (الصين)، والسيدة ساكادو أوغاتا، رئيسة الوكالة اليابانية للتعاون الدولي (اليابان)، والسيد هانز - جواشيم داير، المدير العام في وزارة الشؤون الخارجية (ألمانيا)، والسيد هاورد ح. بيكر، جونيور، سفير الولايات المتحدة الأمريكية في اليابان، والسيد روبرت أووين - جونز، المدير في وزارة الشؤون الخارجية والتجارة (أستراليا). واستمع المؤتمر بعد ذلك إلى بيانات ألقاها ممثلو أستراليا ولكسمبرغ نيابة عن الاتحاد الأوروبي، وفرنسا، والدانمرك، ومصر، والسويد، واليابان، والمملكة المتحدة، وسويسرا، وجنوب أفريقيا، والمغرب، وتركيا، وهولندا، وماليزيا وجمهورية كوريا. كما استمع المؤتمر إلى بيانات أدلى بها المراقبون عن اللجنة الأوروبية، والمنظمة العالمية للأرصاد الجوية، وبرنامج الأغذية العالمي، ومنظمة معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية، والمنظمة البحرية الدولية، وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، واتفاقية بازل، وصندوق الأمم المتحدة للطفولة، ومنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة، والاتحاد الدولي للجيوديسيا والجيوفيزياء، ومركز عبد السلام الدولي للفيزياء النظرية، وأمانة رابطة أمم جنوب شرق آسيا، ومكتب العمل الدولي، ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة ووكالة الفضاء الأوروبية.
35. At the conclusion of the special session, the Conference agreed to annex to its final report the “Common statement of the special session on the Indian Ocean disaster: risk reduction for a safer future”, that was delivered at the session and is shown in annex II to the present report.35- وفي ختام الجلسة الخاصة، وافق المؤتمر على أن يُضم إلى تقريره الختامي "البيان المشترك في الجلسة الخاصة بكارثة المحيط الهندي: الحد من المخاطر من أجل مستقبل أكثر أمناً" الذي أدلي به أثناء الجلسة والذي يرد في المرفق الثاني بهذا التقرير.
Chapter Vالفصل الخامس
Review of the Yokohama Strategy and Plan of Action for a Safer Worldاستعراض استراتيجية وخطة عمل يوكوهاما من أجل عالم أكثر أمناً
36. At its 7th plenary meeting, on 21 January, the Conference considered item 11 of its agenda.36- نظر المؤتمر، في جلسته العامة السابعة المعقودة في 21 كانون الثاني/يناير، في البند 11 من جدول أعماله.
Document A/CONF.206/L.1 was introduced by the secretariat.وقدمت الأمانة الوثيقة A/CONF.206/L.1.
There was no debate on the content of the Review of the Yokohama Strategy and Plan of Action for a Safer World.ولم يناقش مضمون استعراض استراتيجية وخطة عمل يوكوهاما من أجل عالم أكثر أمناً.
In thanking the secretariat for its work, the Conference took note of the document, which was seen as a solid basis for the formulation of a framework for action for the next decade.ووجه المؤتمر الشكر إلى الأمانة على عملها وأحاط علماً بالوثيقة التي رئي أنها تمثل أساساً متيناً لإعداد إطار عمل للعقد القادم.
It remains a separate document (not incorporated in this report) under the same reference A/CONF.206/L.1.وهي لا تزال وثيقة منفصلة (لم تدرج في هذا التقرير) ترد في إطار المرجع ذاته A/CONF.206/L.l.
Chapter VIالفصل السادس
Report on the thematic segmentالتقرير عن الجزء المواضيعي
37. At its 9th plenary meeting, on 22 January, the Conference considered item 9 of its agenda, with oral reports provided by the chairs of the thematic panels: Governance, institutional and policy frameworks for disaster reduction (South Africa), Risk identification, assessment, monitoring and early warning (United States of America), Knowledge, innovation and education to build a culture of safety and resilience (Chile), Reducing the underlying risk factors (Romania), and Preparedness for effective response (Bangladesh).37- نظر المؤتمر، في جلسته العامة التاسعة المعقودة في 22 كانون الثاني/يناير، في البند 9 من جدول أعماله حيث قُدمت تقارير شفهية من جانب رؤساء الأفرقة المعنية بموضوعات بعينها: الحكم الرشيد والإطار المؤسسي وإطار السياسة العامة للحد من الكوارث (جنوب أفريقيا)، وتعيين المخاطر وتقييمها ورصدها والإنذار المبكر بها (الولايات المتحدة الأمريكية)، والمعارف والابتكار والتثقيف لبناء ثقافة السلامة والقدرة على مواجهة الكوارث (شيلي)، والحد من عناصر الخطر الدفينة (رومانيا)، والتأهب للاستجابة الفعالة (بنغلادش).
An oral report was also given on the regional session that took place within the thematic segment.وتم تقديم تقرير شفهي أيضاً عن الاجتماع الإقليمي الذي عقد في إطار الجزء المواضيعي.
The results of the very rich exchanges that took place in the many facets of the thematic segment, through the high-level round tables, the thematic panels, the thematic sessions, and the regional sessions, will be the subject of a thorough compilation and publication by the ISDR secretariat later in the year.وسيتم تجميع ونشر نتائج المبادلات الشديدة الثراء التي جرت في المراحل العديدة من الجزء المواضيعي، بعقد اجتماعات موائد مستديرة عالية المستوى، ومن خلال الأفرقة المعنية بموضوعات بعينها، والاجتماعات المواضيعية، والدورات الإقليمية، من جانب أمانة الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث في وقت لاحق من العام.
Chapter VIIالفصل السابع
Report on the public forumتقرير المنتدى العام
38. At its 9th plenary meeting, on 22 January, the Conference also considered item 10 of its agenda, with an oral report from the secretariat.38- نظر المؤتمر أيضاً، في جلسته العامة التاسعة المعقودة في 22 كانون الأول/يناير، في البند 10 من جدول أعماله حيث قدمت الأمانة تقريراً شفهياً.
Over 40,000 visitors participated in a variety of activities, including workshops, exhibition booths, poster sessions, where they had opportunities to learn about disasters and measures aimed at establishing disaster-resilient societies.واشترك أكثر من 000 40 زائر في مجموعة من الأنشطة التي شملت حلقات عمل وأكشاك عرض وجلسات مخصصة للملصقات حيث أتيحت لهم فرص للحصول على معلومات بشأن الكوارث والتدابير الهادفة إلى بناء مجتمعات قادرة على مواجهة الكوارث.
Under this item, a statement was also made by the representative of the non-governmental organization Center for Disaster Reduction, on behalf of those representatives of civil society present at the Conference.وفي إطار هذا البند، أدلي ببيان أيضاً من جانب ممثل المنظمة غير الحكومية، مركز الحد من الكوارث، نيابة عن ممثلي المجتمع المدني الذين حضروا المؤتمر.
Chapter VIIIالفصل الثامن
Adoption of the programme outcome document and of the Conference Declarationاعتماد وثيقة نتائج البرنامج واعتماد إعلان المؤتمر
39. At its 9th plenary meeting, on 22 January, the Conference jointly considered items 12 and 13 of its agenda, since both were directly linked to the work of the Main Committee.39- نظر المؤتمر، في جلسته العامة التاسعة المعقودة في 22 كانون الثاني/يناير، في البندين 12 و13 من جدول أعماله في آن واحد لكونهما يرتبطان ارتباطاً مباشراً بعمل اللجنة الرئيسية.
The items were presented together by the Chairman of the Main Committee, Mr. Marco Ferrari (Switzerland).وقُدم هذان البندان معاً من جانب رئيس اللجنة الرئيسية، السيد ماركو فيراري (سويسرا).
Both the programme outcome document, entitled Hyogo Framework for Action, 2005-2015: Building the resilience of nations and communities to disasters, and the Hyogo Declaration were submitted with the consensus endorsement of the Main Committee.وقدمت وثيقة نتائج البرنامج، وعنوانها إطار عمل هيوغو، 2005-2015: بناء قدرة الأمم والمجتمعات على مواجهة الكوارث، وإعلان هيوغو على السواء، بموافقة اللجنة الرئيسية بالإجماع.
In support of the Hyogo Framework for Action and of the Hyogo Declaration, statements were made by representatives of Sudan on behalf of the African States Group, the Islamic Republic of Iran on behalf of the Asian States Group, Romania on behalf of the Eastern European States Group, Brazil on behalf of the Latin American and Caribbean States Group, Germany on behalf of the Western European and Other States Group.ودعماً لإطار عمل هيوغو وإعلان هيوغو، تم الإدلاء ببيانات من جانب ممثلي السودان نيابة عن مجموعة الدول الأفريقية، وجمهورية إيران الإسلامية نيابة عن مجموعة الدول الآسيوية، ورومانيا نيابة عن مجموعة دول أوروبا الشرقية، والبرازيل نيابة عن مجموعة دول أمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي، وألمانيا نيابة عن مجموعة دول أوروبا الغربية ودول أخرى.
A statement was made also by the International Federation of Red Cross and Red Crescent Societies.وقدم بيان أيضاً من جانب الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر.
The Conference adopted the two documents as submitted by the Chairman of the Main Committee (see chap.I, resolutions 1 and 2).واعتمد المؤتمر الوثيقتين بالصيغة التي قدمهما بها رئيس اللجنة الرئيسية (انظر الفصل الأول، القرارين 1 و2).
Chapter IXالفصل التاسع
Conclusion of the Conferenceاختتام المؤتمر
40. Finally, at its 9th plenary meeting and closing session on 22 January, the Conference considered item 14 of its agenda and adopted the Draft Report of the Conference (A/CONF.206/L.7) as submitted by the Rapporteur.40- ختاماً، نظر المؤتمر، في جلسته العامة التاسعة واجتماعه الختامي المعقودين في 22 كانون الثاني/يناير، في البند 14 من جدول أعماله واعتمد مشروع تقرير المؤتمر (A/CONF.206/L.7) كما قدمه المقرر.
In his concluding remarks, the United Nations Under-Secretary General for Humanitarian Affairs referred to the Hyogo Framework of Action as a milestone for disaster reduction, setting out an ambitious agenda to substantially reduce the losses in lives and in social, economic and environmental assets of communities and countries.وفي ملاحظاته الختامية، أشار وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية إلى إطار عمل هيوغو بوصفه حدثاً مهماً للحد من الكوارث ووضع جدول أعمال طموح لخفض عدد الضحايا إلى حد كبير وخسائر الجماعات والبلدان من الممتلكات الاجتماعية والاقتصادية والبيئية.
He called on international cooperation, through existing and new partnerships, to reach the challenges taken on by the Conference.ودعا إلى تأسيس التعاون الدولي، من خلال الشراكات القائمة والجديدة، لمواجهة التحديات التي حددها المؤتمر.
The texts adopted by the Conference were not legally binding, but represented a strong commitment by States and organizations to guide policies and actions in the next 10 years.والنصوص التي اعتمدها المؤتمر ليست ملزمة قانوناً ولكنها تمثل التزاماً كبيراً من جانب الدول والمنظمات لتوجيه السياسات والأعمال خلال السنوات العشر القادمة.
The Under-Secretary-General confirmed his own strong engagement in providing the ISDR secretariat and all partners in the Inter-agency Task Force on Disaster Reduction and Member States with support to ensure that the United Nations system strengthens its disaster reduction actions.وأكد وكيل الأمين العام تعهده الشديد بتزويد أمانة الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث وجميع الشركاء في قوة العمل المشتركة بين الوكالات والمعنية بالحد من الكوارث والدول الأعضاء بدعم يؤمن تعزيز منظومة الأمم المتحدة في إجراءاتها الرامية إلى الحد من الكوارث.
41. In closing the Conference, the President said the World Conference on Disaster Reduction had been a success not only for its high number and level of participants and not only because of its many interesting thematic sessions and events in the public forum, not only because important texts had been adopted, but also because disaster risk reduction had been put as a high priority on the international agenda.41- ولدى اختتام المؤتمر، قال الرئيس إن المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث قد حقق نجاحاً لا فحسب بسبب ارتفاع عدد ومستوى المشتركين، ولا فحسب بسبب تعدد اجتماعاته المواضيعية المثيرة للاهتمام والأحداث التي جرى تناولها في المنتدى العام، ولا فحسب بسبب أهمية النصوص التي تم اعتمادها، ولكن أيضاً لأن مسألة الحد من خطر الكوارث قد أدرجت كبند لـه أولوية عليا في جدول الأعمال الدولي.
Referring to the tragic disasters the world had witnessed in the last few months of 2004, culminating with the terrible tsunami in the Indian Ocean, the President noted that this had brought home to many that it was high time to address disaster prevention, risk management, vulnerabilities as an unavoidable responsibility of States and of communities.وبالإشارة إلى الكوارث المأساوية التي شهدها العالم على مدى الشهور القليلة الماضية في عام 2004 والتي بلغت ذروتها بحدوث التسونامي الرهيب في المحيط الهندي، أفاد الرئيس بأن ذلك قد جعل الكثيرين يدركون أن الوقت قد حان للتصدي لمسائل الوقاية من الكوارث، وإدارة المخاطر، ومعالجة بؤر الضعف باعتبار ذلك مسؤولية لا يمكن للدول والمجتمعات الفرار منها.
While there will always be hazards, mankind has advanced enough in the past few decades to be able to protect itself from the tragic consequences that derive from the absence of preparedness.وستظل هناك مخاطر على الدوام، ولكن البشرية قد أحرزت ما يكفي من التقدم على مدى العقود القليلة الماضية لتمكينها من حماية نفسها من النتائج المفجعة التي تنشأ عن عدم التأهب لهذه المخاطر.
Having heard much about early warning during the Conference, particularly during the special session on the Indian Ocean disaster, and witnessing verbal commitments from many countries, the President called upon the Conference to ensure that the level of engagement would rapidly be translated into action.والرئيس وقد استمع إلى بيانات كثيرة حول الإنذار المبكر أثناء المؤتمر وبخاصة أثناء الجلسة الخاصة بكارثة المحيط الهندي، وإذ كان شاهداً على التعهدات الشفهية التي قدمتها بلدان كثيرة، فقد ناشد المؤتمر ضمان سرعة ترجمة مستوى التعهدات إلى إجراءات ملموسة.
He called on participants to make a firm pledge that those five days in Kobe would make a real difference in the way the world looked at hazard, at risk and at vulnerability, to truly engage on the road for a safer world.وناشد المشتركين التعهد جدياً بأن تشكل أيام كوبي الخمسة هذه فرقاً حقيقياً في طريقة نظر العالم إلى الخطر والمخاطر وقابلية التأثر ليتسنى بالفعل سلوك الطريق المفضي إلى عالم أكثر أمناً.
Annex Iالمرفق الأول
List of documents for the Conferenceقائمة بوثائق المؤتمر
Document symbol Title or description of contentsالعنوان أو وصف المحتويات
A/CONF.206/1 Provisional agenda and annotationsرمز الوثيقة جدول الأعمال المؤقت وشروحه A/CONF.206/1 النظام الداخلي المؤقت
A/CONF.206/2 Provisional rules of procedureA/CONF.206/2 اعتماد المنظمات غير الحكومية والمجموعات الرئيسية الأخرى ذات الصلة لدى المؤتمر
A/CONF.206/3 Accreditation of relevant non-governmental organizations and other major groups to the ConferenceA/CONF.206/3 جدول أعمال المؤتمر
A/CONF.206/4 Agenda of the ConferenceA/CONF.206/4
A/CONF.206/5 Report of the Credentials Committeeتقرير لجنة وثائق التفويض A/CONF.206/5
A/CONF.206/L.1 Review of the Yokohama Strategy and Plan of Action for a Safer Worldاستعراض استراتيجية وخطة عمل يوكوهاما من أجل عالم أكثر أمناً A/CONF.206/L.1 مشروع وثيقة نتائج البرنامج بناء قدرة الأمم والمجتمعات على مواجهة الكوارث: إطار عمل [هيوغو] 2005-2015
A/CONF.206/L.2 Draft Programme Outcome Document Building the resilience of nations and communities to disasters: [Hyogo] Framework for action 2005-2015A/CONF.206/L.2 مشروع وثيقة نتائج البرنامج
A/CONF.206/L.2/REV.1 Draft programme outcome document building the resilience of nations and communities to disasters: Hyogo Framework for Action 2005-2015بناء قدرة الأمم والمجتمعات على مواجهة الكوارث: إطار عمل هيوغو 2005-2015 A/CONF.206/L.2/Rev.1
A/CONF.206/L.3 Draft Hyogo Declarationمشروع إعلان هيوغو A/CONF.206/L.3
A/CONF.206/L.3/REV.1 Draft Hyogo Declarationمشروع إعلان هيوغو A/CONF.206/L.3/Rev.1
A/CONF.206/L.4 Establishing regional mechanisms on surveillance, prevention and assessment of severe natural disasters.إنشاء آليات إقليمية بشأن مراقبة الكوارث الطبيعية العنيفة والوقاية منها وتقييمها.
Draft declaration submitted by Chinaمشروع إعلان مقدم من الصين A/CONF.206/L.4
A/CONF.206/L.5 Draft elements and considerations for a resolution on early warning for natural disasters.مشروع عناصر واعتبارات لقرار بشأن الإنذار المبكر للكوارث الطبيعية.
Draft resolution proposed by Germanyمشروع قرار مقترح من ألمانيا A/CONF.206/L.5
A/CONF.206/L.6 Draft common statement of the Special Session on the Indian Ocean Disaster: Risk Reduction for a Safer Futureمشروع بيان مشترك في الجلسة الخاصة بكارثة المحيط الهندي: الحد من المخاطر من أجل مستقبل أكثر أمناً A/CONF.206/L.6 مشروع بيان مشترك في الجلسة الخاصة بكارثة المحيط الهندي: الحد من المخاطر من أجل مستقبل أكثر أمناً
A/CONF.206/L.6/REV.1 Draft common statement of the Special Session on the Indian Ocean Disaster: Risk Reduction for a Safer FutureA/CONF.206/L.6/Rev.1 مشروع تقرير المؤتمر
A/CONF.206/L.7 Draft report of the ConferenceA/CONF.206/L.7
A/CONF.206/L.8 Draft report of the Main Committeeمشروع تقرير اللجنة الرئيسية A/CONF.206/L.8 قائمة مؤقتة بالمشتركين
A/CONF.206/MISC.1 Provisional list of participantsA/CONF.206/Misc.1
A/CONF.206/MC/CRP.1 Note from the secretariatمذكرة من الأمانة A/CONF.206/MC/CRP.1
A/CONF.206/INF.1 Information Note for ParticipantsInformation Note for Participants A/CONF.206/INF.1
A/CONF.206/INF.3 List of participantsList of participants
A/CONF.206/INF.4 Participation of intergovernmental organizations in the work of the ConferenceA/CONF.206/INF.3 Participation of intergovernmental organizations in the work of the Conference
A/CONF.206/INF.5 Information paper submitted by the delegation of the United States of America entitled: “Development of a global tsunami warning system: U.S. next steps”A/CONF.206/INF.4 Information paper submitted by the delegation of the United States of America entitled: “Development of a global tsunami warning system: U.S. next steps”
A/CONF.206/INF.6 Information paper submitted by the delegation of the Federal Republic of Germany entitled “Concept of the Federal Republic of Germany for the Establishment of a Tsunami Early- Warning System in the Disaster Region of the Indian Ocean”A/CONF.206/INF.5 Information paper submitted by the delegation of the Federal Republic of Germany entitled “Concept of the Federal Republic of Germany for the Establishment of a Tsunami Early- Warning System in the Disaster Region of the Indian Ocean”
Annex IIA/CONF.206/INF.6
Common statement of the Special Session on the Indian Ocean Disaster: risk reduction for a safer futureالمرفق الثاني
The World Conference on Disaster Reduction,بيان مشترك في الجلسة الخاصة بكارثة المحيط الهندي: الحد من المخاطر من أجل مستقبل أكثر أمناً
Extending its deepest sympathies and condolences to the victims of the recent tsunami disaster and their families and to the people and Governments of those countries, and expressing our deepest concern over the negative economic, social, psychological, environmental and other consequences and impacts of the tsunami disaster,إن المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث، إذ يعبّر عن عميق مشاعر التعاطف والعزاء لضحايا كارثة تسونامي الأخيرة وأسرهم ولشعوب وحكومات تلك البلدان التي ألمت بها الكارثة، وإذ يعرب عن بالغ القلق إزاء الآثار السلبية الاقتصادية والاجتماعية والنفسية والبيئية وغيرها من عقابيل وآثار كارثة تسونامي،
Commending the national and international community’s prompt and generous support and contributions to the relief efforts, which truly reflect the spirit of solidarity and commitment to addressing challenges facing mankind in a collective and collaborative manner,وإذ يثني على الأوساط الوطنية والمجتمع الدولي لما قدماه فوراً وبسخاء من دعم ومساهمات في الجهود الغوثية، ما يعكس حقاً روح التضامن والالتزام في التصدي للتحديات التي تواجه البشرية تصدياً جماعياً وتعاونياً،
Recalling General Assembly resolutions 57/256 of 6 February 2003, 58/214 and 58/215 of 23 December 2003, and 59/231 and 59/233 of 22 December 2004 on natural disasters and vulnerability and the International Strategy for Disaster Reduction,وإذ يشير إلى قرارات الجمعية العامة 57/256 المؤرخ 6 شباط/فبراير 2003، و58/214 و58/215 المؤرخين 23 كانون الأول/ديسمبر 2003، و59/231 و59/233 المؤرخين 22 كانون الأول/ديسمبر 2004 بشأن الكوارث الطبيعية وقلة المناعة إزاءها وبشأن الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث،
Recalling also that in its resolution 58/214 the Assembly recommended the implementation of the outcomes of the Second International Conference on Early Warning, held under the auspices of the United Nations at Bonn, Germany, from 16 to 18 October 2003,وإذ يشير أيضاً إلى أن الجمعية العامة قد أوصت في قرارها 58/214 بتنفيذ نتائج المؤتمر الدولي الثاني المعني بالإنذار المبكر الذي عقد برعاية الأمم المتحدة في بون بألمانيا في الفترة من 16 إلى 18 تشرين الأول/أكتوبر 2003،
Recalling further the Yokohama Strategy and Plan of Action for a Safer World adopted at the World Conference on Disaster Reduction held in Yokohama, Japan, from 23 to 27 May 1994,وإذ يشير كذلك إلى استراتيجية وخطة عمل يوكوهاما من أجل عالم أكثر أمناً اللتين اعتمدهما المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث الذي عقد في يوكوهاما في اليابان في الفترة من 23 إلى 27 أيار/مايو 1994،
Recognizing that severe natural hazards such as earthquakes, floods, typhoons, cyclones, droughts and tsunamis respect no borders and remain major threats to all people, and hinder social and economic progress, in particular in the developing countries,وإذ يسلّم بأن الأخطار الطبيعية الشديدة مثل الزلازل، والفيضانات، والتيفونات، والأعاصير الحلزونية، والجفاف، وتسونامي لا تراعي أي حدود ولا تزال تشكل خطراً كبيراً على جميع الناس، وتعرقل التقدم الاجتماعي والاقتصادي، وبخاصة في البلدان النامية،
Recognizing also the importance of national and local capacity building to effectively address the impact of disasters,وإذ يسلّم أيضاً بأهمية بناء قدرة وطنية ومحلية للتصدي على نحو فعال لآثار الكوارث،
Emphasizing the importance of continued international and regional dialogue and discussion in order to build understanding, solidarity and commitment to improve early warning systems and to reduce disasters,وإذ يؤكد أهمية استمرار الحوار والنقاش على الصعيدين الدولي والإقليمي لإيجاد التفاهم والتضامن والالتزام بتحسين نظم الإنذار المبكر والحد من الكوارث،
Emphasizing the need to comprehensively assess all the lessons learnt from the tsunami disaster,وإذ يؤكد الحاجة إلى تقييمٍ شاملٍ لجميع الدروس المستخلصة من كارثة تسونامي،
Emphasizing also the Special Leaders’ Meeting of the Association of South-East Asian Nations on the Aftermath of the Earthquake and Tsunamis, held in Jakarta on 6 January 2005, which agreed to establish a regional early warning system such as a Regional Tsunami Early Warning Centre on the Indian Ocean and the South-East Asia region,وإذ يؤكد أيضاً أهمية الاجتماع الاستثنائي لزعماء رابطة أمم جنوب شرق آسيا الذي عقد في أعقاب الزلزال وتسونامي في جاكرتا في 6 كانون الثاني/يناير 2005، والذي وافق على إنشاء نظام إقليمي للإنذار المبكر من قبيل مركز إقليمي للإنذار المبكر بتسونامي للمحيط الهندي ومنطقة جنوب شرق آسيا،
Taking note of the outcomes of the United Nations Conference to Review the Implementation of the Programme of Action for the Sustainable Development of Small Island Developing States, held in Mauritius from 10 to 14 January 2005, and in particular the support expressed at the Conference for a global early warning system,وإذ يحيط علماً بنتائج مؤتمر الأمم المتحدة لاستعراض تنفيذ برنامج عمل التنمية المستدامة للدول الجزرية الصغيرة النامية الذي عقد في موريشيوس في الفترة من 10 إلى 14 كانون الثاني/يناير 2005، وبخاصة الدعم الذي أعرب عنه في المؤتمر لإقامة نظام عالمي للإنذار المبكر،
Responding to the request to launch a process to establish a regional early warning system, including for tsunami, by the resumed session of the fifty-ninth session of the General Assembly,وإذ يستجيب لطلب الجمعية العامة في دورتها المستأنفة التاسعة والخمسين إطلاق عملية لإنشاء نظام إقليمي للإنذار المبكر، بما في ذلك الإنذار بتسونامي،
Noting the proposals to expedite the development of a global tsunami early warning capability, to include the Indian Ocean, drawing on the experience of existing regional tsunami warning system in the Pacific Ocean.وإذ يلاحظ المقترحات بشأن التعجيل في إنشاء قدرة عالمية للإنذار المبكر بتسونامي يشمل المحيط الهندي، ويعتمد على تجربة النظام الإقليمي الحالي للإنذار المبكر بتسونامي في منطقة المحيط الهادئ،
Noting also the proposals for establishing tsunami early warning systems already under consideration as announced by individual countries of the Indian Ocean region,وإذ يلاحظ أيضاً الاقتراحات التي تدعو لإقامة نظم للإنذار المبكر بتسونامي والتي يُنظر فيها حالياً بحسب ما أعلنته بلدان بمفردها من بلدان منطقة المحيط الهندي،
Taking note of the discussions and conclusions of the special session on the Indian Ocean tsunami disaster at this World Conference on Disaster Reduction and the need to coordinate and examine expeditiously the various proposals made in this context, taking into account the findings of the thematic sessions held during the Conference,وإذ يحيط علماً بالمناقشات والاستنتاجات التي خلصت إليها الجلسة الخاصة بكارثة تسونامي في المحيط الهندي في المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث، والحاجة إلى القيام على وجه السرعة بتنسيق ودراسة مختلف المقترحات المقدمة في هذا السياق، على أن تؤخذ في الاعتبار استنتاجات الجلسات المواضيعية التي عُقدت في أثناء ذلك المؤتمر،
Emphasizes the importance of regional cooperation and coordination in disaster reduction, including enhanced institutional arrangements, technical cooperation based on most effective technical equipment and capacity building to effectively address the impact of natural disasters;يؤكد أهمية التعاون والتنسيق الإقليميين في الحد من الكوارث، بما في ذلك تعزيز الترتيبات المؤسسية، والتعاون التقني القائم على المعدات التقنية الأكثر فعالية، وبناء القدرات للتصدي على نحو فعال لأثر الكوارث الطبيعية؛
Recognizes the urgent need, as evidenced by the devastation caused by the earthquake and the tsunami in the Indian Ocean, to strengthen national systems and to expand existing mechanisms for sharing of information and best practices in disaster detection, early warning, prevention, and assessment of natural disasters and for disaster relief, post-disaster rehabilitation and reconstruction;يسلِّم بالحاجة الملحة التي يشهد عليها الدمار الذي أحدثه الزلزال وتسونامي في المحيط الهندي، وهي الحاجة إلى تعزيز النظم الوطنية، وتوسيع نطاق الآليات القائمة لتبادل المعلومات والممارسات الفضلى في مجال اكتشاف الكوارث، والإنذار المبكر بالكوارث الطبيعية والوقاية منها وتقييمها، وإلى الإغاثة في حالات الكوارث وإعادة التأهيل والإعمار بعدها؛
Recommends that necessary regional disaster reduction mechanisms be established and strengthened as soon as possible for all relevant natural hazards, which should include, inter alia, specialized collaborative regional centres, networks for information exchange, early warning systems, establishment of databases and knowledge management, use of modern science and technology, and strategies to reduce disaster risks and to reduce impacts arising from natural disasters;يوصي بالقيام في أسرع وقت ممكن بإنشاء وتعزيز آليات إقليمية ضرورية للحد من الكوارث فيما يتعلق بجميع الأخطار الطبيعية ذات الصلة، على أن تشمل هذه الآليات فيما تشمله المراكز الإقليمية المتخصصة للتعاون، وشبكات تبادل المعلومات، ونظم الإنذار المبكر، وإنشاء قواعد البيانات وإدارة المعارف، واستخدام العلم والتكنولوجيا الحديثين، واستراتيجيات الحد من مخاطر الكوارث والحد من الآثار الناشئة عن الكوارث الطبيعية؛
Recognizes also that early warning systems consist of (a) prior knowledge of the risks faced by communities, (b) technical monitoring and warning service for these risks, (c) dissemination of understandable warnings to those at risk, and (d) knowledge, public awareness and preparedness to act;يسلّم أيضاً بأن نظم الإنذار المبكر تشمل (أ) المعرفة المسبقة بالمخاطر التي تواجهها المجتمعات المحلية، (ب) وخدمات الرصد والإنذار التقنية الخاصة بهذه المخاطر، (ج) وتعميم إنذارات مفهومة لدى المعرضين لهذه المخاطر، (د) والمعرفة ووعي الجمهور العام والاستعداد للعمل؛
Invites the United Nations Office for the Coordination of Humanitarian Affairs, United Nations funds and programmes, United Nations specialized organizations and other international organizations and institutions, to integrate regional disaster reduction strategies into their work programmes and to develop concrete initiatives to implement such strategies;يدعو مكتب الأمم المتحدة للتنسيق في الشؤون الإنسانية، وصناديق الأمم المتحدة وبرامجها، ومؤسسات الأمم المتحدة المتخصصة وغيرها من المنظمات والمؤسسات الدولية، إلى إدماج الاستراتيجيات الإقليمية للحد من الكوارث في برامج عملها وإلى وضع مبادرات عملية لتنفيذ هذه الاستراتيجيات؛
Emphasizes the need for the International Strategy for Disaster Reduction to identify, analyse and widely disseminate all the lessons learnt from the recent tsunami disaster;يؤكد ضرورة قيام الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث بتحديد وتحليل جميع الدروس المستقاة من كارثة تسونامي الأخيرة وتعميمها على نطاق واسع؛
Requests the secretariat of the International Strategy for Disaster Reduction to prepare a report on regional mechanisms for disaster reduction, taking into consideration initiatives and ongoing discussion or arrangements in respective regions and sub-regions, if any, and to submit it to the 2005 substantive session of the Economic and Social Council and the sixtieth session of the General Assembly;يطلب إلى أمانة الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث أن تعد تقريراً عن الآليات الإقليمية للحد من الكوارث، على أن تضع في الاعتبار المبادرات والمناقشة أو الترتيبات الجارية، إن وجدت، في المناطق المعنية والمناطق دون الإقليمية، وتقديمها إلى الدورة الموضوعية للمجلس الاقتصادي والاجتماعي لعام 2005 والدورة الستين للجمعية العامة؛
Requests the Economic and Social Council to include regional disaster reduction mechanisms into the agenda of the humanitarian affairs segment of its 2005 substantive session;يطلب إلى المجلس الاقتصادي والاجتماعي أن يدرج الآليات الإقليمية للحد من الكوارث في جدول أعمال الجزء الخاص بالشؤون الإنسانية في دورته الموضوعية لعام 2005؛
Invites the Secretary-General to include regional mechanisms for disaster reduction in the agenda of the sixtieth session of the General Assembly and to submit a report thereon to the General Assembly;يدعو الأمين العام إلى إدراج الآليات الإقليمية للحد من الكوارث في جدول أعمال الدورة الستين للجمعية العامة وإلى تقديم تقرير عن ذلك إلى الجمعية العامة؛
Welcomes the priority to be placed on disaster reduction, including early warning, at the Third Earth Observation Summit at the Ministerial level, to be held in Brussels on 16 February 2005;يرحِّب بالأولوية التي ستُعطى للحد من الكوارث، بما في ذلك الإنذار المبكر، في مؤتمر القمة الثالث المعني برصد الأرض المقرر عقده على المستوى الوزاري في بروكسل في 16 شباط/فبراير 2005؛
Welcomes the proposed convening of a Ministerial Meeting on Regional Cooperation on Tsunami Early Warning Arrangements by the Government of Thailand, to be held at Phuket on 28 and 29 January 2005, which aims to lend further political impetus to the relevant outcomes of the World Conference on Disaster Reduction and to mobilize necessary resources for the establishment of tsunami early warning systems in the Indian Ocean;يرحِّب باقتراح حكومة تايلند عقد اجتماع وزاري للتعاون الإقليمي بشأن ترتيبات الإنذار المبكر بتسونامي في بوكت في يومي 28 و29 كانون الثاني/يناير 2005 الذي يرمي إلى توفير مزيد من الدفع السياسي للنتائج ذات الصلة التي يتوصل إليها المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث وإلى تعبئة الموارد اللازمة لإنشاء نظم للإنذار المبكر بتسونامي في المحيط الهندي؛
Welcomes the generous offer by Germany to host a United Nations conference on early warning in Bonn in early 2006 and invites Member States, all relevant United Nations organisations, funds and programmes and relevant international and regional organizations, supported by the Platform for the Promotion of Early Warning to participate, with the following objectives: (a) to implement the International Early Warning Programme, proposed at the Second International Conference on Early Warning, held at Bonn, Germany, from 16 to18 October 2003, and launched at the present World Conference, (b) to identify priority areas for the implementation of early warning systems, taking into account the vulnerabilities of countries to the different hazards, the current status of their warning systems, including the ongoing support, technical and institutional capacities, engagement of relevant actors, and shortcomings, gaps and barriers to implementation, and (c) to assess and monitor the implementation of early warning systems, including the development and use of guidelines, criteria and benchmarking for effective early warning systems;يرحِّب بالعرض السخي المقدم من ألمانيا لاستضافة مؤتمر الأمم المتحدة للإنذار المبكر في بون في أوائل عام 2006، ويدعو الدول الأعضاء، وجميع مؤسسات الأمم المتحدة وصناديقها وبرامجها ذات الصلة والمنظمات الدولية والإقليمية المعنية، التي يدعمها محفل تعزيز الإنذار المبكر، إلى المشاركة في ذلك المؤتمر لبلوغ الأهداف التالية: (أ) تنفيذ البرنامج الدولي للإنذار المبكر الذي اقترح في المؤتمر الدولي الثاني المعني بالإنذار المبكر المعقود في بون بألمانيا في الفترة من 16 إلى 18 تشرين الأول/أكتوبر 2003، والذي أُطلق في المؤتمر العالمي الحالي، (ب) وتحديد المجالات ذات الأولوية في تنفيذ نظم الإنذار المبكر، على أن تؤخذ في الاعتبار مواطن ضعف البلدان في وجه المخاطر المختلفة، والوضع الحالي لنظم الإنذار المبكر لديها، بما في ذلك الدعم الجاري، والقدرات التقنية والمؤسسة، وإشراك الجهات الفاعلة ذات الصلة، والعيوب والفجوات والحواجز التي تعترض سبيل التنفيذ، (ج) وتقييم ورصد تنفيذ نظم الإنذار المبكر، بما في ذلك وضع واستخدام مبادئ توجيهية ومعايير ومقاييس لنظم الإنذار المبكر الفعالة؛
Recognizes the need to use the experience of the existing Pacific Ocean tsunami early warning systems, making use of the existing coordination mechanisms of the Intergovernmental Oceanographic Commission and other relevant international and regional organisations, utilizing the planning process of the Global Earth Observation System of Systems under the intergovernmental Group on Earth Observations, and including comprehensive actions such as the assessment of tsunami risks, including a range of advanced technical systems (for example satellite based, high precision dynamic sea level measurements and buoys that provide real time measurements of seismic and oceanographic parameters), as well as the detection and warning of hazardous events, the development of response plans, public education programmes, and resilient shelters, lifelines and protective infrastructure;يسلِّم بضرورة الاستفادة من تجارب نظم الإنذار المبكر بتسونامي القائمة في المحيط الهادئ، على أن تستخدم في ذلك آليات التنسيق الحالية في اللجنة الأوقيانوغرافية الحكومية الدولية وغيرها من المنظمات الدولية والإقليمية المعنية، وعلى أن تستخدم عملية التخطيط الموجودة في الشبكة العالمية لمنظومات رصد الأرض التي يشرف عليها الفريق الحكومي الدولي المعني برصد الأرض، وعلى أن يضم ذلك إجراءات شاملة مثل تقييم مخاطر تسونامي، تشمل مجموعة من النظم التقنية المتقدمة (مثل المقاييس والعوّامات الدينامية بالغة الدقة على سطح البحر والقائمة على أساس السواتل، والتي توفر مقاييس في الوقت الحقيقي لعوامل الزلازل والعوامل الأوقيانوغرافية)، فضلاً عن اكتشاف الأحداث الخطيرة والإنذار بها، ووضع خطط للاستجابة، وبرامج لتثقيف الجمهور العام، وملاجئ قادرة على صد المخاطر، وإمدادات لوازم الحياة والهياكل الأساسية للحماية؛
Calls for the establishment of an effective and durable tsunami early warning system for the Indian ocean;يدعو إلى إنشاء نظام للإنذار المبكر بتسونامي يتسم بالفعالية والديمومة في المحيط الهندي؛
Emphasizes that a tsunami early warning system for the Indian Ocean must be tailored to the specific circumstances of the Indian Ocean and the individual requirements of countries, under the coordination of the United Nations, and that those countries must be the ones to determine the shape and nature of the system;يؤكد أن نظاماً للإنذار المبكر بتسونامي في المحيط الهندي يستوجب تصميماً خاصاً بالظروف المحددة للمحيط الهندي والاحتياجات الفردية لبلدان المنطقة بتنسيق من الأمم المتحدة، وأنه ينبغي لتلك البلدان أن تكون الجهة التي تتولى تحديد شكل وطبيعة النظام؛
Recommends that elements of a forward strategy to establish an Indian Ocean tsunami early warning system can include a preparatory technical scoping meeting, assessment of needs in countries of the Indian Ocean, if requested by those countries, regional seminars and coordination meetings, as necessary, a regional planning conference, and the preparation and dissemination of public awareness and other appropriate material;يوصي بأنه من الممكن لعناصر استراتيجية تطلعية لإنشاء نظام للإنذار المبكر بتسونامي في المحيط الهندي أن تشمل عقد اجتماع تقني تحضيري لتحديد نطاق الحاجات وتقييمها في بلدان المحيط الهندي، إذا طلبت هذه البلدان ذلك، وأن تشمل عقد حلقات دراسية واجتماعات تنسيقية إقليمية بحسب الضرورة، وعقد مؤتمر إقليمي للتخطيط، وإعداد ونشر مواد لتوعية الجمهور العام وغير ذلك من المواد المناسبة؛
Appreciates the steps taken or to be taken by countries of the Indian Ocean to provide for interim tsunami early warning in the Indian Ocean;يقدّر الخطوات التي اتخذتها أو سوف تتخذها بلدان المحيط الهندي لتوفير ما يلزم لإنذار مبكر مؤقت بتسونامي في المحيط الهندي؛
Commends the many generous offers of financial and technical assistance made by key countries across the globe to help establish a tsunami early warning system for the Indian Ocean.يثني على العروض السخية الكثيرة لتقديم المساعدة المالية والتقنية من بلدان رئيسية في جميع أنحاء العالم للمساعدة على إنشاء نظام للإنذار المبكر بتسونامي للمحيط الهندي.
------
Vulnerability is defined as: “The conditions determined by physical, social, economic, and environmental factors or processes, which increase the susceptibility of a community to the impact of hazards”. UN/ISDR. Geneva 2004.يعرَّف الضعف بأنه: "الظروف الناتجة عن العوامل أو العمليات المادية والاجتماعية والاقتصادية والبيئية، التي تزيد من إمكانية تعرّض مجتمع ما لأثر المخاطر". الأمم المتحدة/الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث، جنيف 2004.
Hazard is defined as: “A potentially damaging physical event, phenomenon or human activity that may cause the loss of life or injury, property damage, social and economic disruption or environmental degradation. Hazards can include latent conditions that may represent future threats and can have different origins: natural (geological, hydrometeorological and biological) or induced by human processes (environmental degradation and technological hazards)” UN/ISDR. Geneva 2004.يعرَّف الخطر بأنه: "حدث أو ظاهرة مادية أو نشاط بشري يمكن أن يكون مضراً وأن يؤدي إلى خسائر في الأرواح أو إلى الإصابة بجروح، أو إلحاق الضرر بالممتلكات، أو إلى اختلال النشاط الاقتصادي أو الاجتماعي أو إلى تدهور البيئة. ويمكن أن تشمل الأخطار الظروف الكامنة التي قد تمثّل تهديدات مستقبلية ذات مصادر مختلفة: طبيعية (جيولوجية وناجمة عن الرطوبة الجوية وبيولوجية) أو ناتجة عن الأنشطة البشرية (التدهور البيئي والأخطار التكنولوجية) "الأمم المتحدة/الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث، جنيف 2004.
The scope of this Framework for Action encompasses disasters caused by hazards of national origin and related environmental and technological hazards and risks.يشمل نطاق إطار العمل هذا الكوارث التي تتسبب فيها أخطار وطنية المنشأ وما يتصل بها من أخطار وتهديدات بيئية وتكنولوجية.
It thus reflects a holistic and multi- hazard approach to disaster risk management and the relationship, between them which can have a significant impact on social, economic, cultural and environmental systems, as stressed in the Yokohama Strategy (section I, part B, letter I, p. 8).ويعكس ذلك من ثم نهجاً شاملاً يراعي المخاطر المتعددة من أجل إدارة خطر الكوارث والعلاقة بينها التي يمكن أن يكون لها أثر هام في النظم الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية، كما شددت على ذلك استراتيجية يوكوهاما (الفرع الأول، الجزء باء، الفقرة 8(ط)).
Some of these frameworks and declarations are listed in the annex to this document.ترد بعض هذه الأُطر والإعلانات في مرفق هذه الوثيقة.
Review of the Yokohama Strategy and Plan of Action for a Safer World (A/CONF.206/L.1).استعراض استراتيجية يوكوهاما وخطة عملها من أجل عالم أكثر أمناً (A/CONF.206/L.1)
As per General Assembly resolution 58/214 of 23 December 2003.عملا بقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 58/214 المؤرخ 23 كانون الأول/ديسمبر 2003.
Resilience: “The capacity of a system, community or society potentially exposed to hazards to adapt, by resisting or changing in order to reach and maintain an acceptable level of functioning and structure This is determined by the degree to which the social system is capable of organising itself to increase this capacity for learning from past disasters for better future protection and to improve risk reduction measures.” UN/ISDR. Geneva 2004.القدرة على المواجهة: "قدرة نظام أو جماعة محلية أو مجتمع يحتمل أن يتعرض للأخطار على التكيف بالمقاومة أو التغير بغية بلوغ مستوى مقبول من الأداء والتنظيم والحفاظ عليه. ويحدَّد ذلك بمدى تمكّن النظام الاجتماعي من تنظيم نفسه بهدف تعزيز تلك القدرة على استخلاص العبر من الكوارث السابقة من أجل زيادة الحماية مستقبلاً وتحسين تدابير الحد من المخاطر". الأمم المتحدة/الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث. جنيف 2004.
The Johannesburg Plan of Implementation of the World Summit on Sustainable Development, Johannesburg, South Africa, 26 August-4 September 2002, paragraphs 37 and 65.الفقرتان 37 و65 من خطة جوهانسبرغ للتنفيذ الصادرة عن مؤتمر القمة العالمي للتنمية المستدامة، الذي عُقد في جوهانسبرغ، جنوب أفريقيا، في الفترة من 26 آب/أغسطس إلى 4 أيلول/سبتمبر 2002.
As reaffirmed at the twenty-third special session of the General Assembly on the topic “Women 2000: gender equality, development and peace for the twenty-first century”.بالصيغة التي أعيد تأكيدها خلال الدورة الاستثنائية الثالثة والعشرين للجمعية العامة للأمم المتحدة المعنونة "المرأة عام 2000: المساواة بين الجنسين والتنمية والسلم في القرن الحادي والعشرين".
The establishment of national platforms for disaster reduction was requested in Economic and Social Council resolution 1999/63 and in General Assembly resolutions 56/195, 58/214, and 58/215.دعا قرار المجلس الاقتصادي والاجتماعي 1999/63 وقرارات الجمعية العامة 56/195 و58/214 و58/215 إلى إقامة مناهج عمل وطنية للحد من الكوارث.
The expression “national platform” is a generic term used for national mechanisms for coordination and policy guidance on disaster risk reduction that need to be multi-sectoral and inter-disciplinary in nature, with public, private and civil society participation involving all concerned entities within a country (including United Nations agencies present at the national level, as appropriate).و"مناهج العمل الوطنية" هي عبارة عامة تستعمل للدلالة على الآليات الوطنية المسؤولة عن التنسيق وتقديم المشورة في السياسات العامة المعنية بالحد من خطر الكوارث التي يجب أن تكون في طبيعتها متعددة القطاعات والتخصصات، بمشاركة القطاع العام والقطاع الخاص والمجتمع المدني الذي يشمل جميع الكيانات المعنية داخل بلد ما (بما في ذلك وكالات الأمم المتحدة الموجودة على الصعيد الوطني، عند الاقتضاء).
National platforms represent the national mechanism for the International Strategy for Disaster Reduction.وتمثل مناهج العمل الوطنية الآلية الوطنية للاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث.
See footnotes 1, 2 and 3 for the scope of this Framework for Action.للاطلاع على نطاق إطار العمل هذا، انظر الحواشي 1 و2 و3.
See footnotes 1, 2 and 3.انظر الحواشي 1 و2 و3.
As recommended in General Assembly resolution 58/214.وفقاً للتوصية الواردة في قرار الجمعية العامة 58/214.
“Structural measures refer to any physical construction to reduce or avoid possible impacts of hazards, which include engineering measures and construction of hazard-resistant and protective structures and infrastructure. Non-structural measures refer to policies, awareness, knowledge development, public commitment, and methods and operating practices, including participatory mechanisms and the provision of information, which can reduce risk and related impacts”, UN/ISDR Geneva, 2004."تشير التدابير الهيكلية إلى أي بناء مادي الهدف منه الحد من العواقب الممكنة للأخطار أو تفاديها، وتشمل تدابير هندسية وتشييد بُنى وهياكل أساسية مقاوِمة للأخطار وواقية منها. وتشير التدابير غير الهيكلية إلى وضع السياسات، وإذكاء الوعي، وتطوير المعارف، والتزام الجمهور، والأساليب والممارسات التنفيذية، بما في ذلك آليات المشاركة وإتاحة المعلومات، التي يمكن أن تحدّ من المخاطر والآثار ذات الصلة". الأمم المتحدة/الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث. جنيف، 2004.
According to the principles contained in General Assembly resolution 46/182.وفقاً للمبادئ الواردة في قرار الجمعية العامة 46/182.
In compliance with General Assembly resolution 58/118 and OAS General Assembly resolution 2018 (xxxiv-0/04).امتثالا لقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 58/118 وقـرار الجمعيـة العامـة لمنظمـة الـدول الأمريكية 2018(د-34-0/04).
As identified in General Assembly resolution 57/270 B.على النحو المحدد في قرار الجمعية العامة 57/270 باء.
Such as the Tampere Convention on the Provision of Telecommunication Resources for Disaster Mitigation and Relief Operations (1998), which entered into force 8 January 2005.مثل اتفاقية تامبيري المتعلقة بتوفير موارد الاتصالات للتخفيـف مـن آثار الكوارث ولعمليات الإغاثة (1998)، التي بدأ نفاذها في 8 كانون الثاني/يناير 2005.
The United Nations Advisory Board on Water and Sanitation established by the Secretary-General made an urgent appeal to halve loss of human life caused by major water related disasters, including tsunami, by 2015.وجه مجلس الأمم المتحدة الاستشاري المعني بالمياه والصرف الصحي الذي أنشأه الأمين العام نداءً عاجلاً لخفض الخسائر البشرية التي تتسبب بها الكوارث الكبرى المتصلة بالمياه، بما فيها أمواج التسونامي، إلى النصف بحلول عام 2015.
Defined by General Assembly resolution 46/182.المبادئ المعرفة في قرار الجمعية العامة 46/182.
Work towards the consistent implementation of General Assembly resolution 57/150.العمل من أجل التنفيذ المتسق لقرار الجمعية العامة 57/150.
A review process regarding the institutional arrangements within the United Nations pertaining to disaster reduction is currently being carried out and will be completed, following the World Conference on Disaster Reduction, with an evaluation of the role and performance of the International Strategy for Disaster Reduction.تجري حالياً عملية استعراض للترتيبات المؤسسية ذات الصلة بالحد من الكوارث، في إطار الأمم المتحدة، وستكمَّل عقب المؤتمر العالمي المعني بالحد من الكوارث بتقييم لدور وأداء الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث.
To serve as a tool for sharing experience and methodologies on disaster reduction efforts.للاستعانة بها كأداة لتقاسم الخبرات والمنهجيات المعنية بجهود الحد من الكوارث.
States and relevant organizations are invited to actively contribute to the knowledge-building process by registering their own effort on a voluntary basis in consideration of the global progress of the Conference outcomes.وتُدعى الدول والمنظمات ذات الصلة إلى المساهمة بنشاط في عملية بناء المعارف بتسجيل جهودها على أساس طوعي مراعاةً للتقدم العالمي المحرز في نتائج المؤتمر.
General Assembly resolution 57/270B, follow-up to United Nations conferences, and the General Assembly resolutions on Implementation of the International Strategy for Disaster Reduction, which request the Secretary-General to report to the second committee of the General Assembly under “Sustainable development” (54/219, 56/195, 57/256 58/214, 58/215, 59/231).قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 57/270 باء، متابعة مؤتمرات الأمم المتحدة، وقرارات الجمعية العامة بشأن تنفيذ الاستراتيجية الدولية للحد من الكوارث، التي تطلب إلى الأمين العام أن يُعد تقريراً إلى اللجنة الثانية للجمعية العامة في إطار بند "التنمية المستدامة" (54/219، 56/195، 57/256، 58/214، 58/125، 59/231).
General Assembly resolution 58/214.قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 58/214.
For a more comprehensive listing of relevant frameworks and declarations, see information document: Extracts Relevant to Disaster Risk Reduction From International Policy Initiatives 1994-2003, Inter-Agency Task Force on Disaster Reduction, ninth meeting 4-5 May 2004.للاطلاع على قائمة أشمل بالأطر والإعلانات ذات الصلة، انظر وثيقة المعلومات المعنونة: Extracts Relevant to Disaster Risk Reduction From International Policy Initiatives 1994-2003 - Inter-Agency Task Force on Disaster Reduction, ninth meeting, 4-5 May 2004 (مقتطفات من مبادرات السياسة الدولية تتصل بالحد من خطر الكوارث. 1994-2003، فرقة العمل المشتركة بين الوكالات المعنية بالحد من الكوارث، الاجتماع التاسع، 4 و5 أيار/مايو 2004).
General Assembly resolution 58/213.قرار الجمعية العامة 58/213.
Further implementation of the Programme of Action for the Sustainable Development of Small Island Developing States.مواصلة تنفيذ برنامج العمل من أجل التنمية المستدامة للدول الجزرية الصغيرة النامية.
A/CONF.199/20.A/CONF.199/20.
A/CONF.191/11.A/CONF.191/11.
General Assembly resolution 55/2.قرار الجمعية العامة 55/2.
General Assembly resolution 58/291.قرار الجمعية العامة 58/291.
General Assembly resolution 58/291.قرار الجمعية العامة 58/291.
A/CONF.199/20, paragraph 37 e).A/CONF.199/20، الفقرة 37(ه‍).
General Assembly resolutions on natural disasters and vulnerability (59/233, and 58/215).قرارا الجمعيـة العامـة للأمـم المتحدة بشأن الكـوارث الطبيعيـة والتعـرض لها (59/233 و58/215).
United Nations, Treaty Series, vol. 1771, No. 30822.الأمم المتحدة، مجموعة المعاهدات، المجلد 1771، رقم 30822.
FCCC/CP/1997/7/Add.1, decision 1/CP.3, annex.FCCC/CP/1997/7/Add.1، المقرر 1/م أ-3، المرفق.
General Assembly resolutions on natural disasters and vulnerability (59/233, and 58/215).قرارا الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن الكوارث الطبيعية والتعرض لها (59/233 و58/215).
A/CONF.172/9.A/CONF.172/9.
United Nations, Treaty Series, vol. 1954, No. 33480.الأمم المتحدة، مجموعة المعاهدات، المجلد 1954، رقم 33480.
United Nations, Treaty Series, vol. 1760, No. 30619.الأمم المتحدة، مجموعة المعاهدات، المجلد 1760، رقم 30619.
General Assembly resolution 46/182.قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 46/182.
A/CONF.206/5.A/CONF.206/5.
A/CONF.206/6الحواشي الحواشي (تابع) A/CONF.206/6
A/CONF.206/6A/CONF.206/6
GE.05-6102950
249
41(A) GE.05-61027 200405 200405